..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسائل رمسيس

د. وجدان الخشاب

{ 1 }

من عمق المغارة التي دُفنتُ فيها أبعث إليكِ هواتفي المارقات عبر أزمنة تراكمت على بعضها .. من وراء حُجب لفائفي أتنفس الكلمات وأنفثها حروفاً هوائية علَّكِ تلتفتين إليها .. أُسائل عينيكِأن تقرأ ما خطَّته أصابعي من حروف تغازل تاريخاً مغبراً لم يعد يعرف تاريخه ... فانهضي .. انهضي .. ولنقرأ سوية سطوري ...

•-       يارمسيس بيني وبينك طوفان زمن غائر بين أزمنة غارت هي الأُخرى ...

•-       انهضي .. أمَا أرَقتكِ أيامي ..

•-       أيامك المتراكمات شاغلتني ... أرَقتني .. غفت وأشرقت في ذاكرتي أياماً ..

•-       إذاً انهضي ..

•-       سأنهض ولكن يا رمسيس هذا الصيف يحرق ذاكرتي ..

•-       الصيف حارق .. حارق .. ولكن الفيض آتٍ ..

•-       فيض النيل ! يارمسيسماعاد للنيل فيض.. أحرقته السدود والحواجز ..

•-       انهضي أنا النيل الذي يفيض أبداً .. أنا النيل الغامر بالفيوضات ..

•-       يارمسيسماعاد للنيل فيضٌ ..

•-       انهضي ..

انهضي .. الفيضُ آتٍ .. آت ..

 

 

                          { 2 }

•-       في قصري أركن لا أُغادره ..في قصري احتبس أنفاسي وأحسبها..

•-       لماذا وأنتَ فرعون مصر العتيد ..

•-       ماعدتُ سوى كومة من جسدٍ يخبو تألقه ..

•-       أهي التسعين إذاً ؟

•-  هي التسعين التي أتلَفّتُ من خلالها ولا أجد أحدا .. أولادي . . وزرائي.. كهنة معابدي .. خدمي ..  يُحملون إلى مدافنهم واحداً واحداً ، وأنا هنا أقبع في عتمة العمر ..

•-       ونفرتاري ؟

•-  مليكتي الجميلة .. لؤلؤتي وشمس سنواتي .. ناداها اوزوريس فارتحلت .. هجرت أرض الشمس النهارية .. هي الآن في المدفن المعتم تغفو ..

•-       كانت جميلة ؟

•-       ابتسامتها تشع من عيونها .. الجمال يقطر من أصابعها .. الحكمة تنهال من رأسها ..

•-       لكنها الآن مومياء ؟

•-       أمرتُ أن تُكتب على تابوتها كلمات القوة ..

•-       كلمات القوة ؟

•-       نعم ، كلمات القوة الموجهة إلى آمون

•-       اسمعني

•-       اسمعي :

أيُّها الخفي في مكان مجهول

أنا الروح الكاملة أتهيأُ لصحبة رع

أتيتُ من العالم الآخر

العالم النهاري المشرق بضيائك

من عين حورس ظهرتُ

إلى العالم الآخر أذهبُ

عالم رع .. القوي الذي سيغمر روحي بقوته

جسدي ينادي أعضاءه

جسدي ينادي أعضاءه .. واحداً . . واحداً

يا رع أيُّها القوي

اجعل الأرض مكاناً آمناً لي

فكَّ أربطتي . .

دع روحي تجول في ضوء النهار

يا رع .. أيها القوي

اجعل حورس حارسي

وافتح لي بوابات العالم السفلي

ليُضاءبشعاعات الشمس المذهبة

 

{ 3 }

 

•-       ابعدْ سوطك عني ..

•-       لماذا ؟

•-       ما هكذا تُنبّه غافلاً ؟

•-       الغافل مشغول .. وسوطي تنبيه .. سوطي قوة ..

•-       سوطك جبروت .

•-       سوطي كبرياء .

•-       سوطك خوف .

•-       خوف !

•-       نعم .. خوف يعرّش في ثنايا صباحاتكَ ولياليكَ.

•-       أخاف ؟ مَن يخيفني ؟

•-       رعيتكَ .

•-       الرعية غادرة .

•-       الرعية أرواح وأجساد حرة .

•-       بل عبيد ..عبيد لي .

•-       ...

•-       ما بكِ ؟

•-  ما بين الرعدة وحافة الخوف أقف .. وأنا أراك تسوط الأرواح قبل الأجساد ليبنوا لك هرماً تتكوم في عمق ظلامه ..

•-       هرمي نور وانبعاث .. هرمي عودتي إلى الحياة

•-       وحيداً تبدو .. في عينيك تنطفىء دمعة ، وتغور اشراقة

•-       في عينيَّ تساؤل .. حيرة .. كلمة تطوف في فراغ فمي .. سنوات معتمات .       

•-       كلمة تتهارب حروفها آنياً ، وتشرق بحضورها قديماً .. وما بين الآن والماضي تتكوم آلاف السنوات ..

 

 

{ 4 }

 

•-       أسرعي .. أسرعي ..

•-       ما بكَ ؟

•-       أسرعي ..

•-       أُريد أن أغفو .. نهاري شقاء ..

•-       ستبدأ التراتيل ..

•-       أية تراتيل ؟

•-       انصتي ..

•-       ما هذا الصوت ؟

•-       الكاهن الأكبر يقرأ تراتيله .

•-       تراتيل ؟

•-       نعم ، كلمات القوة التي ستُرفع إلى آمون .

•-       آمون ! هل استيقظ آمون ؟

•-  نعم .. بسوطي وصولجاني أيقظتهم من ظلمات التوابيت .. انصتي إنّها التراتيل التي رددها الكاهن طوال سنوات .. انصتي معي ..

•-       لا أسمع يا رمسيس .. لا أسمع بوضوح .

•-       زمنكِ هذا اطويه .. أوراقكِ وأقلامكِ اتركيها .. سأُرتّـل مع الكاهن ترانيمه .. فانصتي :

من مكان مشرق بالزروع أتيتُ

في العالم الآخر أركن مبتهجاً

اتحدت روحي مع روح حورس

يمدُّ إليَّ رع يداً من ضياء

يمسح عيني بشعاع نور

فأُبصر ما حولي

مشرق هو العالم

تستقر روحي وصولجاني

تُشرَّع الأبواب لخطواتي

أنا رمسيس .. أنا مانح الحياة

أمدُّ يدي فتنبت الزروع

افتح عينيَّ فتشرق الشموس

النيل ينتظر اشارتي .. ليفيض

أنا خبري في الصباح

أنا رع عند الظهيرة

أنا تيمو في المساء

إذا حضرتُ تبتلع الأفواه كلماتها الشريرة

وإذا التفتُ تهاربت الظلمة من حولي

وإذا ضحكتُ حلّت أعياد القطاف

أنا الناطق بالكلمات

أنا روح القوة

مَن يصرخ ضدي بالكلمات ؟

مَن يسكن في أعالي الهضبات ؟

مَن يستقر في أعماق الأهرام ؟

أنا .. أنا عابر من فضاء إلى فضاء

أنثر ذرات التراب على صفحة النيل

ليشرق النهار

أنا الحياة

أنا الحياة

أنا نجوم نهارية

أنا شمس ليلية

أنا الريح العاصفات

أنا البذرة التي تنبت الشجرة

أنا دافع الظلام إلى الظلام

بأمري ترتفع الأهرام حجراً .. حجرا

بأمري تنهال القوة كلمات وكلمات

بأمري تنفتح بوابات .. وتبدأ الحياة

تغفو التوابيت بأمري

وتنبض روحي فتصدح

احتفالات ...

واحتفالات

أنا رمسيس الناهض أبداً

باشراقتيتتعبق السنوات وتثمر الخيرات

الخير غامر .. غامر

لأنني آت

لأنني آت

افتح لي أبوابك ياآمون

لأنني آت

 

                               { 5 }

 

•-       يارمسيس ألا تعرف أنّ الصمت جمال ؟

من فمك تنهال الذكريات . . ذكريات مشرقات لكن .. الآن .. السنوات عجاف ثِقال

•-  ثِقال .. روائح البخور تعوث .. تخالط روائح القرابين .. الأوتار تشدو وحناجر الجواري صادحات.. سفني تُشرِّع أشرعتها وتتهادى على صفحة النيل .. شمس وأنوار وألوان .. وتقولين ثِقال ؟

•-       يا رمسيس أتعبتَ ذاكرتي وأوراقي المسوَّدات .. وتريد لأوراقي أن تغفو مع رنة الأوتار

•-       أنا الجمال كله

•-       جمال ! ارحل الآن يا رمسيس أتعبتني .. ارحل الآن .. الساعات ثِقال

•-       لا تذكريني بالسنوات الثِقال.. يالها من سنوات

•-       لماذا ؟

•-  قبل سنوات ليست بالبعيدة أخلفَ النيل فيضه ثلاث سنوات .. تشققت الأرض .. جفت الزروع .. صُراخات الأطفال تعالت .. ما عاد للرجال أرواح ولا أصوات .. انكسار يجرُّ انكسار .. والنيل لا يسمع ولا يرى

•-       والكاهن الأكبر؟

•-  الكاهن الأكبر ؟ لا قرابين يذبحها .. ولا بخور يحرقها .. الخزائن فارغات ، وكسرة الخبز ما عادت تُرى .. إنّه الخراب الذي لم نعرفه قبل ذلك .. وما توقعناه .. لكنه الآن يحكم كل شئ .. بل يرسله إلى الموت

•-        ولكن ألم تكتبوا الوثيقة ؟

•-  كتبها الكاهن الأكبر... باركتُها بأصابعي .. قدمتُها للنيل قبل الموعد .. ولكن لا فيض .. لا فيض ثلاث سنوات ..

•-       والقوارب الملكية ؟

•-  ركنت في أماكنها .. تغفو متثاقلة الجفان .. لا تسأل عن موعد العيد .. تنظر إلى النيل وهو ينزوي بعيداً .. تجف دموعها وأفراحها .. ثلاث سنوات .. ليالٍ ونهارات .. نهارات سوداء وليالٍ جافة مثل صحراء ..

•-       وبعدها ؟

•-  سطع ضوء الشمس .. تعالت الهتافات .. أشرق النيل بفيض غامر جَسور .. مرَّ بالأراضي .. تنامت المزروعات .. انتشرت الأفراح .. وامتلأ البئر

•-       البئر ؟

•-  بئر الخير قرب الهرم .. حين يمتلئ أشمُّ رائحة الماء .. وأرتوي .. أمدُّ يدي وأشرب .. تنهض روحي من الأكفان .. يتألق مدفني بشعاعات الشمس ونسمات الهواء  .. أنهض وتنهض معي ملكات وأميرات .. ملوك وأُمراء .. خدم ووزراء .. في وادي الملوك نقيم احتفالاً .. ونشرب الماء ..

•-       احتفل يا رمسيس .. احتفل بالماء .. ودع لي أوراقي ..

•-       ليس لكِ إلاّ كلمات ..

•-       كلمات القوة ..

•-       لا .. في زمنكم هذا لا قوة  للكلمات .. القوة للسلاح .. للقتل .. للبكاء ..

•-        لا تخنق أيامي فهي متعبات ..

•-       كلمات .. ليس لديكِ إلاّ كلمات ..

كلمات ..

                                             9 / 10 /2012   

                                                             فجراً

 

د. وجدان الخشاب


التعليقات




5000