.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


هل العراق غنيمة حرب

طالب قاسم الشمري

تتزايد هموم العراقيين  وآلامهم عندما يتعايشون مجبرين مع سيناريو المحاصصات الطائفية والمذهبية والعنصرية  وهم يشاهدون ويلمسون التدخلات الاجنبيه  التي   تتحكم في بناء حكومتهم ودولتهم وتبدوا هذه الأوضاع وكأنما العراق أصبح  غنيمة حرب يباع ويشترى به في( المزاد)   وهو الاسما والاشرف من كل العناوين وأصحابها  ومن يتدخل في شؤونه  من الخارج ويسخر عملائه في الداخل لتخريبه  ان  من سمات القادة والسياسيين   الحقيقيين هو التنازل للوطن عندما يتطلب ذالك لحمايته وحماية شعبه  وثرواته وتاريخه وحرمات أهله  وان لا يوضع في  ما زاد المحاصصات المعيبة  بل يجب ان تمسك به الأيادي  الأمينة البيضاء  النظيفة الحريصة على وحدة وسلامة  جسده  من التقطيع   نحن  بحجه  الى العقول المتفتحة  والنفوس  الصافية   لردم خنادق الفرقة الطائفية  المدانة التي بسببها سفكت وسالت دماء العراقيين   ولا صلاح هذا الحال إمامنا  الكثير من الفرص المتاحة لمداواة جراحاتنا  عندما يضع   القادة  والسياسيين والحكومة نصب أعينهم   وفي ضمائرهم وعقولهم  الأساليب والطرق والأدوات التي تداوي جراحات الوطن  وأهله    ويجعلوا من أنفسهم أطباء حقيقيين  لوطنهم  ليخطوا جراحاته  ليشفى ويتعافى من ألامه ونكباته التي حدثت  بسبب سوء القيادة  وقلة الخبرة والتجربة التي أدت بالقادة والسياسيين إلى ان يتصارعوا على السلطة   وبكل  أسلحتهم المتاحة  وداعش احد أسلحة  أعداء العراق وأهله  .

 

طالب قاسم الشمري


التعليقات




5000