..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صبور وان ادمى الفراق فؤاديا

رزاق عزيز مسلم الحسيني

  صبور وان ادمى الفراق فؤاديا        عزيز وان ازرى الزمان بحاليا 

  فما شاقني الا هديل حمائم            فهيجن محزونا عن الاهل نائيا

تغني كما غنى الغريب لارضه        لحون الهوى شوقا باشجى المعانيا

واذكت لظى الاشواق بين جوانحي      وثارت بقلبي لهفة للتلاقيا

وامسيت كالماءسور رهن تشوق        لخير ايامي وطيب المغانيا

على ما مضى منها اذوب تحسرا     فمن لي برد المؤنسات الخواليا

فتلك الليالي الغافيات بحلمها       تظل الى نفسي احب اللياليا

اثار بي الشجو الحزين خواطرا     وطافت بي الذكرى تحلق عاليا

  الى خير اوقات وخير منازل       لقد كنت فيها ناعم البال هانيا

ملاعب اترابي وملهى طفولتي       وزهو الصبا يغري الحسان الغوانيا

واهلي وجيراني وخير صحابة        تمر على عيني فتزهو اماميا

فبت على حر الجوى متقلبا      اكابد شوقا جاحما في فؤاديا

فيا طائرا اما مررت فبلغن       حبيبي اهلي في العراق سلاميا

سلام على النخل الاشم وزهوه       على سيد الاشجار رمز بلاديا

ويا واردا عذب الفراتين ساقيا       الا رشفة تشفي غليل اواميا

وجدت شفائي في العراق ولن ارى        دواءا سوى بغداد يبراء دائيا

رحلت بجسمي عن ديارك موطني        وخلفت قلبي والحبيب ورائيا

فليت الثرى تطوى ويدنو بعيدها      لاروي فؤادا للاحبة صاديا

اخط لكم شوقي ودمعي واكف       فتمحو دموعي ما يخط بنانيا

فلا تحسبوا اني تغيرت بعدكم        عهودي واشواقي بواق كما هيا

ولم اسل يوما مذ تغربت عنكم       لحى الله قلبا كان عنكم ساليا

شكوت النوى لما اصطليت بنارها       وما كنت قبل البين اسمع شاكيا

وان انس لاانسى غداة وداعها       وقد جاذبتني في الوداع ثيابيا

تقول وقد ادمى البكاء جفونها       احس بروحي ترتقي للتراقيا

فقلت ودر الدمع في صحن خدها       كطل الندى فوق الشقائق غافيا

كفاك بكاءا لاتزيدي مجرحا       يكاد لساني ان يبوح بما بيا

فاصمت فؤادي نظرة جد حزينة       كاءني ارى فيها جوى وتشاكيا

لعينيك قد هانت  جميع مواجعي       وان كان قلبي بالجراحات داميا

انادي على بعد المسافات بيننا        فوالهفتي لو تسمعون ندائيا

يطيب لقلبي ان يكون اسيركم       ولذ لروحي ان تشدوا وثاقيا

وجدت الهوى حلوا لذيذا عذابه       فلا خير في قلب من الحب خاليا

اما والذي اعطاك فيض جماله       واشقى فؤادي في هواك وباليا

والقى بروحي في يديك رهينة         واعطاك قلبا كالحجارة قاسيا

وزاد على قلبي جوى وصبابة     سابقى على ذكراك انشي القوافيا

من ديوان شظايا النفثات الجزء الثاني

رزاق عزيز مسلم الحسيني


التعليقات

الاسم: رزاق عزيز مسلم الحسيني
التاريخ: 29/04/2009 23:18:26
الاخ عاشق الجمال
الاولى بك ان تعرّف بنفسك لأعرف من أُخاطب لاان تخاطبني من وراء جدار ومع ذلك سأجيبك لانّك قليل المعرفة والاطلاع بالشعر وقوافيه وواجبي يحتّم عليّ ان أُعلمك واعرّفك ما انت تجهله

ان الالف في قولي المعانيا للتلاقيا المغانيا هي الف الاطلاق والقافية تسمى مطلقة وان الاسم المنقوص اذا كان معرفا بال التعريف يجوز اطلاق الالف فيه وان كان مجرورا كقول الشريف الرضي رحمه الله

بيومٍ طرادٍ يصطلي القومُ تحتَهُ
بنار الحنايا والقنا والمواضيا

فالشاهد هنا قوله المواضيا وهو مجرور

وقوله ايضا

أرى الماء أحلى من رضابٍ أذوقُهُ
وأحسنَ من بيضِ الثغورِ الاقاحيا

والشاهد هنا قوله الاقاحيا وهي ليست منصوبة

والشعر العربي يزخر بالعديد من الشواهد واني اكتفي بذلك لان وقتي لايسمح بالمزيد وشكرا لمرورك واتمنى انك استفدت والسلام

رزاق الحسيني

الاسم: عاشق الجمال
التاريخ: 29/04/2009 20:52:55
قصيدة رائعة في معانيها وصورها الفنية وموسيقاها المتهادية على البحر الطويل...ومالي من مأخذ سوى فيما يخص مبرر نصب ما يلي (في القافية): المعانيا-للتلاقيا-المغانيا-...إلخ
الرجاء من الشاعر مراجعة هذا الامر




5000