..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نهائي مبكر لفض شراكة الاكثر وصولاً للمباريات النهائية

محمد عماد زبير

محمد عماد_ ريو دي جانيرو

يدخل المنتخبان البرازيلي والالماني  المواجهة ولكل منهم ميزة خاصة فالبرازيل هي أكثر من فاز بلقب كاس العالم خمس مرات اما المانيا فهي اكثر من وصل الى  الدور النصف نهائي في 11 مره سابقة وفازت في ثلاث القاب  فقط ولهما ميزة مشتركة كونهم الاكثر من وصل الى الماريات النهائية في سبع مناسبات سابقة وبالتالي سيكون لقائهم  نهائي مبكر يحمل تأريخ ثمانية ألقاب مونديالية سيجمع اصحاب الارض المنتخب البرازيلي مع المنتخب الألماني

غياب مؤثر

البرازيل متأثره هذه المره بغياب ابرز اعمدتها وبداية من القائد سيلفا الذي يغيب بسبب الحرمان بحصوله ع بطاقتين صفراوتين أضافه الى غياب نيمار بعد تعرضه للإصابة التي المت به وأبعدته عن تكملة المونديال رغم ان هناك بعض الاطباء يحاولون تهيئة نيمار للختام في حال التأهل , كما تحوم الشكوك حول اللاعب وليام الذي تعرض الى الأصابه في اخر الوحدات التدريبة بينما تدخل المانيا وهي مكتملة الصفوف خصوصا وأنها استردت عودة مدافعها هوملس 

 

طريقة غوارديولا

الألمان بقيادة مدربها  بواخيم لوف الذي بدأ البعض من النقاد يؤكد على اتباعه أسلوب لعب بدأ متأثرا بأسلوب تفكير المدرب غوارديولا خصوصا وان اكثر من نصف لاعبي الفريق هم من فريق بايرن ميونخ الذي يقوده مدرب برشلونه السابق  وتطمح المانيا الى الفوز في المباراة  وتضرب موعدا لمعانقة الذهب الذي غاب عن خزانتها منذ 24 عام والتي كانت اخرها عام 90 في مونديال ايطاليا الذي شهد بكاء ماردونا وفازت المانيا ايضاً باللقب في مرتين سابقتين الاولى كانت عام 54 في سويرا بفوزها على المجر بثلاثة اهداف لهدفين وفارت على ارضها في عام 1974 لفوزها على هولندا بهدفين لهدف واحد  

 

تغيير خططي

سكولاري الذي من المحتمل ان يجري تغيرا خطيطياً هذه المره وقد يظطر الى إشراك المدافع دانثي وهو ادرى بمواجهة زملائة الالمان  من معه في ناديه بايرن ميونخ وقد يشترك مايكون وداني الفيس اضافة الى تواجد ديفيد لويس لسد ثغرة غياب القائد سيلفا بينما يبقى خط الهجوم هو الحلقة الأضعف في اداء الفريق البرازيلي بدليل انه في اخر مباراتين لم يسجل سوى ثلاث اهداف جاءت بأقدام لاعبين مدافعين ..

 

الظاهره رونالدو

التفوق كان للبرازيل وبقيادة سكولاري ايضاً  في المواجهه الوحيدة التي جمعت المنتخبين قبل اثنا عشر سنة في مونديال كوريا واليابان وكانت في نهائي البطولة  عام 2002 في مباراة شهدت تألق الظاهرة رونالدو الذي سجل هدفين في مرمى أوليفركان فكان اخر لقب تحصل عليه البرازيل والذي كان خامس القابها بعد أعوام 58 و 62 و70 و94 وقد رشح رونالدو هداف نسخة عام 2002  فوز المانيا اضافة الى ان اغلب التوقعات من قبل النقاد والمتابعين بدأت تصب في مصلحة المانشافت ليس للفوز على البرازيل فقط وانما بالظفر بكأس العالم

 

محمد عماد زبير


التعليقات




5000