..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


غصة لوداع نيمار وميسي يقود التانغو بعد غياب 24 عام

محمد عماد زبير

بعد اكتمال المربع الذهبي

غصة لوداع نيمار وميسي يقود التانغو بعد غياب 24 عام

محمد عماد _ ريو دي جانيرو

 

اكتمل أضلاع المربع الذهبي لبطولة كاس العالم بتأهل اربع منتخبات مناصفة بين القارتين الأوربية والأمريكية الجنوبية بوصول منتخبات البرازيل والأرجنتين وألمانياوهولندا

وأسفرت مباريات الدور الربع نهائي عن تأهل المانيا التي حجزت مقعدا لها في النصف نهائي وللمرة الرابعة على التوالي تتأهل الماكينات الألمانية الى دور النصف نهائي وفرضت نفسها كواحده من أقوى المرشحين لخطف اللقب بهدف حمل إمضاء قلب الدفاع هولمس... ورغم محاولات فرنسا للعودة الى اجواء المباراة الا ان صلابة الدفاع الالماني الذي اغلق جميع المنافذ ومن خلف الحارس العملاق نوير ...ويسود الشارع البرازيلي مخاوف من التشكيك في اصحاب الارض في اجتياز الحاجز الالماني الذي يبدو اكثر جاهزية لبلوغ النهائي ويعول السيلساو على عامل الارض والجمهور للوصول الى المباراة النهائية

غصة في قلوب الجماهير

اما البرازيل وبتغلبها على كولمبيا بهدفين لواحد فجاءت المباراة والتي حملت اكثر من مشهد واوله الهدف الصاروخي الذي سجله ديفيد لويس الذي ضمنت به البرازيل التأهل وسط أفراح اصحاب الارض لكن الفرحة صاحبتها غصة في قلوب عشاق السيليساو وهم يودعون نجمهم نيمار الذي تعرض الى إصابة قويه أنهت مشواره لتكملة الموندييال كما تسرب القلق في نفوس الجماهير للمبارة المقبلة ضد المانيا خصوصا وان نيمار هو هدا الفريق وعد البعض ان خط الهجوم البرازيلي هو الحلقة الاضعف في الفريق بعد تأكد غياب نيمار اضافة الى حصول القائد سيلفا على البطاقة الصفراء الثانية ستحرمة من المشاركة في اللقاء اضافة ولغاية كتابة الاسطر تحاول بعض اللجان في الاتحاد البرازيلي من الضغط على الفيفا لشطب البطاقة الصفراء التي حصل عليها سيلفا في مباراة كولمبيا واضافى لغياب نيمر وسيلفا تعرض لاعب الوسط وليام الى اصابه في الوحدات التدربية الاخيرة للبرازيل

دموع رودريغرز

كما كانت للروح الرياضية العالية عنواناً لنهاية المواجهة التي أبداها لاعبي المنتخب البرازيلي تجاه نجم كولمبيا جيمس رودريغز وهو يذرف الدموع حزنا على توديع البطولة فكانت لقطة الدعم والأسناد التي قدمها لويس والفيس استحقت لقطة المباراة الأبرز بعد حادثة نيمار ..وتصدر رودريغرز قائمة هدافي المونديال برصيد ست اهداف رغم انه لايزال في 22 من عمره

التانغو بعد غياب 24 عام

ولأول مره بعد 24 عام تصل الأرجنتين الى الدور النصف نهائي وجاء هذه المره بعد تفوق التانغو على المنتخب البلجيكي وفرض أسلوب لعب جرد أسلحة الهجوم البلجيكي من طرق مرمى الأرجنتين ليحلق زملاء ميسي نحو النصف نهائي واحتفلت جماهير الارجنتين لساعات طويله على شواطئ كوباكابانا واستمر لغاية ساعة متأخرة من الليل وسط هتافات جماسية كانت اغلبها تتغنى بنجم الارجنتين السابق مارادونا والحالي ميسي

نهاية المفاجأة

وختاما توقف قطار نجاح كوستريكا على يد الطواحين الهولندية ونهاية حكاية مفاجأة المونديال بعد مباراة امتدت ل 120 د ومع ضربات الترجيح جاء الحدث الابرز بأشراك حارس المرمى الهولندي البديل كرول الذي تصدى لركلتين حاسمتين منحت جواز المرور الى نصف النهائي كما دخل الحكم الأوزبكي رافشان ايرامانوف الذي قاد المباراة سجلات الإحصاء المونديالية كأكثر حكم يقود مباريات في كأس العالم والتي وصلت الى تسع مباريات

 

 

 

محمد عماد زبير


التعليقات




5000