..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لأمية وهج كتيبة فرسان

عبد الوهاب المطلبي

  

الشهيدة  السعيدة: أمية ناجي الجبارة الجبوري ، قاتلت داعش


يا أهل َ الود أسمعتم بأميمة كشفت كلَّ الخونة

صدت رعدا ً لسلاطين الليل، آلهة ُ الارض
في كل ِّ أديم االواحات ِ الفاقع ِفي القهر
ما خطَّ َّ عبد اللهِ  الأردن مقولته ُ حولَ هلال ٍ رفضته ُ قريش بالمره

مَنْ هو مدمرُ بلد النهرين؟!؟
عجب ٌ ناظرهُ
ما ارساهُ القهر الدموي في ارك الموجوعة
تفكير ٌ واحد
رعد ٌ يتوعد ُ أحلام الفقراء
وعجبت ُ هل كانت صفقاتُ الأسلحة ِ
ترتدُ الى حدقات  ِالعشاقِ إبان الغضب السلمي

* * *
يا أنت ِفي أمة زيف ونفاق

تضعين  لجيفارا الشمس َ النائمة
وأنت المصفوفة ما  فطمت ْ روح َ بلاغتها

ضد بقايا طبل ٍ أتلفه ُنقرُ غراب ٍ أعرج
بل سارقة ٍ لمرايا العشاق
فكيف يمجد ُ إنسان أبقارا ً في خدمة آلهة الأرض
ما حكمة ُمن يذبح ُ في البحرين

*       *       *

خنساء ُ عراق يتعرض ُ للخذلان
شهدتْ  في هذا الدهر الا سفاحين
في ارك المذبوحة  ِبسيوف ِالإعراب

أفكنت ِ الخنساء مقاتلة ً؟

 يا كل َّ أميمة ٍفاقت أشباه رجال

يا مَنْ كتبتِ بنزيف الدم أنوار َ شهادتها

وعيونك يا سيدة الرفض لكل هوان الأرض
كوني حورية في ليل الجبن  ً

خالدة ٌ في ذاكرة الأجيال

في ذاكرة الفرسان المهزومين

* * *
اني من خاط الى قـدِّ ربيع ٍ جنحيه ِ من ريش غيوم لازورديه
ونسجت ُ له قبعة ً من وفر شتاء ٍ أبله

وصنعت ُ المهد َ بشفيف ِ دموعي
ضج َّالقلب ُ ..أدجنه ُ بعيون الكلمات
حتى أينعت ِ الروح ُ
في شلال الحزن ِ المتسلق ْ
كاللبلاب ِ المتوسد أعمدة الليل
فإليك ِ المجد يا كل نساء الأرض ما جدت ِ إلا بشموخ العز
فركام ُ الأرواح  ِ
<!--[if !supportLineBreakNewLine]-->
<!--[endif]-->

يا ذات حروف متألقة ٍ
يا للجبل ِ الإنساني وأمية رافعة رأس عراق منحور

يا لزمان ٍ يخدعنا يتعبنا.

تتحدى النملة ُ فيلا ً
فإذا بالإجهاض اللغويِّ الناحب

يتزلفُ معتمرا أرجحة َالنكباء ْ
وشنقت ِ الموسيقى في أعلى مأذنة ٍ
فتلاشت ْ ذائقة ُ الفن في لثم ِ الشعراءْ

* * *
آه ٍ ..يا ملكات الطهر هلمَّ إلي ّْ
نظفن َ مرايا ذاكرتي
من خجل ٍ محتفل ٍ بخواء ْ
أميمة ُ زهرة ُمجد ٍ حلت في روض ملائكة الله

غضبت وأذلت كابوس الموت والله يعيدُ إليهاهالتها

كم رجل ٌ أنت ِ؟

وقتلت ِثلاثة أعداء ٍ لعراق ٍ دمره ُ المحتلُ بأمر البقرات

في موج خليج العربان


* * *
سأحاولُ أن اتوضأ َ بالنسيان

في إمرأة أخرى
أحاولُ( فرمتةَ ) الايام لنبض يحفرُ أودية َالكلمات
لأحررها من وهم إمرأة ٍ سقطت ْ عنها أوراق َ التوت
وباعتْ خضرتها للسلطان

واتخذت ْ دين َ المستعوي نهجا ً روحيا ً
وضلالَ البهتان
ما أنت ِ والشرف ُ الموسوم ُ بحرف الضاد
ما عدتُ أتابع ُ ما طوره ُ المستنقع
من سر ِّ نقيق ٍ ولهان
لا أكرهك ِ فالمقتُ يشكلُ ذا قيم
لتراويح مكانْ
لن أسألَ أين وديعتنا ؟

 

عبد الوهاب المطلبي


التعليقات

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 30/06/2014 13:49:28
الاستاذ الأديب الرائع كوثر الحكيم
أرق التحايا اليكم

الف شكر للزيارة الكريمة
محبتي وتقديري

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 30/06/2014 13:47:47
الاديب المبدع عباس طريم
أرق التحايا اليك
الف شكر للزيارة الكريمة
محبتي وتقديري

الاسم: كوثر الحكيم
التاريخ: 30/06/2014 07:34:07
الشاعر المتألق عبد الوهاب المطلبي
تحياتي ومودتي

قصيدة حماسية مؤثرة تجسد فيها بكل إبداع وقوة موقف امرأة عراقية بطلة. قلمك العراقي الأصيل هو الذي سيرفع
العراق للسمو والحريةط

تقديري واحترامي
كوثر الحكيم

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 29/06/2014 21:43:10
المبدع دائما, عبد الوهاب المطلبي .

شكرا لك لانك تمجد النور والشهادة , ولانك تكشف مزايا الشهادة لاختنا التي ابت الا ان تدافع عن شرفها وعرضها وان تبلي بلاء حسنا .
رحمها الله وفي دار الخلود
واشكر اخي الشاعر العلم عبد الوهاب المطلبي لهذا الابداع .

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 29/06/2014 11:16:03
الصديق ا لاديب لرائع ا لسيد جعفر صادق المكصوصي
ارق التحليا اليكم
دام العراق بأهله ومكوناته...الف شكر للزيارة العزيزة علي
محبتي وتقديري

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 29/06/2014 02:44:29
الشاعروالصديق عبد الوهاب المطلبي
في موقف لكم حضور جميل ومؤثر ونراك اليوم في هذا النص الجميل وانت ترثي الشهيدة امية الجبوري التي قاتلت داعش وانترت عليهم بشهادتها ووفائها لوطنها
سلمت ايها العراقي الاصيل


آه ٍ ..يا ملكات الطهر هلمَّ إلي ّْ
نظفن َ مرايا ذاكرتي
من خجل ٍ محتفل ٍ بخواء ْ
أميمة ُ زهرة ُمجد ٍ حلت في روض ملائكة الله

غضبت وأذلت كابوس الموت والله يعيدُ إليهاهالتها

كم رجل ٌ أنت ِ؟

وقتلت ِثلاثة أعداء ٍ لعراق ٍ دمره ُ المحتلُ بأمر البقرات

في موج خليج العربان

الاسم: جعفر صادق المكصوصي
التاريخ: 28/06/2014 22:05:39
الاستاذ عبد الوهاب المطلبي
كانت امية شهادة على ان الحرب هي معركة الشعب العراقي ضد داعش والارهاب لقد كتبت الملحمة بأسلوب مؤثر ومحقق للغاية

سلم يراعك


جعفر

الاسم: جعفر صادق المكصوصي
التاريخ: 28/06/2014 21:55:31
الاديب عبد الوهاب المطلبي
ان موقف امية شهادة تاريخية بان المعركة هي معركة بين الشعب العراقي والارهاب الداعشي قصيدتك الحماسية كانت بحق تجسيدا لملحمة الحق سلم يراعك صديقي العزيز


جعفر

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 28/06/2014 20:20:46
القديرة د . هناء القاضي.
أرق التحايا اليك
..كتبت ردا ألف شكر لزيارتك
القدير كريم مرزة الأسدي
ارق التحايا اليكم أيضا كتبت ردي ولا أدري اين ذهب

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 28/06/2014 13:30:19
أخي الشاعر المبدع الحاج عطا الحاج يوسف
أرق التحايا اليك
الف شكر لكرم الزيارة
مودتي وتقديري

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 28/06/2014 12:55:41
نصك مؤثر جدا ، ولم أتمالك دموعي وأنا اقرأ هذا الرثاء الجميل . الرحمة والخلود لكل الشهداء الذين كتبوا بدمائهم عزة ورفعة هذا الوطن.
دومك كبير بخلقلك أخي المطلبي وسباق للخير.
كل عام وأنت بخير

الاسم: كريم مرزة الأسدي
التاريخ: 28/06/2014 02:30:21
شاعرنا الكبير عبد الوهاب المطلبي المحترم
السلام عليكم والرحمة
دائماً رائع في منطلقاتك الفكرية وصورك الشعرية ، واقتناص اللحظات الحاسمة في مسيرة التاريخ الإنساني ، والإنسان هو الإنسان إن كان إنساناً
تضعين لجيفارا الشمس َ النائمة
وأنت المصفوفة ما فطمت ْ روح َ بلاغتها

ضد بقايا طبل ٍ أتلفه ُنقرُ غراب ٍ أعرج
بل سارقة ٍ لمرايا العشاق
فكيف يمجد ُ إنسان أبقارا ً في خدمة آلهة الأرض
ما حكمة ُمن يذبح ُ في البحرين
أجدت وأحسنت وأبدعت شاعرنا الكبير احتراماتي

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 27/06/2014 16:36:25
أخي الشاعر النابه عبد الوهّاب المُطّلبي

لا كبا قلمُكَ أيها الشاعر قصيدتُكَ جاءت صفعه للداعشيين
من الخونه العراقيين ، إنّ أمية الشهيدة الحُرة الكريمة
هي المثل الاعلى لكلِّ حرٍّ في العراق ، وهي الرمز الذي
سيبقى ما بقيَ العراق .

دمتَ أيها العراقي الاصيل شامخاً بروحكَ وقلمكَ .

الحاج عطا




5000