.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حب عبر الانترنيت

دهام حسن

تخاطبني  من وراء حجاب

وتبيعني الهوى 

دونما حساب

فأهفو حميما لطوافها

لعناقها

أستاف شميم  هواها

من ثنايا الكتاب

 

 

تطارحني  الغرام بمعاني

بمفردات اشتهاء

وأنا

خائر....ممد د

يندبني أهل الهوى

فتحييني

برشفة من شهد الرضاب

 

 

أرى صورتها أمامي..

جميلة..

فوق ما يتخيلها خيالي

كأنها غزالة

في الأفق أراها

تسرح...وتمرح

وتنساب مع السحاب

 

 

أتعلمين يا عزيزتي

أني بالهوى غر

أتدرج

أنا عاشق  مسكين

لا أتقن في الهوى

لا الغزل

ولا فن الخطاب

 

 

كيف لي بعالمك السحري

رياض ....لغيد الجنان

هناك

هفيف النرجس وميس الأقحوان

وشتيت من الورد والياسمين

وضوع الرياحين

يغمر الوافدين بانسياب

 

 

لا تعذليني يا بنت

إن عدت عن بياني

فما جال في خاطري

من هوى

ليس سوى عزوف عن الدنيا

إلى   حلم مستطاب

فغرامي هوــ يا حبيبتي ــ

قبس اشتهاء

لكن..!

 في غياب

 

( فحظك من السما )

جمال وفتنة وو..

وأنا  أمام هكذا سحر

لا أرى حظي إلا في التراب

 

لا تعذليني ...يا مها

فقد نصبت في العراء خيامي

وطارت البلابل عن بيادري

ولحجرتي  أو صومعتي ..

 بالتالي

 يكون مآبي

فكل حرف من الحب

 يرسمه قلمي

ليس  سوى لألأة

 من  سراب

 

 

فوداعا  يا مها ...

فحب أمثالي حبيبتي

ما هو إلا...

 عزف أوتار

تهتز...ترن..

.تحن..حينا...

ثم تهدأ... فتؤول

إلى سكون واكتئاب

 

دهام حسن


التعليقات

الاسم: دهام حسن
التاريخ: 23/05/2008 14:32:46
العزيزةإلهام سعدت جدا بمرورك وسعدت أكثر بقراءتك الرقيقةالعذبةوإطرائك للنص الشعري كما أعجبت بقدرتك على سبر خفاياالقلوب وعلى نبرة التفاؤل التي حاولت أن ترسميهاعلى قلب أي حائر يكابد.أنت طيبة جدا...
مودتي

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 23/05/2008 12:38:15
لماذا تؤول
الى سكون و اكتئاب

لماذا كل هذا اليأس فلا حدود للحب وليس هناك سن معين للحب فقد تحبك تلك الفتاة الجميلة لوقارك ولحكمتك ولطيبة قلبك فلا تياس

القصيدة جميلة جدا وذات ايقاع موسيقي جميل للغاية
اضافة الى ذلك البوح الصادق النابع من احاسيس جياشة هي في الحقيقة تعشق الحب وتقدسه لكنها تخشى الفشل

تمنياتي بالنجاح واولهم الحب




5000