..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


خَبِرتُ اللتيّا والتي

عطا الحاج يوسف منصور

 خَبِرتُ  اللتيّا يا  خليليّ  والتي

فما  ازدّتُ  من  هذين الا بعلةِ

وعللتُ نفسيَ أنّ للدهر صحوةً

أنالُ  بها  ما  فات رأباً  لخلّتي

فما نلتُ إلا المزعجاتِ  وشيبةً ً

تلوحُ كضوء الصبحِ  في ليلِ لمّتي

رعتْ خافقي  الالامُ حتى تأصلتْ

وزاد بأنْ  أكدى نحوسٌ بهمتي

مضتْ حُجَجٌ  تترى عليَّ وصوحتْ

سنيني فعاجتْ حين عاجتْ بلوعتي

تُريني المنايا  بين  حينٍ وآخرٍ

فتصطكُ منها وهي شوهاءُ ركبتي

تمُرُّ خيالاً يُفزعُ النفسَ إنْ بدا

فللّه  قلبٌ رائعٌ كلُّ  لحظةِ

ويا  محنةَ الايامِ طولي فلنْ أرى

لذلك فرقاً بعد  فقدي  أحبتي

وكوني جحيماً حيثما كنتِ لم يعدْ

لناركِ وقعٌ  حين  شيّعتُ مُهجتي

ثلاثون  عاماً أو تزيدُ  قضيتها

خلاصتُها  كانتْ مع الناس خيبتي



 

عطا الحاج يوسف منصور


التعليقات

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 05/04/2014 22:27:34
أخي الشاعر السكسفون البوهيمي
السامي سامي العامري

آسف كلَّ الاسف لتأخر ردي على تعليقكَ الرائق
الرائع ليس بسببي ولكن بسبب عدم ظهور التعليق إلا اليوم .

خالص تحياتي لكَ مع أطيب التمنيات وتصبح
على خير مع باقة ورد من طائر البجع .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 05/04/2014 22:23:19
أخي وصديقي محمد الخطاط

نوّرتنا بتعليقكَ وإنْ جاء متأخراً

أشكر لكَ هذا الشعور الطيب وأتمنى لكَ
الراحة والاستقرار والله الموفق لكلِّ خير .

الحاج عطا

الاسم: محمدرضا الخطاط
التاريخ: 05/04/2014 00:41:04
احسنت واجدت يلكلك مشاعر واحساس ... موفقين ان شاء الله

اخوكم الخطاط
الحاج محمدرضـا

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 31/03/2014 00:03:29
رعتْ خافقي الالامُ حتى تأصلتْ

وزاد بأنْ أكدى نحوسٌ بهمتي

مضتْ حُجَجٌ تترى عليَّ وصوحتْ

سنيني فعاجتْ حين عاجتْ بلوعتي

ــــــــ
ما أبهاك وأنت تمسك بيراعك لتحاكم الزمن والكون شعرياً !
الحاج عطا الرفيع
مثلك لا تصوّح سنينه بل تتوهج حتى يقتبس منها التائهون في ظلمة الحياة أنواراً تهديهم نحو أفانين المحبة والفرح والنعناع

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 30/03/2014 15:07:39
عزيزي الشاعر الجميل جميل الساعدي

شكراً لكَ على هذا الاهتمام ، ولكنّي راجعتُ
أبياتكَ فكانت صحيحةً مبنى ومعنى ولا دعي
الى إشغال فكرك مستقبلاً لأني أقرأ ما في
ذهنكَ وأعلم أن مثل هذه الشطحات تأتي
أحياناً أثناء الطبع أو أثناء إنشغال
الشاعر بمواضيع أخرى .

دُمتَ أيها الشاعر الجميل بروحه وشعره .

الحاج عطا

الاسم: جميل حسين الساعددي
التاريخ: 30/03/2014 04:06:06
الشاعر المبدع الحاج عطا الحاج يوسف منصور
مع الأسف حصل خطأ طباعي في الأبيات , التي أرسلتها تعقيبا على قصيدتك الرائعة
الصحيح هو:
تفاءلْ تعش رغم الجحيمِ بجنّةِ

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 27/03/2014 10:21:20
أخي وصديقي الشاعر الزاهر زهير الحُسيني

نوّرتَ أيّها النَيّر بكلماتكَ مُتَصفّحي ، نعم
قصيدتي كانت قبل طرقي بابكم بعامين لأستعير
شمعة أملي منكم ، أحزاني منها خاصٌّ وآخر
عام تقاسما حياتي مع ظروف قاسيه منها ما
عَلِمْتَهُ ومنها مالم تعلَمْهُ ولكن كان صبري
وإرادتي أكبر من حزني وألمي وهذا من فضل
ربّي .

دُمتَ زاهراً في روحكَ وحضوركَ .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 27/03/2014 10:08:20
أخي وأستاذي الاديب الموسوعي
الشاعر كريم مرزه الاسدي

تكرمتَ مشكوراً بتعليقكَ الذي شدّ من أزري حين
وجدتُ مَنْ يُشاطرني مأساتي وربّما الكثير من
العراقيين لا نعلمهم يُشاركوننا مثل هذا
الشعور ، ولو تقصينا لوجدنا لكلِّ عراقي
أبي النفس مأساةً عاشها زمنَ النظام الساقط
ومأساة العراقيين اليوم أفدح بعد أن خرجوا من نظام إجرامي الى نظام تحزبي جديد باسم
الديمقراطيه التي كشفتْ حقيقة هؤلاء اللصوص
المتسترين وراء واجهات حزبيه وإنّا لله وإنّا
إليه راجعون .

أكرر شكري وامتناني على تعليقكَ وأتمنى لكَ
الصحة التامه مع أطيب الاوقات .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 27/03/2014 09:52:35
أخي وابن محافظتي الاستاذ محمد داود برغل

سلام الله عليكَ وعلى أبناء محافظتي الطيبين
مروركَ وتعليقكَ أعاد لي ذكريات الطيبين
من أهل العزيزيه كالمرحوم الحاج ممدوح
والحاج عاصي وآخرين لا تُسعفني الذاكرة
بتذكرهم لكَ مني ولأهل العزيزية الكرام
كلَّ الحبِّ والتقدير .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 27/03/2014 09:44:17
أخي الشاعر النابه عبد الوهّاب المُطّلبي

تعليقكَ الزاهي بروحكَ النبيلة أضفى إشراقةً
على قصيدتي .

لكَ مني كلّ الحب والامتنان .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 27/03/2014 09:40:26
أخي الطيب الشاعر الرائع المبدع جمال مصطفى

أنتَ قرأتَ مكنون خلجاتي في معرض تعليقكَ هذا
كيف تُريدني أن أكون بعد أن خَبِرتُ مَنْ هو أقرب الناسِ إليَّ يطعنني من الخلف ؟
كيف تُريدُ حالَ مَنْ قستْ عليه الظروف أن يقول
وهو يرى أنَّ مصيره مُعلقٌ بزلّةٍ ينتظرها منه
وضيعٌ حاسد أو متملقٌ فاسد ؟
لقد كُنتُ يا أخي الطيب مُحاطاً بجواسيس من
وسطي كأصدقاء وما كان اعتقالي عام 1971
إلّا لكلمةٍ قُلتُها عرضاً على سبيل النُكته عن
[ مساعد مدير الامن علي برع الجنابي ]
ونقلها صديقي الذي كان وما يزال على صلة
بي ، ثقْ يا أخي أنّي اكتشفتُ أنَّ أكثر الناس
إلتصاقاً بي كان جاسوساً يترصدني وكأني في
نظر النظام الساقط أخطر من قنبلة هدرجونيه تسيرعلى الارض،كتبتُ هذا يا عزيزي من أربعين
عام ورغم هذا لم أنتكس ولم أفقد الامل .

لكَ أيّها الاخ الطيب خالص مودتي وامتناني
مع شكري وتقديري .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 27/03/2014 09:03:30
أخي الشاعر الكوثر كوثر الحكيم

ما كتبتُه هو واقع لحالي التي كنتُ اعيشها
نعم أيها الشاعر الكوثر رغمَ قسوة الظروف
كان في صدري قنديلٌ أخضر .
شكري الجزيل على تعليقكَ ودُمتَ كوثراً حكيماً .

الحاج عطا

الاسم: جميل حسين الساعددي
التاريخ: 27/03/2014 06:28:49
تداو بصبــر يا صديق وبسمــةِ
ولا تشكُ يومــا إن بليت بمحنةِ
تهونُ مــــع الأيام كلّ مصيبةٍ
ويرحل عنك الحزنُ من غير رجعةِ
ودعْ عنكَ أفكار التشاؤم يا عطا
تفاءلْ تعشْ رغــم الجحيمِ بجنّـةِ
الشاعر الرائع المتميز الحاج عطا الحاج يوسف
مودتي مع عاطر التحايا

الاسم: زهير كاطع الحسيني
التاريخ: 26/03/2014 22:19:59
الشاعر المبدع عطا الحاج يوسف المنصور

قصيدة جميلة ومتماسكة والرائع فيها انها تحمل أحزانا ً

لم تختبر شاعرنا فيها من قبل :


ويا محنةَ الايامِ طولي فلنْ أرى

لذلك فرقاً بعد فقدي أحبتي

وكوني جحيماً حيثما كنتِ لم يعدْ

لناركِ وقعٌ حين شيّعتُ مُهجتي

ثلاثون عاماً أو تزيدُ قضيتها

خلاصتُها كانتْ مع الناس خيبتي

دام قلمك النابض بالحياة ودمت نابغاً في صياغة

الكلمات استاذي العزيز...

زهير كاطع الحسيني

الاسم: كريم مرزة الاسدي
التاريخ: 26/03/2014 20:39:39
شاعرنا المطبوع بوجدانه ، والثري بتجاربه الحاج عطا الحاج يوسف منصور المحترم
السلام عليكم والرحمة
ماذا أقول وختمت القصيدة ، بخلاصة تجارب الحياة ومرارة الأيام ، وما أصدق القول حين وصلت لخيبتك من الأنام عبر الأغوام ، وجزما مثلك مثلي :
ويا محنةَ الايامِ طولي فلنْ أرى

لذلك فرقاً بعد فقدي أحبتي

وكوني جحيماً حيثما كنتِ لم يعدْ

لناركِ وقعٌ حين شيّعتُ مُهجتي

ثلاثون عاماً أو تزيدُ قضيتها

خلاصتُها كانتْ مع الناس خيبتي
- قول حكيم ومجرب وشاعر وملهم احتراماتي ومحبتي

الاسم: محمود داوود برغل
التاريخ: 26/03/2014 20:29:05
الاستاذ الفاضل الحاج عطا الحاج يوسف المنصور المحترم
أعانك الله على فقد الأحبة وتقبل مني خالص المودة
أنالك الباري مافات وكل ما هو آت آت
ليل داج وسماء ذات ابراج
مالي ارى الناس يذهبون فلا يرجعون
أرضوا بالمقام فأقاموا
ام تركوا هناك فناموا
لقلبك النابض بالحب الصحة والسعادة والسرور

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 26/03/2014 17:18:43
الاديب الرائع والشاعر المبدع الحاج عطا الحاج يوسف
أرق التحايا الي
دام قلمك البهي أستاذي الكريم
تمُرُّ خيالاً يُفزعُ النفسَ إنْ بدا

فللّه قلبٌ رائعٌ كلُّ لحظةِ

ويا محنةَ الايامِ طولي فلنْ أرى

لذلك فرقاً بعد فقدي أحبتي

وكوني جحيماً حيثما كنتِ لم يعدْ

لناركِ وقعٌ حين شيّعتُ مُهجتي

ثلاثون عاماً أو تزيدُ قضيتها

خلاصتُها كانتْ مع الناس خيبتي
محبتي وتقديري

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 26/03/2014 16:32:48
الشاعر الحاج عطا الحاج يوسف منصور

ودا ودا

هذه قصيدة يأس خالص , وهي بنت لحظتها , لحظة قاتمة مرت

في حياة الشاعر فثبتها بكلماته جاعلا منها لحظة دائمة

الحضور , على ان القصيدة متماسكة قوية اللغة , وملبدة

بحزن يلازم ابياتها حتى النهاية . قارىء هذه القصيدة

سيشعر بعد الأنتهاء من القراءة كأنه دخل غابة بلا طير

ولا حيوان ولا حتى حشرات ولا حتى اهتزاز ورقة أو جريان ماء

في جدول . ربما من هذه الزاوية يكون الشاعر قد نجح في

رسم غابة مهجورة,ذابلة , فأبدع في تجسيد الوحشة

والذبول .

محبة وتحياة للشاعر

الاسم: كوثر الحكيم
التاريخ: 26/03/2014 15:25:15
عزيزي الشاعر والأديب المبدع عطا الحاج يوسف منصور

شعر جميل فيه خلجات نفسية مؤثرة لما فعلته الأيام بنا. كنت أشاركك هذا الشعور ياعزيزي عطا ولكني قررت أنا أنظر إلى أيامي بمنظار جديد لأن الحياة جميلة وعلينا أن نحياها.

أخوكم المحب
كوثر الحكيم




5000