..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


زعيتر الرائد السَّعيد الشهيد

سالم الفلاحات

رائد الأردني المغدور القاضي بن القاضي في محكمة التمييز، المغرور بأنَّ في العدو الصهيوني بقية إنسانية أو قيم أو إحترام شرائع أو معاهدات.

§        هل استهدف رائد القاضي الفاضل وحده؟

أم أن المستهدف نبضات الكرامة والسيادة والعزة فينا؟

وأن المستهدف عزائمنا وهممنا وتطلعاتنا وآمالنا.

§        هل هي رصاصات خمس في صدر رائد فقط؟

أم أنّها موجهة إلى سويداء قلب كل عربي أردني ومسلم حر شهم؟

§        إنها الرصاصات الكاشفة الفاضحة للمواقف المتخاذلة؟

إنّها تضع الجميع على المحك الذي لا يكذب...

§        أتراها رصاصات النهاية أم أنها رصاصات البداية؟

هل هي معزولة عن إحتلال الأرض؟

وعن سلسلة المذابح في فلسطين وقانا وبحر البقر وصبرا وشاتيلا.

§        وهل هي معزولة عن مذبحة الحرم الإبراهيمي في الخليل وفي الأقصى مراراً ومذبحة غزة في 2008 وما تلاها حتى اليوم.؟

§        أهي بعيدة عن العدوان على الكرامة في موقعة الكرامة عام 1968.

§        أم هي بعيدة عن قتل الشرطي الأردني إبراهيم الجراح الذي كان يحمي سياحهم، ولم يعرف الشعب الأردني  حتى الآن نتائج التحقيق الوطني الأردني المحلي بشأن الجراح.

يا والد الشهيد وأنت لنا جميعاً والد.

عقوق الأبناء لآبائهم مصيبة وأنت ترى عقوقنا.

وجهلهم ونقصهم يؤلم الوالد ويجرحه وقد جرحناك.

ولهوهم وخفَّتهم تمزق قلبه ونحن نلهو...

تنظر إلى عجزنا وتقاعسنا ودموعنا بإشفاق وحسرة.. فتبكي علينا بكاءك على رائد، سيما وأنت ترى نصرنا لإغتيال رائد غدراً.. هو فقط دقيقة صمت، ونصلي صلاة الغائب، والدموع والإدانات والشجب وكأننا بلا مخالب ولا قوة وكأننا بلا دولة أو في مرحلة ما قبل الدولة.

لكن لا يدري أحد.

 

لعله كلما تمادت فينا الغفلة  والكسل والعجز والإحباط، هيأ الله رائد لينبهنا بدمه بعد غفلة.

ويجمعنا بعد فرقة.

لعله مات لينقذ الآلاف على الطريق.

ولينصف مظلومين بدمه في غياهب السجون لم يستطع نصرتهم بحياته.

ومن أوائلهم أحمد الدقامسة.

يا رائد والله وإن كانت الأيدي مصفدة بالأغلال.

 والهمم محاصرة بتزوير الإعلام المضلل.

والآمال منكسرة بتجارب الفشل.

والنظرات مغشَّاة بغيوم الإفك.

ولكن ستنكسر القيود.

وتعلو الهمم.

وتنتعش الآمال.

وتبصر العيون.

وينطلق قطار الحرية والعدالة والكرامة والغيره والإنسانية.

ذهبت إلى رحمة ربك أنت يا رائد وتركتنا نجتر آلامنا ونحصد خيباتنا لتجعل من دمك الطاهر زيتاً لسراج يقظتنا ونهوضنا وعسى أن يكون قريباً.

سالم الفلاحات


التعليقات




5000