..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أبحرتُ مغتربا ً

عطا الحاج يوسف منصور

أبحرتُ مُغترباً في بحركِ اللجبِ  

فهل سـأرســو وأنهي رحلة َ الـتعب ِ

كأنني عندما أبحرتُ سـاعتَها 

عشقتُ ما فيهِ مـن هـولٍ ومن نَصَبِ

إذاً ركبتُ ولن أخشى عواقبَهُ

وهلْ يكونُ فتىً مَنْ عاشَ في رهَبِ

ركبتُهُ وغموضٌ فيهِ يدفعني

مُـذْ رفرفتْ نشـوة ُ الاحلامُ في هُدُبي

عرفتُهُ راهِباً في حال هدأتِهِ

ومارداً مُنذراً بالويــلِ في الغضبِ

مضى زمانٌ وهذا البحرُ منطلقي

وراكبُ البحرِ في عُجبٍ وفي عَجبِ

وكنتُ أنظرُ من حولي فأذهلني

ترتيلُ أمواجهِ والنفسُ ذو رِيَـبِ

وساءلتني إذا ماكنتَ في ثقةٍ

متى الرسوُّ على شاطي الهوى الذهبي

فقلتُ لابُدّ من يومٍ سيوصِلنُي

الى مُـنايَ وألـقى السَـعـدَ في أربي

وأنْ أحوزَ رضا قلبٍ لغانيةٍ

كالبحرِ في طبعهِ المعروفِ بالصخبِ

قالتْ فذاكَ الذي تبغيهِ أمنية ٌ

طارتْ بها الريحُ في وادٍ من اللهبِ

لَكَمْ ركِبتَ بحوراً كُدتَ تصرعني

فيها وكم أحتمي بالصبر من وصبِ

فإنْ تكُنْ عاشقاً يوماً فأينَ تُرى

هـذي الفتاةُ التي ترجو فداكَ أبي

فقلتُ حسبي التي تدري مُكابدتي

وإنْ تكُنْ أنكرتْ حبّي بلا ســببِ

لم يبقَ منها سوى ذكرى مُهشمةٍ

يا خيبةَ الحبِّ إنْ قد ساءَ منقلبي

فجري تولى وأوراقي مُبعثرة ٌ

ودائني ذلكَ المِلحاحُ في طلبي

ما زالَ يُقلقني في كلِّ آونةٍ

حتى شبابي غدا نهباً لمنتهبِ

يا صامداً ورياحُ البؤسِ عاصفة ٌ

متى تُريحُ بقايا الروحِ من كُرَبِ

كفاكَ نزفاً فقد أعذرتَ في الطلبِ

واللهُ حسبُكَ في الجُلّـى وفي النوبِ

  

 

 


 

عطا الحاج يوسف منصور


التعليقات

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 06/03/2014 22:32:02
أخي وصديقي الحاج محمد رضا الخطّا

زيارتُكَ رائعه وتعليقُكَ أروع ،الشعراء يا أخي يكتبون مشاعرهم وهي مشاعر مشتركه بين
الناس أتمنى أن أكون موفقاً في ترجمة
الاحاسيس الوجدانيه .

دُمتَ أخاً كريماً ودامتْ زياراتكَ .

الحاج عطا

الاسم: محمدرضا الخطاط
التاريخ: 06/03/2014 05:52:04
الاخ الطيب الودود الحاج عطا

احسنت واجدت في رائعتك البحريه السجيه كتبت انت وكأن الذي كتبته عني فشكرا لك وفقك الله من شاعر واديب والسلام

أبحرتُ مُغترباً في بحركِ اللجبِ

فهل سـأرســو وأنهي رحلة َ الـتعب ِ

كأنني عندما أبحرتُ سـاعتَها

عشقتُ ما فيهِ مـن هـولٍ ومن نَصَبِ

إذاً ركبتُ ولن أخشى عواقبَهُ

وهلْ يكونُ فتىً مَنْ عاشَ في رهَبِ

ركبتُهُ وغموضٌ فيهِ يدفعني

مُـذْ رفرفتْ نشـوة ُ الاحلامُ في هُدُبي
- See more at: http://www.alnoor.se/article.asp?id=236748#sthash.4zYCYacW.dpuf

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 04/03/2014 10:39:12
أخي الشاعر السكسفون السامي سامي العامري

يا أخي طالة غيبتكَ علينا فأين أنتَ حسبتُكَ
في جُزِرِ الكناري تُزقزق مع إحدى الكناريات
أليوم أشرقتْ صفحتي بنور حضوركَ فالنور بلا
سامي يبقى شاحباً كئيباً تمنياتي أن نراكَ
كما عهدناكَ مُرفرفاً في حدائق النور .
شكري الموصول بالمودّة لكَ مع باقة ورد .

أرجو إخباري عن أخينا الشاعر الساعدي فهو
في حالة انقطاع طال أمدها تحياتي له إذا
تمكنتَ من الاتصال به .

تقبل تحياتي مع التقدير .

الحاج عطا

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 04/03/2014 07:56:54
ركبتُهُ وغموضٌ فيهِ يدفعني

مُـذْ رفرفتْ نشـوة ُ الاحلامُ في هُدُبي

ــــــــ
وكما قال جمال روعة هذا البيت ويا للمصادفة اقبستُه أنا ثم رأيت الصديق العزيز جمال يحتفي به أيضاً !
القصيدة عموماً محلِّقة الأبيات
تحياتي وتقديري للشاعر البهي الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 03/03/2014 23:42:10
أخي الشاعر النابه عبد الوهّاب المُطّلبي

أكْرِمْ بزيارتكَ وأنْعِم ايها الشاعر الغريد

شكري الموصول بالمودّة أبعثه لكَ مع أطيب
تمنياتي وأرقّها .

الحاج عطا

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 03/03/2014 21:16:35
الاديب الرائع والشاعر المبدع الحاج عطا الحاج يوسف
أرق التحايا اليك
أجدت وأحسنت القول :
أبحرتُ مُغترباً في بحركِ اللجبِ

فهل سـأرســو وأنهي رحلة َ الـتعب ِ

كأنني عندما أبحرتُ سـاعتَها

عشقتُ ما فيهِ مـن هـولٍ ومن نَصَبِ

إذاً ركبتُ ولن أخشى عواقبَهُ

وهلْ يكونُ فتىً مَنْ عاشَ في
محبتي وتقديري

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 03/03/2014 11:19:17
الاخ الاديب الشاعر العلم عبد الفتّاح المُطّلبي

أكرمتني بزيارتكَ وتعليقكَ مرّتين فأنتَ المثال
الطيب للدوحة المُطّلبيه تمنياتي لكَ بالصحة
ودوامها وبالعافية ودوامها أيّها العلم شاعراً وأديباً .

شكري المعطّرِ بالمودّةِ لكَ مع عظيم تقديري .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 03/03/2014 11:12:21
أخي الاديب الباحث الاستاذ سعيد العذاري

مروركَ الكريم وتعليقكَ الشفّاف أفاضا على
نفسي البهجة وعلى قصيدتي رونقاً جديداً
فلكَ مني خالص الودّ وعظيم الامتنان .

تقبل تحياتي مع شكري الجزيل أيّها الفاضل
المتفضل .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 03/03/2014 11:05:00
أخي وابن مُحافظتي الطيبه
الاستاذ محمود داود برغل

كم أسعدني مروركَ الكريم وتعليقكَ أيّها
الواسطي فأنتَ القريب الى نفسي على بُعد
المسافة .

شكري مكرر لكَ بمسافة البعد الذي بيننا .

تحياتي لكَ ولأبناء واسط مع باقة ورد .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 03/03/2014 10:58:43
أخي الاديب الموسوعي الشاعر كريم مرزه الاسدي

عليكَ سلام الله ورحمته وبركاتُه
أيّها الاخ الجليل ما أتحفتني فيه من إطراء
أضفى جمالاً على قصيدتي .
أشكركَ جزيل الشكر أستاذنا الكبير .

دعائي وتمنياتي لكَ بالصحة ودوامها مع التقدير .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 03/03/2014 10:53:19
أخي الطيب الشاعر الرائع المبدع جمال مصطفى

أبدعتَ في نقدكَ وتحليل الصورة الشعريه وهذا
ما يتجلى في جميع قراءآتكَ الشعريه لنصوصي
أتمنى أن أحوز رضاكَ ورضا القُرّاء أيّها
المتميز نقداً وشعراً .

خالص مودّتي لكَ مع باقة ورد .

الحاج عطا

الاسم: عبد الفتاح المطلبي
التاريخ: 03/03/2014 07:54:59
الشاعر الأستاذ الحاج عطا الحاج يوسف منصور ، نقرأ هنا شعرا حقيقيا بطعم وذائقة الشعر الصيل فما أبدع قولك ودقة صوره في قولك :
أبحرتُ مُغترباً في بحركِ اللجبِ

فهل سـأرســو وأنهي رحلة َ الـتعب ِ

كأنني عندما أبحرتُ سـاعتَها

عشقتُ ما فيهِ مـن هـولٍ ومن نَصَبِ

كلنا سنرسو في الآخر ،
تحياتي ومودتي أيها الشاعر الكبير، دمت بخير وعافية.

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 03/03/2014 06:00:31
تحياتي للشاعر القدير الحاج عطا الحاج يوسف
وفقك الله
شعر جميل يجمع بين الالم والامل
لغة جميلة وتصوير فني رائع

الاسم: محمود داود برغل
التاريخ: 03/03/2014 05:30:53
أبداع وجمال وحرف معطر
العز والرفعة وطول العمر
للسيد الجليل الحاج عطا المنصور الموسوي المحترم

الاسم: كريم مرزة الاسدي
التاريخ: 03/03/2014 04:47:28
شاعرنا الرائع طبعاً ومقدرة الحاج عطا الحاج يوسف منصور المحترم
السلام عليكم والرحمة
أحسنت مناجاة ورجاء وتلهفاً وأملاً وبسيطاً ومتراكباً وشجواً , ولعل الله يساعدك على مأربك :
ترتيلُ أمواجهِ والنفسُ ذو رِيَـبِ

وساءلتني إذا ماكنتَ في ثقةٍ

متى الرسوُّ على شاطي الهوى الذهبي

فقلتُ لابُدّ من يومٍ سيوصِلنُي

الى مُـنايَ وألـقى السَـعـدَ في أربي

وأنْ أحوزَ رضا قلبٍ لغانيةٍ

كالبحرِ في طبعهِ المعروفِ بالصخبِ
أحسنت وأجدت وأبدعت شاعرنا القدير

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 03/03/2014 00:57:22
الشاعر البديع الحاج عطا الحاج يوسف منصور

ودا ودا

( ركبته وغموض فيه يدفعني
مذ رفرفت نشوة الأحلام في هدبي)

هذا البيت من القصيدة هو عندي بيت القصيد لأن الشاعر

قال فيه شيئا تخطى معناه الأصلي أو ما أراد الشاعر

منه باعتباره بحر الحب المائج الهادر . هذا هو المعنى

الطافي على السطح ولكن المعنى الأعمق لهذا البيت أو

معنى المعنى كما يقول النقد الحديث ان الشاعر يصف

من حيث يدري ولا يدري عملية تلقي الألهام الشعري

مأخوذا بسحر ما يدفعه اليه هذا الركوب من مفاجآات

ثم ان القصيدة كلها ذات طابع رمزي يجعلها قابلة

لتأويلين : باطني ومباشر .

دمت شاعرا مبدعا صديقي ابا يوسف




5000