..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ائتلاف الوطنية يرد على الحكم على الوزير السابق محمد علاوي

بغداد 22 كانون الاول 2013
ببالغ الاستغراب والاستهجان نشرت إحدى المواقع المقربة من رئاسة مجلس الوزراء خبراً مفاده ان حكماً بالسجن لمدة سبع سنوات صدر على الوزير السابق محمد توفيق علاوي بتهمة الفساد.
وما يثير الاستغراب والاستهجان ان السيد محمد علاوي ومحاميه السيد وائل عبداللطيف لم يبلغا بموعد المحكمة، بل تمت لفلفتها غيابياً وبسرية تامة من أجل التسقيط السياسي قبيل الانتخابات.ولم يستلم السيد علاوي أو محاميه نسخة من الحكم لحد الان.
ومن المثير للسخرية ان العقد الذي تم بموجبه توجيه التهمة للسيد محمد علاوي، وهو مشروع أمن بغداد وأمن الحدود العراقية السورية، قام بالتوقيع عليه وزير الأتصالات الأسبق السيد فاروق عبدالقادر وبحضور السادة الوزراء رائد فهمي وشيروان الوائلي في فرنسا، وأشرف عليه السيد جاسم جعفر، ولم يكن للسيد محمد علاوي أية علاقة بالعقد من ناحية الأعلان أو الأحالة أو في الجانب المالي من قريب أو بعيد.
ان هذا الأسلوب المخزي في التسقيط السياسي الذي تنتهجه رئاسة الحكومة بمعونة بعض القضاة المسيسين والمأجورين انما يعكس إفلاس رئيس الحكومة وتمسكه بالمنصب مهما كلف الثمن من تزوير للحقائق وتشويه لسمعة الشخصيات الوطنية.
الأجدر بالسيد المالكي أن يحاسب حاشيته من سراق المال العام، والصفقات الروسية والأوكرانية، وآخرها فضيحة مصفى ميسان، والحبل على الجرار، بدلاً من استهداف الشرفاء والتستر على الفاسدين.
ائتلاف الوطنية
---------------------------------------------------------------------------------------
www.baghdad-news.com موقع جريدة بغداد
www.wifaq.com www.ayadallawi.com موقع أياد علاوي
http://www.aliraqiah.com/ موقع كتلة العراقية

المكتب الاعلامي للكتلة العراقية


التعليقات




5000