..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صدور كتاب ( التربوي والجمالي في مسرح الطفل) للكاتب عبد الهادي الزوهري

محمد الهجابي

 التربوي والجمالي في مسرح الطفل

 للكاتب المغربي عبد الهادي الزوهري

   

      غلاف الكتاب                           ذ. عبد الهادي الزوهري

  

أصدر الكاتب المغربي عبد الهادي الزوهري مؤخراً (2013) عن "منشورات دار الأمان" بالرباط (المغرب) كتاباً في قطع متوسط من حوالي 110 صفحة موسوم ب"التربوي والجمالي في مسرح الطفل: قراءة في عروض مغربية. وهذا هو الإصدار السابع في منجز الكاتب. وتضمن الكتاب قسمين رئيسيين. حمل القسم النظر عنوان: التربوي والجمالي في مسرح الطفل من خلال الكتابات العربية والأجنبية وصيغ قراءة العرض المسرحي وتلقيه، فيما حمل القسم التطبيقي عنوان: التربوي والجمالي في مسرح الطفل. وقد جاء في كلمة على ظهر الغلاف الأخير ما يلي: «حاولنا في هذه القراءة التي قاربت تعالق التربوي والجمالي في مسرح الطفل بالمغرب (....) ألا نركن فقط إلى المؤلف النظري، الذي يستند إلى انشباك الجمالي والتربوي "بداهة"، كما تفعل العديد من الدراسات العربية والمغربية المتعلقة بمسرح الطفل، بل اخترنا عن اقتناع أن نغامر في مفازات الممارسة العملية ونحن نعي ما يحف هذه الخطوة من منزلقات نظرية ومنهجية، وما يعتري تطبيقاتها من نقائص استطيقية، والشافع لنا في كل ذلك فضولنا الجمالي الذي تثيره فينا باستمرار متعة مسرح الأطفال وفتنته، هذا من ناحية. وبداية تمرسنا وتواضع دربتنا في تحليل العرض المسرحي من ناحية أخرى..».

محمد الهجابي


التعليقات




5000