.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تقرير بارادايم تايمز للإعلام عن ملتقى الحسين الثقافي الثاني في مدينة مالمو السويدية

أثير محمد الشمسي

 ملتقى الحسين الثقافي الثاني في مدينة مالمو السويدية


((تلاقح فكري ظريف بعيد عن العشوائية))


تقرير : عماد الصالحي 

 

تختلف طريقة تناول الثورة الحسينية حسب مفاهيم المجتمع الذي ينطلق من خلاله اصحاب مشروع البحث لكي يكون ترسيخ لمبدأ احقاق الحق وارجاع الامور الى نصابها الطبيعي، وحين تتناول الدراسات واقعية البعد الاستراتيجية لهذه الإنتفاضة وطبيعة أجوائها ، فان هناك اختلافاً واسعاً بين الأطروحات المقدمة وإشكاليات لازالت قائمة بين عامة الناس وبين الباحثين أنفسهم حول كيفية التعاطي مع الانتفاضة الحسينية، ومع طبيعة المجتمع . ويعيد الباحثين المانع الرئيسي هوالخوف من من رجالات يحسبون على الاديان والحملات التي يشنها على أي باحث يتجرد بالبحث إذا كان على دور الشخصيات أو الأحداث التي تعتبر أساسيات مسلمة في الواقعة بواقعية التعامل مع هذه المجزرة . 

 


بدعوة كريمة من مؤسسة النور للثقافة والاعلام حضرنا اقامت ملتقى الحسين الثاني في مدينة مالمو السويدية وبرعاية المركز الثقافي العراقي في السويد بمناسبة شهر محرم الحرام من على قاعة (( Studiefrämjandet))

 

 بعد كلمة القاها الاستاذ أحمد الصائغ مدير مؤسسة النور للإعلام اعلن من خلالها افتتاح ملتقى الحسين الثقافي الثاني حيث قدم الاستاذ باسم الباسم مدير المتلقى ، مفاهيم طرحها على الضيوف لهذا الملتقى من خلال ادارته الحوارية وهم كل من 
د. عدلي ابو حجر 
الشيخ عبد العظيم الكندي 
الاستاذ لعيبي خلف رمضان 
الحاجة شيرين علي 

 



وقد تطرق سماحة الشيخ عبد العظيم الكندي واصفا الانتفاضة الحسينية بخزين إستراتيجي هائل لا ينفذ من جميع عناصر الطاقة والقوة الفكرية والثقافية والسياسية والاجتماعية التي تبعث الحياة بالمجتمعات لتكون لديهم مناعة كبرى من جميع الأمراض النفسية والثقافية والثورية لتوجيه الأمم الى الهدف الحقيقي لقضية الإنسانية الحقة التي عاشها الكثيرون مع الحسين وبعد الحسين بعدة جوانب من علوم دراسة السلوك البشري على مدى التاريخ بدون الانتماء إلا لإنقاذ الانسان أينما كان والى أي ملة ينتمي.
حيث أكد د .عدلي ابو حجر على موقف سيد الشهداء وأصحابه عليهم السلام من ثم دعى الى حوارية فكرية تناغم هموم المناسبة وقد تطرق الاستاذ لعيبي خلف بجملة جميله اطربت مسامع الحضور،وهي التفاته صادقه نابعة من صفاء الذات حيث قال (( ان جميع الذين يخالفون ويقفون بالضد من الحسين على مر الزمان تجد ابناهم اسماهم بها ولو شئ نسبي حسين وعلي وعباس ولكن لم نجد اسم شمر في أي من هذه الفرق هذا دلالة واضحه ان رسالة الحسين واسعة وشاملة لاتخص التشيع فقط وانما تخص جميع بني الانسان )) وقد استدرج قائلا أنا باحث من الطائفه الصابئية ولكن اتذكر ولازلت اعيش هذه المجالس التي علمتنا الكثير من المحبة والصدق وغيرها من السمات والصفات الحسنة . وعلى هامش الملتقى القى ممثل الصابئة المندائية بالدنمارك كلمة بالمناسبة حيا بها القائمين على هذا الملتقى ودور اهل بيت النبوة بمسيرة البشرية الحقة .

 



وفي نهاية الملتقى عرض فلم من اخراج الفنان حسن هادي يحمل شرح عام عن الحسين الانسان والثورة وبعدها قدم الاستاذ أحمد الصائغ شهادات تقديرية الى كل من الدكتور د. عدلي ابو حجر ، الشيخ عبد العظيم الكندي، الاستاذ لعيبي خلف رمضان ، الحاجة شيرين علي ، والاستاذ باسم الباسم ، والفنان حسن هادي .
وقد حضر بالتغطية الاعلامية قناة كربلاء الفضائية بشخص الاعلامي محمد الموسوي وقناة الفرات الفضائية وقناة النعيم الفضائية وشبكة الوحدة الاعلامية متمثلة بالسيد عمران الياسري وبارادايم تايمز للإعلام بشخص الإعلامي عماد الصالحي والمدير التنفيذي أثير محمد الشمسي وقد سجل الملتقى صوتيا وسوف يعرض لمتابعينا الكرام قريبا أن شاء الله 


في نهاية تقريرنا لنا كلمة
أن الواجب الإنساني للمثقف و والإعلامي والباحث عن الحقيقة أن يسمع ويحقق ويتدارس كل ما سمعه ونقل اليه من معلومات الى الوجدان الحقيقي ليتسنى له القرار أما أن يأخذ به او يرميه في سلة المهملات التاريخية ولا يكون أدنى فكرة إلا أن يسمع ما جرى من كل ألاطراف وألاطياف ، حيث انك اذا سمعت أجزاء من الحقيقة هذا يدل على إنك لن تحصل على نتيجة علمية واقعية مهما بحثت لان كل طرف من الأطراف ينقل الجزء الذي يخدم مصالحه ،ونصبح كمجموعة من فاقدين البصر يتلمسون فيلاً كبيراً وكل واحد منهم يتلمس جزءاً من هذا الفيل ، فيعتقد أن الجزء الذي يتلمسه هو الفيل الحقيقي ولا غيره من الاجزاء الاخرى!
وقد انتهت اعمال ملتقى الحسين وهو تناقح فكري ظريف بعيد عن العشوائية يحمل بين طياته اعظم مفهوم جسده البيت المحمدي بحديث أمير المؤمنين عليه السلام ((الناس صنفان اما اخ لك في الدين او نظير لك في الخلق)) 

أعداد التقرير 
عماد الصالحي 
بارادايم تايمز للإعلام

 جانب مصور من الملتقى

 

 

 

 

 

 


أثير محمد الشمسي


التعليقات

الاسم: أثير محمد الشمسي
التاريخ: 19/11/2013 22:05:06
الاستاذ احمد الصائغ المحترم لك مني خالص الاحترام والتقدير لقد تعلمنا منكم أن ألناس يتداولون ألإخبار ويصلنا ما تبقى من الشائعات ولكن على ألإعلامي الذي يحمل هرمون المهنة أن يكون كالمحارب الجيد الذي يحتاج العشق والإخلاص و الفكر المرن لكي يصبح قائدا لفتح أفاق ميسره أمام الجمهور وليس العكس فانتم تخطون بثبات وواجب علينا ان نتشرف بمرافقتكم والوقوف جنبا الى جنب معكم على طريق ان شاء الله نصل الى قمته بالتعب والجهد والمثابرة . شكرا لكلماتك ودمتم سالمين.

أسرة بارادايم تايمز للإعلام

الاسم: احمد الصائغ
التاريخ: 19/11/2013 21:48:44
عظيم الشكر والامتنان للاخ والصديق الاعلامي الاستاذ اثير محمد الشمسي على حضوره الدائم لدعم فعاليات مؤسسة النور وتحمله عناء السفر من مدينته التي تبعد اكثر من مئة كيلو متر كي يشاركنا بحضوره الفاعل
قبلات طيبة على جبينك الطاهر صديقي الكريم مع دعائي الدائم لك بالموفقية والسداد وجعلك الله من السائرين على طريق سيدنا الحسين عليه السلام




5000