..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فلقة ُدنيا ومنابتُ آهات

عبد الوهاب المطلبي

في ذاكرة الأيام الحبلى
هل كنتُ شقيا ً حين وضعتِ لوحة أزهار يابانيه
في حائط مبكى القلب
في رف ٍّ عُلـَّق في سور الملعب من وهج الثلج
مع رقص الأرواح الهائمة تحت جسور الوجد المتأفف
كيف أضعتيني في مرقص أيام ٍمجنونةِ
ما زلت ُ أقلب ُ تاريخ َالسنة الخضراء
مازلتُ أمارس ُ نجواي في خيمة ِ حواءَ في همسات الصحراء الليليه
تقتلني جزر الصمت الصاخب
تتكثف أبخرة ُالتوق ِ في مبسم ِ بئرٍ في الرمضاء
كملائكة من إبريز حرير أبيض
سقطت ْ منا أحلام ٌ كدموع الأطفال
طار تألقها في واحات الأسماء
فلقة دنيا ومنابت آهات
* * *
يا من ْ كنتَ صفحات حكاياتي الليليه
الثاقب َ أمواجَ مشاعرنا بين شروق ٍ وغروب لأقاصيص ِالمسرح..نشهدها
مذهولين..قالت يتغيرُ وجهي في المرآة الفضيه
.ما بين الفرحة والحزن..وتذكَّرُنا بالأشياء ِالغائبة ِعن همسات ِالبال..
لكنَّ الزورقَ منسي ٌ في مرج ضبابٍ يلهمنا ضحكة َحزن صيفية
..أو دمعة َفرحٍ تتفصدُ عرقا ً في خدي القمرالمسكون بملايين الآمال ِ الملقاةعلى المذبح
في ملكوت البوح المتلولب، أتلوكَ حكايه ،
باقاتُ فصول ٍ تتشظى لم يعلن كاتبها،
رافضة ً أن يقتسم َ أيّ ٌ كانَ لمجامر ولهي فيك َومعي أسرار تفاصيل بوهيميه،
في ضحكة إعصار جنوني أردتكَ لي وحدي،
ترهقني الأسماءُ الطافيةُ كالاوراق الساقطة فوق حباب الزبد الفضي،
ولتسمعني : - رفيف َ الأجنحةِ لآهات ٍفرَّت كفراشات ٍ هائمة ٍ
لتكوننَّ قصيدة َحب ٍولأجلي كتبتْ بمداد الزفرات الصافية من ينبوع الحب المطلق
محض إلهيا ًفتقدسني.
.هل تعلم كيف تتغيرُ أصوات ُهديل ٍحين يفاجأ ُ طيرين ِتفقيس البيض،
لغة أخرى مرآويه،
إذ تعزفُ في قٌيثار اللحظات المفقودة ِ من أجلي فقط ،
حتى بسمات الشفتينِ، لي وحدي ، إن كنت َ بعيدا ً لا تبسم أو تتبسم
* * *
مازلتُ أحدقُ في بحر خيالي
عن لغة إمرأة ٍ تبحثُ عن حزني المتوحد
هبطت ْ ، فتحت شفتيها ، صدحتْ:
خالفتُ جميعَ نساء العالم
حتى فرَّ الخوف ُ
عن مجد طفولة بسماتي
وتظاهرت ُ بأني جوديث السفاحه
ما أقسى أن تنتظر المنقذ َ
كطبيب ضل طريق السابلة ِ
* * *
ما أقسى المخلوق الظاميْ
ليموت َ فوق ضفاف النهر الصافي

عبد الوهاب المطلبي


التعليقات

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 30/10/2013 17:58:35
الأديب الرائع الرقيق د.هاشم عبود الموسوي
أرق التحايا إليك سيدنا الشاعر المبدع..:كم أتوق الى نصوصك الأدبيةأسافر بين حدائقها
شكرا لمرورك الكريم..

الاسم: د.هاشم عبود الموسوي
التاريخ: 30/10/2013 12:35:23
على انغام كلماتكَ نزلت على قلبي نسائم الأصالة الشعرية التي أتواخها في قصائدنا المعاصرة وسرت الى آفاق مترامية ، من الإبداع الذي أتلمسه دوما في نتاجك الأدبي .. دمت في هذا الألق الجميل .
د.هاشم عبود الموسوي

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 29/10/2013 21:20:15
الاديب الواعي والرئع د. عصام حسون
ارق التحايا اليك
حفظك الله يا استاذي فتعليقي أرقى من القصيدة..الف شكر لمرورك الكريم

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 29/10/2013 17:45:44
صديقي الارائع الاديب الحبيب عقيل العبود
أرق التحايا اليك
شكرا لكرم الزيارة وذائقتك الشعرية

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 29/10/2013 17:43:29
الاديب الرائع الاستاذ سعيد العذاري
أرق التحايا إليك سيدي الكريم..والف شكر لمرورك العذب جدا الى صفحتي

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 29/10/2013 17:40:27
الاديبة الرائعة والشاعرة المبدعة: فاطمة الزهراء بولعراس
أرق التحايا إليك
تقديري الكبير لشهادتك ..دام قلمك الملهم البهي

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 29/10/2013 17:35:46
صديقي الاديب الرائع والشاعر المبدع الشاعر الأزرق جلال جاف
أرق التحايا إليك
تعليقك شاهد على آيات نبضك الشعري المبدع

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 29/10/2013 17:24:55
الأديبة الرائعة والشاعرة المبدعة أروى الشريف
أرق التحايا إليك
مبدعة حتى في إيماءات السحر المتجلي في ذائقتكِ يا شاعرتي

الاسم: د.عصام حسون
التاريخ: 29/10/2013 16:39:25
الشاعر والقاص المتالق عبد الوهاب المطلبي !
أرق التحايا لكم...
نص راق و ساحر وبليغ في الحب والاحلام والامال الجميله والعذبه التي هدرت وضاعت في زمن طافح بالخيرات وظالم في استخدام ثرواته البشريه والماديه,ولكن رغم كل هذه الفوضى وكل هذا الحرمان والكبت المتواصل ستتفجر الاحلام وتخلق بيئات الحب الصادقه والموده لتصبح حقيقه وواقع يبهج ويسر العطاشى والجياع والمحرومين..أبدعتم سيدي الكريم بهذا الجهد الرائع...تحياتي وتمنياتي لكم بالالق الدائم!

الاسم: عقيل العبود
التاريخ: 29/10/2013 14:52:00
سلام لك يا صديقي
أيها الشاعر والأديب والإنسان لوحة مشرقة كلمات بهية .
هي هكذا كما انت نصوصك.
سلام
عقيل العبود

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 29/10/2013 13:48:01
الاستاذ والاديب الواعي رعاك الله
تحياتي
وفقك الله وسدد خطاك
موضوع شاعري جميل راق لي كثيرا
حياك الله

الاسم: فاطمة الزهراء بولعراس
التاريخ: 29/10/2013 13:37:36
ما زلت ُ أقلب ُ تاريخ َالسنة الخضراء
مازلتُ أمارس ُ نجواي في خيمة ِ حواءَ في همسات الصحراء الليليه
تقتلني جزر الصمت الصاخب
تتكثف أبخرة ُالتوق ِ في مبسم ِ بئرٍ في الرمضاء
كملائكة من إبريز حرير أبيض
سقطت ْ منا أحلام ٌ كدموع الأطفال
طار تألقها في واحات الأسماء
فلقة دنيا ومنابت آهات الشاعرالقدير عبدالوهاب المطلي
هناك فرق بين من يقول الشعر وبين يُلهمَه
نصك إلهام والق
احترامي

الاسم: الازرق / جلال جاف
التاريخ: 29/10/2013 13:11:34
الشاعر القدير الصديق العزيز

عبد الوهاب المطلبي

حرف فريد استطاع بسحرية خاصة اثارة خلجات داخلية في الروح من خلال صور عميقة تنم عن فرادة في الشعرية بلغة تتقن الابحار والغوص المطلق في الزمان والمكان.
دمت لبهاء الشعر
خالص ودي واحترامي

الاسم: اروى الشريف
التاريخ: 29/10/2013 12:54:58
الشاعر القدير عبد الوهاب المطلبي


نص رفيع المقام كانه نشيد انساني يسبح بعيدا في عالم اسطوري لا نسمع فيه الا لحن القيثار السحري

''هل تعلم كيف تتغيرُ أصوات ُهديل ٍحين يفاجأ ُ طيرين ِتفقيس البيض،
لغة أخرى مرآويه،
إذ تعزفُ في قٌيثار اللحظات المفقودة ِ من أجلي فقط ،
حتى بسمات الشفتينِ، لي وحدي ، إن كنت َ بعيدا ً لا تبسم أو تتبسم''


دمت للابداع الراقي .


ايات تقديري العالي واحترامي الكبير




5000