.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صفاتك والآيات... يا غريب طوس

عبد الرزاق السنيد

صفاتك والآيات... يا غريب طوس ( *)

صفاتك آيات وجودك اعمق ..........           وأنت الرضا السلطان أنت الموفقُ

ضريحك يزهو في عبير مآثر ..........          سموت بها والحق من فيك ينطقُ

وانت الرضا في طوس تزهو بحضرة .......... وقبتك الصفراء كالشمس تسمقُ

وزوّار جاؤا ينثرون ورودهم              .......... ويبكون حباً فيك  تشكو وتدفقُ

وبابك باب الله فيه دعاءنا                   .......... يجاب يحن القلب فيه ويخفقُ

..........

وانت إمام فيك يوم ولادة ..........                 وسام على هام العدى بل موفقُ

ومأمونهم باللعن بات وصحبه            .......... فلا أثر لا  سجنهم فهو ممحقُ

تقول حديثا ً عجّب الناس أمره ..........            فتوحيده حصن بشرط محققُ

بأنك انت الشرط أنت إمامنا               ..........  تؤكد بالتوحيد تسمو وتسمقُ

..........

وانت الرضا في مشهد طاب مشهدا   .......... وجنة عدن فيك تحنو وتشفقُ

كرامات لا احصي لكم أنْ أعدّها       .......... شفاء لمرضى حاجة قد تحققُ

رصيد لأهل يستجاب دعاؤه               ..........       باب الله بل أنت اعمقُ

وبصر أعمى والزغارد غرّدت ..........           ويبكي أبوه بل يقول وينطقُ

تبارك ربّ الكون أعطى لأحمد       .......... وآل كرامات بها الفضل مورقُ

أتيناك نسترجي الشفاعة والتقى    .......... ونفحات قدس منك والقلب يخفقُ

حنانيك يا مولاي أنت ولينا           .......... وثامن أهل الحق من هو ينطقُ

وجاها عظيماً  من أريج محمد ٍ      .......... ومن  حدرالكرار يدعو ويونقُ

..........

ومعصومة في قم زاه ٍ ضريحها  .......... وفي حوزة بالعلم بالنور تشرقُ

وعش لآل البيت عش محمد .........            . وآفاقه بالعلم بالنور تدفقُ

أحاديثها بالفاطميات تزدهي             .......... بنور ولي الله بالحق تنطقُ

أجابت على تلك المسائل جلها ..........     وبشّرها موسى ويدعو ويشفقُ

وخرّجت الآلاف من علمائنا     .......... وحوزات فيها العلم بل هو اعمقُ

وفيها انبرى روح الإله مجاهدا         .......... وقاد جماهير البلاد وينفقُ

وعززه الصدر الكبير مؤيدا          .......... وقال لنا ذوبوا به فهو اعبقُ

وفيها بدت حرب الضلال وحاقدا   .......... عميلا يريد البغي للحق يسحقُ

وخابت ظنون الحاقدين وحزبهم      .......... واعدم آلاف وسجنا محققُ

وعُذّب أهلي صابرون بوعيهم .......... رضاك رضاهم فضلكم هو اعمقُ

سلام على ذاك الأمام وصحبه .......... ومن يفتدي الإسلام من هو أصدقُ

..........

وانت الرضا اشكو اليك همومنا         .......... ففي كل يوم ماتم وتمزقُ

وحكامهم قد مزقوهم وأوقدوا ..........     عليهم بنار الحقد والكفر ينعقُ

واهل وفاق لا وفاق لعهدهم ..........              ثعالب بعثيون للغدر تنفقُ

وفاقا به سوءًا وحقدا ً وغيلة    ..........    فلا مانع منهم ولا هو مشفقً

يحن الى البعث الحقير وعفلق .     ........ . ويبكي عليه بل يقول يصفقُ

يحن الى الضاري وعرعور ناصر .......... رفضناك يا من بالتفاهة تنطقُ

اذا كان عرعور فقيه مفوّه       .......... سلام على الإسلام فالروح تزهقُ

ويوسف يدعو للدمى أهل مصره  .......... ويفتي بلا وعي ومحمود يطرقُ

اذا كنت تبكي الهاشمي ورهطه   .......... فلا خير فينا نرفض الكفر ننفقُ

بكيتم على صدام ويل لظالم          .......... ومن صالح الأوغاد لا يتوفقُ

هي الفتنة العميا فتاواك جلها          .......... تؤجج نارا لا تبالي وتحرقُ

مكرتم ومكر الله في كل ظالم     .......... يحاسبه    والنار مثوى ومحرقُ

..........

  

  

  

مولاي الرضا... عِزٌ وفخار  (**)

...........................................

ميلاده هو عِزة وفخارا ,,,,,,,,            هذا الرضا آياته اسرارا

هو ثامن سبط لآل محمد ,,,,,,,,              وبفضله آثاره أثمارا

ومسيرة الإبعاد بات محققا ً ,,,,,,,,  أو ما دروا هو صوته هدارا

فحديث سلسلة أبان حقيقة ,,,,,,,          أنّّ الإمامة قوة ومدارا

,,,,,,,,

هو ثامن نشر العلوم بوعيه ,,,,,,,,      ما همّه الطغيان لا الغدارا

وحديثه هو من حديث محمد,,,,,,,        , وتراثه من حيدر كرارا

في مرو قد وفدت عليه رجالها ,,,,,,,, والكل قد كتبوا وصار شعارا

فأجاب في ذهب يسلسل قوله ,,,,,,,,   بشروطها القى عليه ستارا

واطل يعلنها بقول ثابت ,,,,,,,,           هو للإمامة ما عليه غبارا

,,,,,,,,

هو ثامن في مشهد قبرا ً له ,,,,,,,,  هو روضة الجنّات فيه مسارا

فيه علوم محمد وبآله ,,,,,,,,               فيه تفتحت القلوب منارا

قالوا له في العيد انت تؤمنا ,,,,,,,,    هو يرتدي الاكفان قال جهارا

الله اكبر رددت حيطانها ,,,,,,,,          وعساكر قد رددت اطوارا

هي هللت وكأنّ احمد معلنا ,,,,,,,,     هاجت وصار دويها تكرارا

وتوحد التهليل منها جهرة ,,,,,,,,       ورمت عمائمها له إقرارا

منعوه منها  عاد وهو مرددا ,,,,,,,,  غدروه  خزيا منهم وشنارا

هذا الرضا هو حجة الباري بهم ,,,,,,,, وصموده هو باسلا قهارا

,,,,,,,,

هو ثامن الأطهار وهو مسدد ,,,,,,,, نشر العلوم وما عليه غبارا

فيه اهتدى من كان يبغي كيده ,,,,,,,, وافاد من حق يقول جهارا

علماء طائفة هم اعلامنا ,,,,,,,,          علماء أفذاذ هم الاحرارا

طوسينا والحائري وجعفر ,,,,,,,,          هم المراجع قادة أبرارا

واليوم مرجعنا يقول بحكمة ,,,,,,,,    هيا ابتغوا نهجاً به اصرارا

يكفيه سامراء أوقف فتنة ,,,,,,,,      كادت لتعصف بالعراق دمارا

ام بالغري وكربلا يدمي الحشا ,,,,,,,,       آلامه هو عالما صبارا

من صبر حيدرة وحكمة جعفر ,,,,,,,,  وابي الرضا  في سؤله ايثارا

,,,,,,,,

هو ثامن الاطهار نحيي ذكره ,,,,,,,, لا بالعواطف تنصر الاحرارا

ونعود للدين الحنيف بوعينا ,,,,,,,,        وثقافة وبحكمة اصرارا

يكفي لنا ندع القشور واهلها ,,,,,,,,    والكل يضحك ينفع الفجارا

لا بالسباب وبالضغائن ديننا ,,,,,,,,    بل بالسلام نصون دارا دارا

قنوات اعلام واجرام بها ,,,,,,,,         ومسميات  كلها استهتارا

الرد بالعلم اليقين وصدقنا ,,,,,,,,       هومن بنى عِزا لنا  وقرارا

السب سبوني ولا تتبرأوا,,,,,,,,        هيا اثبتوا في حقكم اجهارا

اليوم يوم شبابنا في وعيهم ,,,,,,,,       للدين عودتهم لها ايثارا

هذا هو الارهاب يقتل اهلنا ,,,,,,,,          في كل يوم فتنة ودمارا

دحرت دعاوى الكفر في تكفيرها ,,,,,,, وسل القصير وما به ثوارا

عرعور يبكي مثخناً في خيبة ,,,,,,,, وجنود حزب الله هم احرارا

سيروا فراية حيدر مرفوعة ,,,,,,,,      سفيانكم لا نصرة بل عارا

.......................................

( *) نضمت هذه القصيدة وانا في علة المرض مهديا ثوابها الى صاحب الذكرى الإمام علي بن موسى عليهما السلام , وملتمسا العافية في الدين والدنيا والروح والبدن , بظن حسن لما لآل محمد صلوات الله عليهم أجمعين من الشفاعة عند الله تعالى. وعزمت إلقاءها في مؤتمر اتحاد المبلغين في مالمو ,  لولا المانع .

  

(**) ألقيت في حسينية الزهراء-ع- بهذه المناسبة الكريمة.

عبد الرزاق السنيد


التعليقات

الاسم: الاخ ابي حسام والعاملون في مركز النور المتالق
التاريخ: 21/09/2013 06:30:37
السلام عليكم شكرنا لله ولكم على فسح المجال بذكر قصيدتي مولد الاما م الرضاع وللاخ الوفي الشيخ عزيز البصوي وشافاه الله وعافاه من كل مرض وحفظ الجميع كما وادعو من الله الخلاص وكشف الغمه عن العرق وا هله
عبد الرزاق السني




5000