..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أغانــي المثقفين

محمد رشيد

تطفئ النار وتعالج بالموسيقى وتمشط المشاعر وتبث روح التسامح

هنالك العديد من الأغاني التي تطل علينا من خلال وسائل الإعلام بمناسبة وبدونها وقد صرفت على إنتاجها مليارات الدولارات تقف وراءها شخصيات وشركات إنتاج البعض منها تحمل أهداف سامية من اجل رفعة وسمو الفن الراقي الملتزم فيها مضامين فنية وإنسانية تتفق ومضامين التنمية البشرية والبعض منها شركات تعلن وتحمل نفس المسميات ولكن للأسف الشديد هدفها الحقيقي هو (الدعارة والاتجار بالبشر والإساءة إلى حرمة الفن والتحريض على العنف) ومن هذه الشركات كثيرة جدا واعتقد أن المشاهد اذكي من أن تمرر عليه (أغاني بمصائد المغفلين) وفق مبدأ (دس السم في العسل) واعني العروض الخليعة واللقطات الماجنة الرخيصة التي تصاحب الأغنية والتي تسهم في امتهان حقوق وكرامة المرأة.الكليبات جاءت في الأساس هي لإضافة عنصر جمالي ومشوق آخر للأغنية غير الشعر واللحن والأداء وهو سيناريو وإخراج يضفي قصة جميلة مرئية تتناغم مع سحر الكلمات وفن الموسيقى وعبقرية الأداء من اجل إسعاد المشاهد ولعل الكثير من الأغنيات وعلى الرغم من مرور الزمن عليها إلا أنها بقيت تحتفظ بنفس النكهة ولحلاوتها وأصالتها باتت تحمل لنا معها سحر الماضي وأصالته ولعل أغاني كوكب الشرق أم كلثوم وعندليب الحب عبد الحليم حافظ والأسطورة الخالدة أسمهان وعندليب الصباح فيروز وصاحب الحنجرة الدافئة فريد الأطرش والخالد الذكر محمد عبد الوهاب وقيثارة الطرب وردة الجزائرية وإيقونة الحزن علية التونسية وسنونو العاشقين ميادة حناوي و قيثار الخليج عوض دوخي  وهنالك بعض المبدعين الشباب الذين أحسهم امتدادا لهؤلاء الرواد عمالقة الطرب مع الاختلاف طبعا لتطور الحياة منهم الفنانة آمال ماهر والفنانة شيرين عبد الوهاب والفنانة أصالة نصري والفنانة سحر طه والفنان كاظم الساهر والفنان محمد عبده غيرهم . وهنالك بعض الأغاني لفنانات منها أغنية (صدفة) و( ضايع مني)و(كرمالك) وغيرها من الأغنيات الراقية والرصينة التي سنتحدث عن كل تجربة بشكل مفصل لتسليط الضوء عنها .

بعض الأغاني التي شكلت تناغما كبيرا بين الشاعر والملحن والموزع الموسيقي والمطرب والمخرج وقصة الكليب بمرور الوقت أصبحت ليست أغاني للاستمتاع فقط ولكن البعض منها أصبح (علاج موسيقي) يشفي جروح الأحبة ويبعث السلام والأمان فيها منها (أغاني فيروز وأم كلثوم وأسمهان وذكرى ) كذلك كليب (أيام) للفنانة وردة الجزائرية الذي ارتقى لمستوى (الفيلم القصير) بدقائقه الخمسة الذي كتب السيناريو له وأخرجه المبدع الجزائري مؤنس خمار هذه الأغنية ليست جميلة فحسب بل أغنية تبث في النفوس الشريرة روح التسامح والمحبة تندرج أيضا ضمن أغاني المثقفين التي تسهم في إشاعة ثقافة حقوق الإنسان ....وهنالك أغاني تطفئ نيران الشوق ...وأغاني تهدي من عصا أمر ربه والوالدين...وأغاني تطمئن القلوب بالأمان ....وأغاني تمنحنا نعمة النسيان ...وأغاني تهدئ النفوس القلقة ...وأغاني تسحب من أبداننا التعب وتجعلنا نغفو لننام قريري العيون ...وهنالك أغاني تخلق لنا أجواء تعبق برائحة الزهور....تمشط مشاعرنا بموسيقاها السرمدية ....تضمد جروح مشاعرنا ....تحلق بنا عاليا في فضاء الياسمين .  

محمد رشيد


التعليقات




5000