..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الدواء الاصلي

هناء الداغستاني

 

احيانا كثيرة اريد ان اكتب واتراجع وتخنقني ..العبرة .. وتتقافز الدموع من عيني و..تحتصر..روحي ليصرخ قلبي خائفا مرتعبا..ارجوكِ ارجوكِ ابتعدي قدر الامكان عن الحزن والالم لانكِ مريضة وكما يقولون فان الراحة النفسية تلعب دورا كبيرا في العلاج وحاولي ان تكوني مرتاحة..ضحكت هههه..بكيت وصرخت آآآآآآآآآآآآآآه..كيف ؟ مرتاحة بماذا ولماذا ؟ وانا جزء من كل واعاني مثلما يعاني الكل بغض النظر عن الظروف الخاصة لكل واحد منا ولكن هناك ظروفا عامة تحيط بنا بقسوة وتؤثر بنا وتصيبنا بالامراض بشكل او باخر وتجعلنا نعيش تحت ضغط مخيف اليوم كله المملوء رعبا وخوفا يعيشان معنا ودمارا يلاحقنا من كل حدب وصوب وموتا رهيبا خلٌف ملايين الارامل والايتام الذين لايجدون قوت يومهم اضافة الى الذين يعانون من الفقر والجوع والامراض التي تقتلهم ولايملكون المال الكافي لمعالجة انفسهم فلهذا وببساطة لانستطيع ان نفرح لان الادوية التي تمدنا بالصحة والفرح والراحة والاستقرار والطمأنينة وغيرها من الحقوق التي يجب ان تتوفر لنا مفقودة وغير موجودة عفوا عفوا الصحة وادويتها موجودة وبامتياز عند البعض القليل اضافة الى متع الحياة والبذخ غير المعقول الذي يعيشون فيه ما ادى الى خلق فجوة كبيرة بيننا وبينهم حتى صرنا نقول .. ليش عود على ناس وناس ..وليش هم هيج واحنا هيج ..ليش هم متنعمين واحنا محرومين ..ليش .. وسألنا ومازلنا نسأل لماذا يفعلون بنا هكذا ؟ والى متى ؟ولكن ليس هناك من مجيب .. كل هذا ادى الى زرع الاحباط بداخلنا وضاعت الايام والسنين ومات الحنين وتفرق الاخوة والاحبة ولم نعد نعرف كيف نداوي الانين ولهذا جربنا البدائل من الادوية وكلنا يعرفها ومنها الصبر والاحتمال وغيرها التي نعلم جيدا انها لن تشفينا ولكننا مع ذلك اخذناها لتسكُن الامنا لفترة حاولنا فيها لملمة جروحنا وكتم احزاننا متأملين ان يجلب لنا الغد عيشا كريما وامانا وراحة بال ولكن هيهات فالغد هذا لم يحمل لنا الا المزيد من المعاناة والموت والخراب والدمار ولتعلن الادوية البديلة فشلها للابد بعد انتهاء مفعولها وفشل قدرتها على الشفاء لذا علينا الان ان نجدد ونعيد العلاج بالدواء الاصلي لنداوي به جروحنا وننهي الامنا والذي تناسيناه وغفلنا عنه وفي احيان عديدة قتلناه مما ساعد على زرع الفتنة بيننا وسمح للامراض ان تغتالنا ومنع الادوية من علاجنا اتعرفون ماهو انه ..الحب ..الذي نزرعه في ..قلوبنا..ليملىء بالقوة والمودة والامن والامان ..عراقنا ..

هناء الداغستاني


التعليقات




5000