.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فلك الدّين كاكائي شهيد النّضال والثّقافة الكرديّة

نارين عمر

الشّهادة عند جميع الكائناتِ وخاصة البشر قيمة لا تسمو عليها قيمة, وواجبٌ لا منافس له في الأداء لذلك يسعى معظمهم إليها كلّ بحسبِ طاقته ونمطِ تفكيره وعلى امتدادِ رغباته ومتطلّباته.

الشّهيد ليس مَنْ يقضي في المعاركِ أو ساحاتِ القتالِ فقط, بل مَنْ يفني عمره ويهب حياته لخدمةِ وطنه وشعبه في أيّ مجال من مجالات الحياةِ الواسعة المتشعّبةالمتباينة يُعتبَرُ شهيداً حتّى وإن لم يقضِ شهيد قتال وحروب.

ولكنّ السّؤال: كم من البشر تنطبقُ عليهم هذه الصّفات؟ كم من البشر يستحقون وسامَ الشّهادة بعد رحيلهم؟ بكلّ تأكيد هم قلّة قليلة, وفي كلّ زمنٍ يعدّون على عدد أصابع اليدِ, وإذا أردنا أن نختارَ واحداً من هؤلاء الذين عاصرناهم, وسمعنا عنهم, وقرأنا لهم سيكون "فلك الدّين كاكائي" أحد هؤلاء الذين عاشوا حياة النّضال والبطولة على مختلف الأصعدة والمجالات. فلم يكن مناضلاً بسلاحه فحسب, بل كان مناضل الكلمة أيضاً, كان يحمل السّلاح بيدٍ والقلم باليدِ الأخرى. كان يواجه الآخر الذي يعاديه بشرارة الرّعب من جهة وبكلمة السّلام والأخوّة من جهةٍ أخرى.

عاش حياة الـ" ﭙيشمركه" بشقيها السّياسيّ والعسكريّ. كان مقاتلاً صلباً في ساحاتِ القتال, ومقاتلاً مسالماً في ميدان السّلم والمصالحة, بالإضافةِ إلى كلّ هذا كان مثقفاً وكاتباً ومن المفكّرين الكرد القلائل جدّاً جدّاً, وهو الذي شغل منصب وزارة الثّقافة في حكومةِ "اقليم كردستان" لدورتين.

وفوقَ كلّ ذلك كان فارس السّلام والحرّيّةِ والعيشِ الهادئ حين جعل من نفسه " ملاك السّلام" بين الحزبين الكرديّين الرّئيسيّين المتقاتلين في بدايةِ تسعينيات القرن العشرين, وبالفعل صار ملاكاً حقيقيّاً ولكن على الأرض, ولكنّه بكلّ تأكيد أصبح الآن "ملاكاً سماويّاً" أيضاً بعد أن ترك لنا جسده الصّلب على الرّغم من فراق الرّوحِ لها, ودعا روحه تطير في فضاءِ الكردِ أينما كانوا, تنثرُ السّلام والمحبّة والطّمأنينة.

نارين عمر


التعليقات

الاسم: عادل
التاريخ: 10/09/2013 23:21:28
ابيات شعرية باللهجة اللورية الفيلية وهي تعبر عن لسان حال کل من ضحی بنفسه من اجل النور وانسانية البشر.البت الاول /دوس ديرم چی شمع ده دل شو خوم تنيابسوزم./المعنی /احببت ان اکون شمعاواحترق لوحدي في ظلام الليل./البيت الثاني /شعله آگرم بش گيشت بو خوم تنيابسوزم./المعنی /الکل ينعم بدفِِئ وشعاع ضوء ناري وانا لوحدي احترق.// عادل شوهاني

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 07/08/2013 09:46:43
" الشّهيد ليس مَنْ يقضي في المعاركِ أو ساحاتِ القتالِ فقط, بل مَنْ يفني عمره ويهب حياته لخدمةِ وطنه وشعبه في أيّ مجال من مجالات الحياةِ الواسعة المتشعّبة..."
++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
الرحمة والسلام لرفيق الكلمة الغائب الحاضر فلك الدّين كاكائي.
اختنا نارين عمر ، عميق الشكر للوفاء بذات الروح المخلصة للشعب العراقي ..

الاسم: سمرقند الجابري
التاريخ: 07/08/2013 06:22:19
تحية لكل من ينذر نفسه لقيمة عليا ، ويرى الحياة على انها عطاء دائم ومنح من القلب للغير ، الشهادة تليق بهم ، هم الذين عرفوا معنى الله والوطن والجمال ، مؤلم رحليهم ، لاننا نتمنى ان نعرف ان الحياة بخير طالما هم معنا ..هذا الاسبوع شعرت بانقباض كبير في صدري كلما طالعت الاخبار لاعرف ان قمرا سيغيب من سماء المعرفة ..رحم الله كل من نذر نفسه للنور .




5000