..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رباعو العراق .... الف تحية وسلام

محمد حسين مخيلف

توجيه الاتهامات من دون سند قانوني الى بعض الكتاب والنقاد بأهتمامهم الكبير بالشأن الكروي وابتعادهم عن الالعاب الاخرى لايستند الى شرعية منطقية او عقلية اذ ان هناك من يوجه اصابع الاتهام الى البعض من اصحاب الاقلام الزاهرة والتي تهتم بشأن الرياضة العراقية بشكل عام ولكن هناك عدد من الالعاب المختلفة اختفت في الوقت الحاضر وتضاءل عطاءها ومن جهة اخرى فأن مشاركة الفرق العراقية الكروية المتمثلة بالمنتخبات الوطنية والتي ساهمت في توحيد البيت العراقي الى حد كبير بعد ان قدمت عروض جميلة ومستويات رائعة اخذت حيز كبير ووقت اكبر ومساحة واسعة لدى الكتاب وهكذا امر يستحق الوقوف عنده والاشادة به قدر المستطاع ولكن الابداع والانجاز وكل مايتعلق هذه المفردات لايمكن تجاهلها في اي مكان تتواجد ويظهر بريقها خصوصاً اذا جاءت من قبل رياضيو الالعاب العراقية المختلفة الاخرى ولعل ما حققه رباعو العراق في بطولة اسيا لرفع الاثقال احدى هذه الانجازات بعد ان استطاع رباعونا الابطال من تحقيق نتائج جيدة ومتميزة تمثلت في احراز سبعة اوسمة ذهبية واربعة من الاوسمة البرونزية في ختام المشاركة العراقية في البطولة الاسيوية التي استضافتها بيشكيك عاصمة قيرغستان الاسبوع الماضي وهذه الاوسمة جاءت عن طريق الرباع الشاب علي احمد في اليوم الاول من انطلاق منافسات البطولة بعد ان حقق ثلاث اوسمة ذهبية كذلك الرباع الذهبي وبطل العالم بفئة الناشئين كرار محمد جواد والذي حقق ايضاً ثلاث اوسمة ذهبية بفعاليتي الخطف والنتر اما الاوسمة الاخرى والتي اشترك في احرازها باقي الرباعين العراقيين المشاركين في البطولة وهذه الانجازات لايمكن تجاهلها ولاتستطيع اقلام المنصفون المرور عليها مرور الكرام لانها مشاركات ونتائج تستحق الثناء والتفاخر وعملت على اعادت بسمة الفرح لكثير من المتابعين والمهتمين في شؤون الرياضة العراقية والالعاب الفردية على وجه الخصوص اذ ان الالعاب الفردية تواجه تحديات كبيرة ادت الى تراجع مستوياتها في السنوات الاخيرة وهذه التحديات تتمثل بعدة امور منها قلة الدعم المخصص لهذه الالعاب وتسلط بعض الاشخاص الذين ليس لهم علاقة لا من قريب ولا من بعيد بعمل وطبيعة هذه الالعاب وعدم وجود نية حقيقية لدى مسؤولي الاولمبية بالعمل من اجل انتشال عدد من الالعاب من واقعها المتدني من اجل عودة الرياضة العراقية الى المستوى الحقيقي الذي عرفت به من قبل ........

محمد حسين مخيلف


التعليقات




5000