..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حق الرد...أسرة العنقاء ترد على تضليل الحقائق في موقع الحوار المتمدن

محمد رشيد

نشر موقع الحوار المتمدن لكل من السيد رزكار عقراوي والسيد خلدون جاويد والسيدة مكارم إبراهيم في الأيام  10و14و15 /5/2013 مقالات اعتذروا فيها ورفضوا جائزة العنقاء بشكل صارخ وملفت للانتباه وبطريقة غريبة ,وكأنما نحن أعداء لهم لا كوننا جهة ثقافية تحب الاحتفاء بنتاجاتهم الثقافية والإنسانية في مقر إقامتهم كونهم أضافوا أغصانا لشجرة الإبداع العالمية والمقابل لاشيء أكيد شأنهم شأن المبدعين الذين كرموا منذ عام 2003 وحتى عامنا هذا , وبالتنسيق أو بـ(تحريض) من المسئول على الموقع أعلاه علق الكثير بأسماء مستعارة وحقيقية بحقنا كلام بذيء واتهامات خطيرة وباطلة تفتقر للموضوعية ولأبسط قواعد الحوار المتمدن واختلقت بحقنا أقاويل وشائعات جارحة وجمل لا تتفق مع ما نشره الموقع والذي اتخذه شعارا له

الموقع الرئيسي لمؤسسة الحوار المتمدن
 يسارية , علمانية , ديمقراطية
"من أجل مجتمع مدني علماني ديمقراطي حديث يضمن الحرية والعدالة الاجتماعية للجميع
"
  حاز الحوار المتمدن على جائزة ابن رشد للفكر الحر  والتى نالها أعلام في الفكر والثقافة

 كانت الردود كثيرة وفيها جمل ركيكة لا تخلوا من الأخطاء الإملائية مشوهة للحقائق واستعراض بطولات وهمية وشتائم (........) نخجل حتى أن نذكرها كوننا نحمل صفة المثقف .والحقيقة أن هؤلاء الأساتذة الأفاضل لم يكرموا بل كانوا مرشحين ضمن مكتبنا في أوربا من قبل عدد من الشخصيات الثقافية وبما أن نيل (جائزة العنقاء) يتطلب (استمارة ترشيح) خاصة أعدتها لجنة منح الجائزة فيها معلومات عامة وطلب (سيرة إبداعية) بضمنها شرط أساس  ان المرشح يجب ان يقدم وثيقة موقعة  بأنه لم ولن يرتكب اي انتهاك لحقوق الإنسان إضافة على انه يجب ان يتحلى بسلوك إنساني متحضر. وبما ان  لجنة منح الجائزة لم تستلم (استمارات الترشيح) والتعهدات من قبل المرشحين فان الذي نشر في موقع الحوار المتمدن يعد ((باطل قانونا)) ونحن نحتفظ بكل الوثائق التي نشرت وسنرفع دعوى قضائية بحق من تجاوز على حقوقنا في المحاكم العراقية وقت نشاء وإذا لدى أي من هؤلاء الأساتذة المرشحين وثيقة رسمية تؤيد حصولهم الجائزة نحن سنكون مسئولين أمام القضاء والرأي العام ,

علما أن الشخصية المرشحة ممكن ان توافق اللجنة عليها إذا ما توفرت الشروط  فيها أو يتم الاعتذار بطريقة مؤدبة ومتحضرة إذا كان هنالك أي عارض لمنح الجائزة , وللأمانة التاريخية أن لجنة منح الجائزة إلى الآن لم تقرر الرفض او القبول بحق هؤلاء الأساتذة المرشحين بسبب عدم ورود (استمارات الترشيح) لنا .

الشيء الذي نريد توضيحه أن مدير مكتب أوربا لجائزة العنقاء البروفيسور الدكتور تيسير الالوسي ابلغنا بان عدد من المثقفين في الدانمرك طلبوا  إحياء حفل تكريمي لهم شأنه شان الحفل التكريمي الذي أقيم في أمستردام عام 2006 والذي مثل المهرجان من خلاله ووزع الجوائز الأستاذ الكاتب جاسم المطير والحفل التكريمي الذي أقيم في دنهاخ عام 2010 والحفل الذي اقيم مؤخرا في لاهاي عام 2012  والذي حضره السفير العراقي في هولندا وقد تم تكليف الدكتور تيسير الالوسي برئاسة المهرجان بمساعدة الكاتب دانا جلال والكاتب نهاد القاضي لتكريم عدد من الشخصيات الثقافية منهم  الفنان خليل شوقي / الموسيقار حميد البصري/ السينمائي عبد الهادي الراوي/ الفنان شوقية العطار/الفنانة بيدر البصري /الفنان قاسم الساعدي و آخرون  ونجحت جميع الاحتفاليات في هولندا بامتياز ,لكن هذه السنة حدث ارتباك وتأخر بعض الشيء بسبب عدم وصول (استمارة الترشيح) التي أرسلت إلى الدكتور تيسير الالوسي في الوقت المناسب من قبل المنسق مع مكتب أوربا الفنان جميل جبار التميمي وعليه تم نشر اعتذاره لهذا التأخير في موقع الحوار المتمدن تأكيدا منا واحتراما لـ(ثقافة الاعتذار) علما ان القاص محمد رشيد أمين عام الجائزة نشر استقالته لهذا الخطأ والتأخير غير المقصود يوم 11/5/2013 إيمانا منه بتحمل خطأ زميل له في العمل و إشاعة ( ثقافة الاستقالة) التي قلما نلحظها في وقتنا الحاضر .ولكسب مزيدا من الوقت ارتأينا تأجيل الاحتفالية المزمع عقدها يوم 25/5/2013 في الدانمرك حالما تكتمل الأمور الإدارية وأرسلنا كتاب رسمي يوم 14/5/2013 موقع من قبل القاص رحيم حمد وتمت الموافقة من قبل مدير مكتب أوربا بالتشاور مع عدد من المرشحين .

ونتيجة لما نشر بحقنا من حيف واتهامات و...و... في موقع الحوار المتمدن .نوضح الآتي :-  

•1-    أرسلنا توضيحا للنشر إلى السيد رزكار عقراوي كونه المسئول عن موقع الحوار المتمدن بشأن، ما نشر لكنه رفض نشره وبهذا قد قمع السيد رزكار عقراوي حق الرد لنا في موقعه  لذلك نشرناه في مواقع أخرى.

•2-    أرسلنا توضيحا آخر للسيد رزكار عقراوي يوم 18/5/2013 وسألناه: اذا كنت ترفض الترشيح وهذا حق من حقوقك لماذا نشرت المخاطبات بينك وبين الدكتور تيسير الالوسي و(قائمة المرشحين لجائزة العنقاء) في موقعك (الحوار المتمدن) يوم 9/5/2013 علما كانت المخاطبات معنونة (للتداول الخاص وليس للنشر) وتأتي يوم 10/5/2013 لتنشر اعتذار قبولك للجائزة ؟؟؟ والأصح هو( اعتذار الترشيح) فلم يجب علينا إلى هذه اللحظة .

توضيح موثق

أن دار القصة العراقية هي منظمة مجتمع مدني تأسست عام 1999 في مدينة العمارة ضمن تشكيل اتحاد الأدباء والكتاب في ميسان وعندما اعتذر بعض أعضاءها ومؤسسها القاص محمد رشيد أن يكتبوا لـ(أدب المعركة) ورفضهم  (تكريم شعراء تلوثت أقلامهم بمحابر القادسية ) بـ(قلادة الإبداع) من قبل دار القصة آنذاك شُن عليها وعلى مؤسسها أبشع حملة من قبل( السيد هاني وهيب وعدد من الأدباء والكتاب العراقيين وبتوجيه من حزب البعث) انتهت بإغلاقها وتجميد عضوية مؤسسها القاص محمد رشيد لسببين (الاول) كونه غير منتمي لصفوف حزب البعث و(الثاني) انه لم يلتزم بتوجيهات اتحاد الأدباء والكتاب المركز العام  كما جاء في الكتاب المرقم  (7)  بتاريخ 28/8/2002 الصادر من اتحاد الأدباء والكتاب في ميسان والذي صادق عليه الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق الذي كان يترأسه السيد هاني وهيب بكتابه المرقم (265) بتاريخ 1/9/2002  .(الكتابان مرفقان مع هذا الموضوع )

وبعد قرار تجميد العضوية وغلق دار القصة العراقية والذي نشر في جريدة الزوراء الذي يترأس تحريرها عدي صدام بعددها المرقم (274) الصادرة يوم الخميس ( 19/9/2002 ) أحيل القاص محمد رشيد إلى مجلس تحقيقي من قبل استخبارات الداخلية بالكتاب المرقم (21/3499) والمؤرخ(2/10/2002  ) والذي نشرت تفاصيله في (جريدة الاتحاد) الأسبوعية  يوم 16/11/2002 ضمن لقاء أجراه الشاعر وجيه عباس مع القاص محمد رشيد بعنوان (مصائب أدبية في ميسان - دار القصة العراقية بين اتهامات الأدباء ومجالس التحقيق !!!)  .علما أن القاص محمد رشيد كان هدفا سهلا لبعض الأدباء والكتاب الذين عارضوا افتتاح دار القصة والذين قدموا شكاوى بحقه كونه من أسرة مستقلة هُجر البعض منهم إلى إيران عام 1971 وعام 1980 انتهت باختفاء شقيقه الأكبر إلى الآن وتهجير شقيقته  بعدما اعدم زوجها .

بعد أحداث 2003

بعد أحداث 2003 تم افتتاح دار القصة العراقية ودخلت ضمن أسرة منظمات المجتمع المدني بإجازة حملت الرقم        (   1B9590  )  ومصدقة من وزارة الخارجية  وتأسست وقتها جائزة العنقاء الذهبية الدولية ضمن (مهرجان العنقاء الذهبية الدولي الدولي الرحال ) وتم تكريم عددا من المبدعين منهم (الروائي يشار كمال في اسطنبول /الروائي محمود دولت آبادي في طهران/ الفنانة سميحة أيوب /الموسيقار نصير شمه في القاهرة /القاص جمال الفايز في الدوحة /الروائي فؤاد التكرلي والفنان فؤاد سالم والفنانة هند كامل  وقارئ المقام حسين الاعظمي والموسيقار غانم حداد والفنانة وداد الاورفلي في عمان) وغيرهم كما شارك ضمن الوفود التي مثلت مهرجان العنقاء شخصيات عراقية ثقافية ورسمية ودبلوماسية مهمة جدا أسهموا بإلقاء كلمات وتكريم بعض المبدعين في العراق والدول العربية والعالمية منهم (الأستاذ الكاتب جاسم المطير والأستاذ عبد الرزاق الحكيم - في احتفالية العنقاء عام 2006 في دنهاخ  ) و(المفكر الدكتور عبد الحسين شعبان والفنان المبدع يوسف العاني - عام 2007 في احتفالية بيروت ) و(ممثل السفير العراقي في الدوحة المستشار الدكتور محمد الحياني والأستاذ كامل أمين هاشم مدير عام في وزارة حقوق الإنسان والأستاذ مسرور عضو المفوضية لحقوق الإنسان والكاتب سعد حيدر عضو المنظمة العربية لحقوق الإنسان عام 2013 في احتفالية الدوحة ) و(الفنان الدكتور شفيق المهدي والقاص محمد رشيد في احتفالية تكريم جريدة الزمان الدولية عام 2006 في بغداد)  و(الكاتب خضير ميري والقنصل العراقي في السفارة العراقية في القاهرة نزار الزبيدي عام 2008 في القاهرة احتفالية تكريم الفنانة سميحة أيوب وعدد من المبدعين العراقيين والمصريين ) و(السفير العراقي في عمان أ.د جواد هادي عباس  في احتفالية تكريم الدكتورة سناء الشعلان بمقر السفارة العراقية في عمان عام 2013 ) و(الدكتور غازي صابر وكيل وزير في ديوان إقليم كردستان والكاتب نهاد القاضي والقاص محمد رشيد  في احتفالية تكريم البروفيسور قاسم حسين صالح في اربيل عام 2013) و(الأستاذ ملا بختيار في احتفالية تكريم الشاعر شيركو بيكه س والقاص رؤوف بيكه رد في السليمانية  عام 2006) و(سفير جمهورية العراق في هولندا الدكتور سعد عبد المجيد إبراهيم العلي و الملحق الثقافي بسفارة جمهورية العراق الدكتور مفيد نايف تركي الرشيد عام 2012 في احتفالية لاهاي ) و(الكاتب ناظم السعود ووكيل وزارة الثقافة السابق الشاعر جابر الجابري في احتفالية العنقاء عام 2007 في ميسان) و(الكاتب احمد الصائغ  في تكريم  المتميزات يوم 8 آذار 2013 في العمارة ) و( الدكتور باسم الياسري في احتفالية الدوحة عام 2010) و( وزير الثقافة والشباب في كردستان  الدكتور كاوة محمود والمفكر الدكتور عبد الحسين شعبان والمثقف  كمال غمبار والدكتور مهدي جابر مهدي في احتفالية تكريم الدكتور شيرزاد النجار والدكتور عبد الفتاح البوتاني والكاتب فرهاد عوني في مقر الوزارة في اربيل عام 2011 ) .

التمويل

بعدما رفضنا دعما قدره(110 ) ألف $ من السفارة البريطانية عام 2003 لفعاليات مهرجان العنقاء الأول تضامن معنا عدد من الشخصيات الوطنية وبعض الدوائر والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية وقدموا لنا دعما ماليا ولوجستيا لنشاطاتنا الإنسانية والثقافية منها (شركة ربان السفينة / قناة الديار/ دائرة صحة ميسان/ شركة السكر في ميسان /مصرف الخليج التجاري/ شركة نفط ميسان /غرفة تجارة ميسان/ قناة البغدادية/ الشبكة العراقية لثقافة حقوق الإنسان والتنمية / وزارة الثقافة العراقية/ دار الشؤون الثقافية / الحاجة سهام العقيلي عضو مجلس محافظة ميسان /الفنانة هند كامل /الحاجة أنعام الجوادي عضو البرلمان العراقي/ القاص محمد رشيد(ارث جده) / معهد الدراسات الكردية في دنهاخ/ جامعة ابن رشد في هولندا/ مجلس محافظة ميسان / جمعية البيت العراقي في هولندا / المركز الثقافي الكوردي في هولندا /البرلمان الثقافي العراقي في المهجر / رابطة الكتاب والفنانين الديمقراطيين العراقيين في هولندا) وهؤلاء الشخصيات والمؤسسات تم تكريمهم بجائزة رعاية الأنشطة الثقافية والإنسانية كل في وقته .

الموقعون/  أسرة دار القصة العراقية وجائزة العنقاء الذهبية الدولية

21/5/2013  العراق/ ميسان

 

 

محمد رشيد


التعليقات

الاسم: اراز - كوبنهاكن
التاريخ: 23/05/2013 13:23:45
السلام عليكم
قرأنا ان الاستاذ محمد رشيد قد اسقال وذلك موجود في النص
في نفس الوقت الموضوع منشور بأسمه

تابعت القضية ولم ارى ان الاستاذ رزكار عقراوي والاخرين قد اساءوا لكم، مارسوا حقهم الطبيعي في رفض جائزتك اسوة بالعشرات الذين رفضوا في الدنمارك وقدعلم الجميع بالغائكم للحفل في كوبنهاكن
استفادوا من الاخطاء التى ارتكبتوها بدل من هكذا بيانات!! فهذه الشخصيات معروفة المكانة

بالمناسبة لماذا لم تنشروا الرد في الحوار المتمدن هل هي حرب بين المواقغ العراقية؟


تحياتي الكبيرة لموقع النور العظيم والاستاذ احمد الصائغ




5000