..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


القصة القصيرة جدا... في ضيافة الناظور الساحرة

فاطمة الزهراء المرابط

القصة القصيرة جدا... في ضيافة الناظور الساحرة

ها نحن نفتتح مهرجان الناظور للقصة القصيرة جدا في دورته الثانية تحت شعار: "القصة القصيرة جدا: أسئلة الإبداع وآفاق التجريب"، والجديد في هذه الدورة هو الاحتفاء بالكاتبة الناظورية سمية البوغافرية، والاحتفاء بالقصة السعودية القصيرة جدا، تلك القصة التي حققت تراكما نسبيا كما وكيفا في منطقة الخليج العربي بصفة خاصة، والوطن العربي بصفة عامة. وكذا الاحتفاء بالقصة الأمازيغية القصيرة جدا مع ظهور إصدار جديد للحسن المساوي تحت عنوان (البحر يشربه النهر) بهذه الكلمة أعلن الأستاذ جميل جمداوي (رئيس الجمعية) عن افتتاح فعاليات الدورة الثانية من مهرجان الناظور للقصة القصيرة جدا الذي نظمته "جمعية جسور للبحث في الثقافة والفنون" أيام 15 و16 و17 مارس 2013 بالمركب الثقافي (الناظور)، بحضور ثلة من المبدعين الذين تكبدوا عناء السفر من مدن ودول عربية مختلفة (تونس، السعودية، سوريا، فلسطين، اليمن، مصر).

وقد شهد حفل الافتتاح كلمة المؤسسات الداعمة للمهرجان، تخللها عرض شريط وثائقي قصير عن مدينة الناظور، قبل أن يعلن الأستاذ جمال الدين الخضيري (مدير المهرجان) عن نتائج المسابقة الموجهة للقصاصين الشباب بالوطن العربي، حيث فاز بالجائزة الوطنية القاص توفيق بوشري من مدينة سيدي سليمان عن مجموعته "صفر درهم" وفازت بالجائزة المحلية القاصة حياة بلغربي عن مجموعتها "ترميم قلب". كما أعلن عن نتائج عدة مسابقات محلية (فئة طلبة الجامعة، فئة تلاميذ الثانوي التأهيلي، طلبة المعهد الاسباني لوبي دي فيغا). وقد تخلل الحفل تكريم مجموعة من الأسماء المغربية والعربية: سمية البوغافرية (قاصة وروائية)، يوسف حطيني (قاص وناقد من فلسطين)، مصطفى لغتيري (قاص وروائي)، حسن علي البطران (قاص من السعودية)، ميمون حرش (قاص)، عبد الله المتقي (شاعر وقاص)، الحسن الموساوي (قاص)، محمد رمصيص (ناقد)، علي أزحاف (إعلامي)، بوعرفة أبدول (فنان تشكيلي). وبعد استراحة شاي في معرض الفنون التشكيلية للفنان بوعرفة أبدور، كان عشاق القصة القصيرة جدا على موعد مع أمسية قصصية، حيث تناوب على منصة الإلقاء: عبد الله المتقي (الفقيه بنصالح)، المصطفى كليتي (القنيطرة)، السعدية باحدة (الدار البيضاء)، إدريس الواغيش (فاس)، محمد العتروس (بركان)، ميمون حرش (الناظور)، سمية بوغافرية (الناظور)، محمد الغربي عمران (اليمن)، جمعة الفاخري (ليبيا)، حسن برطال (الدار البيضاء)، صالحة سعد (الرباط)، رامية نجيمة (الناظور).

وانطلقت فعاليات اليوم الثاني من المهرجان بالمائدة النقدية الأولى التي عرفت مشاركة الأساتذة: عبد الرحيم مؤدن (القنيطرة) «نحو مقاربة نظرية للقصة القصيرة جدا»، غادة البشتي (ليبيا) «البنيات السوسيولغوية في القصص القصيرة جدا لجمعة الفاخري»، مسلك ميمون (أكادير) «خصائص المحكي في كتابة محمد المنصور الشقحاء»، نور الدين الفيلالي (الناظور) «العتبات في القصة القصيرة جدا في السعودية، علي حسن البطران نموذجا». وفي مساء اليوم نفسه، انطلقت فعاليات الأمسية القصصية بمشاركة: الطاهر لكنيزي (سيدي بنور)، نعيمة القضيوي الإدريسي (الدار البيضاء)، محمد محقق (الدار البيضاء)، عبد الجبار خمران (فرنسا)، إسماعيل البويحياوي (تمارة)، عبد الواحد عرجوني (الناظور)، محمد رحو (بركان)، كاميليا الورداني (الناظور)، يوسف الحطيني (فلسطين)، مصطفى لغتيري (الدار البيضاء)، آمنة برواضي (الناظور)، خالد مزياني (وجدة)، توفيق بوشري (سيدي سليمان)، حياة بلغربي (الناظور)، فاطمة بنمحمود (تونس)، عبد الكريم هوراش (الناظور)، وبعد استراحة قصيرة انطلقت الجلسة الثانية من المائدة النقدية بمشاركة الأساتذة: نجيب العوفي (الرباط) «شعرية القصة القصيرة جدا بالمغرب»، محمد يحيى قاسمي (وجدة) «القصة القصيرة جدا وفوضى التجنيس»، حميد لحميداني (فاس) «تفاعل النثري والشعري في القصة القصيرة جدا»، سعاد مسكين (الدار البيضاء) «دينامية القصة القصيرة جدا في المغرب»، امحمد أمحور (الناظور) «فعل السرد عند عامر هشام الصفار».

وقد شهد المركب الثقافي صبيحة يوم الأحد فعاليات الجلسة الثالثة من المائدة النقدية بمشاركة الأساتذة: يوسف حطيني (فلسطين) «القصة القصيرة جدا: أركانها وتقنياتها»، محمد أقضاض (الرباط) «مقارنة بين الميني قصة في المغرب وأمريكا اللاتينية»، عزيز أمحجور (الناظور) «القصة القصيرة جدا في المكسيك»، عيسى الدودي (الناظور) «القصة القصيرة جدا في اسبانيا»، محمد دخيسي (وجدة) «حدود الشخصية وتحولاتها في القصة القصيرة جدا "من خلال حلبة الرهان الأصعب لنور الدين الفيلالي"«. وبعد الاستماع إلى الورقات النقدية أعطيت الكلمة للقصة القصيرة جدا في أمسية قصصية عرفت مشاركة: حميد ركاطة (خنيفرة)، حسن علي البطران (السعودية)، وفاء الحمري (الدار البيضاء)، عز الدين الماعزي (الجديدة)، منيرة الأزيمع (السعودية)، نور الدين كرماط (الناظور)، نجلاء عطا الله (فلسطين)، معمر بختاوي (بركان)، حسن جبقجي (سوريا)، سعاد أشوخي (الناظور)، الحسين الطاهري (الناظور)، فوزية القادري (الناظور).

واختتم "المهرجان العربي الثاني للقصة القصيرة جدا بالناظور" الذي دام 3 أيام حافلة بالإبداع والنقاش والحوار الجاد بين مختلف المبدعين الذين شاركوا في دورة القاصة المغربية سمية البوغافرية، بالإعلان عن تأسيس "الرابطة العربية لكتاب القصة القصيرة جدا بالوطن العربي"، وقد تخللت فعاليات المهرجان أمسيات شعرية بمشاركة: إسماعيل زويرق، محمد علي الرباوي،  نعيمة زايد، جمال أزراغيد، قاسم لوباي ومعرض للكتاب، كما حرصت إدارة المهرجان على طبع مجموعة من الإصدارات القصصية دعما منها للكتاب المغربي. وسيظل الاحتفاء بالقصة القصيرة جدا، ذكرى غائرة في أعماق مدينة الناظور الجميلة...

 

فاطمة الزهراء المرابط


التعليقات




5000