..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الدكتور جاسم محمد جرجيس وجهوده في الحركة المكتبية والتوثيقية العربية المعاصرة

 

من المكتبيين العراقيين والعرب الرواد ..  من جيلي ومن اصدقائي..  وقد انتهينا سوية من الدراسة الثانوية ، ودخلنا سوية كلية التربية - جامعة بغداد  فأختار هو قسم اللغة الانكليزية واخترت انا قسم التاريخ وظلت علاقاتنا قائمة حتى كتابة هذه السطور لكنه سافر الى دولة الامارات العربية المتحدة وعمل في مؤسساتها العلمية والثقافية والمكتبية  والتقينا في الشارقة  سنة 2004 اثناء زيارتي لها وحضوري ندوة علمية هناك ..ومع انه خريج قسم اللغة الانكليزية وادابها من كلية التربية -جامعة بغداد سنة  1968 الا انه انصرف نحو التوثيق والمكتبات خاصة بعد ان التحق بمعهد الدراسات العليا في المكتبات والتوثيق في جامعة بغداد وحصل منه على شهادة الدبلوم العالي في علم  المكتبات والتوثيق سنة  1973 م. عمل بعد تخرجه من المعهد المذكور في قسم التوثيق والدراسات في وزارة التربية حتى أواخر سنة  1975 وحصل في مطلع سنة  1976م. على بعثة علمية للدراسة بجامعة رتكرز في الولايات المتحدة الأمريكية وحصل من هناك على شهادتي الماجستير (1977)والدكتوراه في علم المكتبات والمعلومات (1981). وكان موضوع اطروحته للدكتوراه  " تقييم خدمات المعلومات المقدمة من خلال الهاتف في المكتبات الأكاديمية في الولايات المتحدة الأمريكية" . وقد نشرت فيما بعد ككتاب من قبل دار نشر اميركية  تحت عنوان

 : "The Accuracy of telephone reference  Information services in Academic Libraries. Metuchen, N.J. the Scarecrow Press Inc. 1983, 223 P"

 عاد إلى بغداد من الولايات المتحدة الأمريكية في شباط (فبراير) 1981 م، ليعمل مدرسا في قسم المكتبات والمعلومات في كلية الآداب في الجامعة المستنصرية. وفي نهاية سنة  1982  عين عميدا ل " معهد الوثائقيين العرب"  الذي أسس في بغداد سنة  1977 من قبل الفرع الأقليمي العربي للمجلس الدولي للوثائق وقد اختير  في سنة  1985 ليكون مديرا عاما لمركز التوثيق الأعلامي لدول الخليج العربي التابع لمجلس وزراء اعلام دول الخليج العربي.

الاستاذ الدكتور  جاسم محمد جرجيس من مواليد مدينة الموصل -محافظة نينوى  في الثالث عشر من نيسان (أبريل) سنة  1946  وقد أنتقلت أسرته إلى العاصمة بغداد سنة  1962 م. تلقى تعليمه في مرحلتي الدراسة الأبتدائية والمتوسطة في مدينة الموصل، وأكمل مرحلتي الدراسة الثانوية والجامعية الأولية في  بغداد. حصل على درجة البكالوريوس في اللغة الأنجليزية وآدابها من كلية التربية بجامعة بغداد في سنة  1968..

     عمل في التعليم الثانوي مدرسا للغة الأنجليزية في ناحية الإسكندرية في محافظة بابل لمدة أربع سنوات بدءا من سنة  1972 قبل ان يلتحق بمعهد الدراسات العليا في المكتبات والتوثيق في جامعة بغداد كما سبق ان قدمنا .

    عاد الدكتور جاسم  محمد جرجيس إلى الجامعة المستنصرية أستاذا مشاركا في قسم المكتبات والمعلومات ومن ثم رئيسا للقسم بعد انتهاء فترة اعارته سنة 1990 . وفي مطلع سنة  1996 م سافر الدكتور جاسم إلى الجمهورية اليمنية وألتحق بقسم المكتبات وعلم المعلومات ب كلية الاداب - جامعة صنعاء كلية الآداب ، أستاذا زائرا، وأبتداء من ايلول - سبتمبر أصبح رئيسا للقسم المذكور وفي نهاية سنة  1999م سافرإلى دولة الأمارات العربية المتحدة ليعمل أمينا عاما مساعدا لمركز جمعة الماجد للثقافة والتراث بدبي.ثم عمل مديرا لمكتبة المركز الوطني للوثائق والبحوث في أبو ظبي في دولة الإمارات العربية المتحدة منذ السنة  2003.

  

أحب الدكتور جاسم محمد جرجيس  مهنة المكتبات والمعلومات وكان له نشاط مميز على الصعيدين المهني والعربي . فقد أنتخب سنة  1974 م عضوا في الهيئة الأدارية للجمعية العراقية للمكتبات والمعلومات (التي كانت تسمى جمعية أتحاد المكتبيين العراقيين)... وبعد عودته من الولايات المتحدة الأمريكية وحصوله على شهادة الدكتوراه، أنتخب سنة  1982 م. رئيسا للجمعية المذكورة وشغل هذا المنصب قرابة أربعة عشر عاما.

مما يسجل للاستاذ الدكتور جاسم محمد جرجيس انه  أستطاع وزملائه في الهيئة الإدارية للجمعية تحريك " قطاع المكتبات والمعلومات في العراق " ، من خلال عقد المؤتمرات والندوات العلمية وتنظيم الدورات التدريبية والمواسم الثقافية في المجالات التي تقع ضمن أهتمامات الجمعية.

وقامت الجمعية أبتداء من سنة  1995 م, باصدار " المجلة العراقية للمكتبات والمعلومات " ، وهي مجلة نصف سنوية متخصصة. وكان للجمعية حضورها العربي الفعال حيث ساهمت من خلال رئيسها بتأسيس الإتحاد العربي للمكتبات والمعلومات في سنة  1986م. وأنتخب الدكتور جاسم محمد جرجيس كأول  أمين عام للإتحاد ولمدة ثلاث سنوات.

فضلا عن الأنشطة المشتركة التي نظمتها الجمعية بالتعاون مع جمعية المكتبات الأردنية حيث عقدت الجميعتان العديد من المؤتمرات والندوات العلمية والدورات التدريبية المتخصصة في العراق والأردن.

 وكان للدكتور جاسم محمد  جرجيس  نشاط اعلامي كبير  في مجال تخصصه واهتماماته  حيث تولى رئاسة تحرير " مجلة التوثيق الاعلامي " التي كان يصدرها " مركز التوثيق الإعلامي لدول الخليج العربي"  للفترة من 1985 حتى 1990 . هذا فضلا عن ترأسه  تحرير"  النشرة الشهرية " الموسومة (إعلام الخليج) التي  كان يصدرها المركز المذكور.

 كما أسهم في تأسيس وإصدار أول نشرة علمية متخصصة  بعنوان :" المكتبات والمعلومات " في اليمن والتي كانت  تصدر عن " قسم المكتبات وعلم المعلومات"  في جامعة صنعاء وتولى رئاسة تحريرها عند تأسيسها سنة  1996 م.

      أختير الدكتور جاسم  محمد جرجيس عضوا في الهيئات الأستشارية للعديد من الدوريات العربية المتخصصة منها : " المجلة العربية للأرشيف"  والمعلومات والتوثيق" .   

والتي تصدر عن مؤسسة التميمي في تونس و" مجلة المكتبات والمعلومات"

  

التي تصدر عن دار المريخ من لندن ومجلة "رسالة المكتبة"

التي تصدرها جمعية المكتبات الأردنية و" العربية 3000"  التي تصدر عن النادي العربي للمعلومات في دمشق، ومجلة " مركز دراسات الخليج العربي في جامعة البصرة".

 ولم يقتصر نشاط الدكتور جاسم محمد جرجيس على مجال المكتبات والمعلومات وإنما امتد ليشمل النشاط المهني العلمي والاكاديمي فقد أنتخب في سنة  1988 م. أمينا عاما للمجلس الأعلى للجمعيات العلمية العراقية ويضم أربعين جمعية علمية متخصصة في مجالات المعرفة المختلفة لمدة     ولمدة ثلاث  سنوات وجدد انتخابه في سنة 1991 وظل في هذا الموقع لغاية سنة  1996م.

وفي سنة  1988م، ساهم الدكتور جاسم محمد جرجيس  مع نخبة من المختصين والأكاديمين بتأسيس كلية المنصور الجامعة وأصبح أول رئيس مجلس أمناء للكلية، وهذه الكلية تمنح البكالوريوس في الأختصاصات التالية : علم الحاسوب، بحوث العمليات، الإدارة الصناعية، العلوم الإدارية والمصرفية وهندسة برمجيات الحاسوب.

 أنتخب في سنة  2000 عضوا في مجلس امناء المنظمة العربية للترجمة التي تتخذ من بيروت مقرا لها.

  

      ألف  الاستاذ الدكتور جاسم محمد جرجيس ما يزيد عن خمسة وعشرين كتابا باللغتين العربية والأنجليزية منها : مصادر المعلومات في مجال الاعلام والاتصال الجماهيري، المراجع والخدمة المرجعية في مركز التوثيق والمعلومات, أحداث السنين في التقويمين الهجري والميلادي، علوم الإعلام والاتصال، ومقدمة في علم المكتبات والمعلومات، واليمن وعصر المعلومات، وقطاع المكتبات والمعلومات في الوطن العربي .وقد  نشرت هذه الكتب من قبل دور نشر متخصصة في كل من الولايات المتحدة الأمريكية ومصر ولبنان واليمن والكويت والعراق وسوريا.

     وله ما يزيد على ستين بحثا ودراسة منشورة  في الدوريات العربية المتخصصة في مجال " التوثيق والأرشيف"  و" المكتبات"  و"الاعلام"  و"المعلومات" و"الاتصال" منها : "تقييم الخدمات المكتبية والتوثيقية لمركز التوثيق العلمي العراقي" ،" شبكة المعلومات الإعلامية في دول الخليج العربي" ، و"بنوك المعلومات وكشافات الدوريات العربية : دراسة حصرية تقييمية" ، " دوريات الجامعات العراقية : دراسة تحليلية" ، " الدوريات الأردنية : دراسة تحليلية" ،"  قطاع المكتبات والمعلومات في اليمن بين تشخيص المشكلات وتوصيف المعالجات" ، " اليمن والأنترنت : دراسة تقييمية لأستخدامات الإنترنت ومجالات الإفادة منها في اليمن" ، " أستخدامات أعضاء هيئة التدريس في الجامعات اليمنية لشبكة الأنترنت" ، و" تقينات المعلومات والأتصالات وتأثيرها في مجمتع ودولة الأمارات العربية المتحدة"  .

      كما أشرف الدكتور جاسم  محمد جرجيس على العديد من الرسائل  والاطروحات الجامعية في كل من الجامعة المستنصرية في العراق ، وجامعة صنعاء في اليمن  وقدم العديد من الأستشارات لمؤسسات المعلومات في العراق واليمن والأمارات. وقد شارك في أكثر من خمسين مؤتمرا علميا على المستوى المحلي والعربي والدولي في مجالات المعلومات والإعلام والاتصال والمكتبات والأرشيف، كما  ساهم أيضا في التخطيط والتنفيذ للعديد من الدورات التدريبية في مجال المعلومات في العديد من البلدان العربية، حصل الدكتور جاسم على ما يزيد عن ثلاثين كتاب شكر وتقدير من مؤسسات وطنية وعربية على الخدمات التي قدمها لتلك المؤسسات.

العمر المديد والصحة والعافية لصديقنا الاستاذ الدكتور عبد الجبار محمد جرجيس وتمنياتنا له بالتوفيق والتألق خدمة للحركة المكتبية والتوثيقية العراقية والعربية .

  

أ .د. إبراهيم خليل العلاف


التعليقات




5000