.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مواكب الدكتور الجعفري تشارك في أربعينية الحسين

حيدر خضير حسين الربيعي

شاركت مواكب مؤسسات الدكتور أبراهيم الجعفري في إقامة شعائر أربعينية الإمام الحسين (ع) في مدينة كربلاء المقدسة بآلاف من شبابها الذين وفدوا من جميع محافظات العراق وقد أرتدو الملابس السوداء ورفعوا بأيديهم الشعارات الحسينية وصدحت حناجرهم بعبارات الحب والولاء لإمامهم الحسين (ع) وأنهم على طريقه سائرون وبالشهادة مرحبون وبأيديهم على صدورهم يضربون وعيونهم تدمع حزنا على ماجرى لأمامهم وال بيته من طغيان وكفر بني أميه في واقعة ألطف الخالدة وقد طافت هذه المواكب الشبابية شوارع كربلاء حتى دخلت الصحنين الشريفين الحسيني والعباسي ليجددوا عهد الحب والولاء لإمامهم الحسين الذي علمهم معنى الاستشهاد من أجل الدين والعقيدة .
وكان لرعاية ودعم الدكتور الجعفري في بناء هذه المؤسسات الدور الكبير في أنشاء طبقة شبابية محبة وسائرة على نهج الحسين (ع) ومتخذتا منه عنوانا لبناء العراق الجديد بالتضحية والعمل الجاد لبناء وطنهم بعد أن عبث به الملعون صدام وزمرته البعثية الفاسدة وسيجزي الله خيرا كل من رعى هذه المواكب الشبابية وشارك فيها فبثورة الحسين نقتدي ومنها نتعلم العبر والدروس

حيدر خضير حسين الربيعي


التعليقات




5000