.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اللغة العربية بين الثابت والمتحول

سحر سامي الجنابي

يذكرني موضوع الاستاذ شينوار بمشاكل اللغة العربية في القرون السابقة .. ومن جملة من انتبه لتلك المشاكل مثقفو القرن التاسع عشر ومنهم حافظ ابراهيم الذي كان َ يخشى عليها من تأثير اللغات الأجنبية الدخيلة وكانوا قد لمسوا تأثيرها ماديا ًومعنويا ًعلى اللغة العربية منذ القرن السادس والسابع (م) وخصوصا ً في فترة أحتلال تركيا لبعض دول الوطن العربي واستخدامها سياسة التتريك .. وبعد احتلال نابليون لمصر ازداد ولع الشباب العربي باللغات الاجنبية ...والتطور والتقدم هو امر جيد ولكن ليس على حساب لغتنا العربية اذ انها رغم اصالتها تتمتع بميزات قدرتها على التطور وتوليد الكلمات والمعاني بشكل عجيب تفتقر له أي لغة اخرى ... ووقع المحضور بإحتلال فرنسا للمغرب العربي عام 1912 اذ من النتائج السلبية لذلك الاحتلال هو انقسام وتفرع اللهجات العامية في اقطار الوطن العربي يوما بعد يوم بشكل مرعب بتأثير سياسة الفرنسة التي كانت تستخدمها الدول المُستعمــِرة مع الدول المــُستعمرة كما حدث في المغرب العربي حيث نجحتْ في نشر سياسة الفرنسة... لكن اللغة العربية ظلــّتْ صامدة رغم جروحها ..ولم تنقرض رغم كل المحاولات ...وقصيدة اللغة العربية للشاعر المرحوم حافظ ابراهيم ظلتْ خالدة لأنها تعرض معاناة المثقفين وخوفهم على لغتنا الاصيلة وتجسد مشاكلها نفسها في كل عصر :-

رَجَعْتُ لنفسي فاتَّهَمْتُ حَصَاتي . . . وناديتُ قَوْمـي فاحْتَسَبْـتُ حَيَاتـي
رَمَوْني بعُقْمٍ في الشَّبَابِ وليتني . . . عَقُمْتُ فلـم أَجْـزَعْ لقَـوْلِ عُدَاتـي
وَلَــدْتُ ولـمّـا لــم أَجِــدْ لعَـرَائـسـي . . . رِجَـــالاً وَأَكْـفَــاءً وَأَدْتُ بَـنَـاتـي
وَسِعْـتُ كِتَـابَ الله لَفْظَـاً وغَايَـةً . . . وَمَـا ضِقْـتُ عَــنْ آيٍ بــهِ وَعِـظِـاتِ
فكيـفَ أَضِيـقُ اليـومَ عَـنْ وَصْـفِ آلَـةٍ. . . وتنسيـقِ أَسْـمَـاءٍ لمُخْتَـرَعَـاتِ
أنا البحرُ في أحشائِهِ الدرُّ كَامِنٌ . . . فَهَلْ سَأَلُـوا الغَـوَّاصَ عَـنْ صَدَفَاتـي
فيا وَيْحَكُمْ أَبْلَـى وَتَبْلَـى مَحَاسِنـي . . . وَمِنْكُـم وَإِنْ عَـزَّ الـدَّوَاءُ أُسَاتـي
فــلا تَكِلُـونـي للـزَّمَـانِ فإنَّـنـي . . . أَخَــافُ عَلَيْـكُـمْ أنْ تَـحِـيـنَ وَفَـاتــي
أَرَى لـرِجَـالِ الـغَـرْبِ عِــزَّاً وَمِنْـعَـةً . . . وَكَــمْ عَـــزَّ أَقْـــوَامٌ بـعِــزِّ لُـغَــاتِ
أَتَــوا أَهْلَـهُـمْ بالمُـعْـجـزَاتِ تَفَـنُّـنَـاً . . . فَـيَــا لَيْـتَـكُـمْ تَـأْتُــونَ بالكَـلِـمَـاتِ
أَيُطْرِبُكُمْ مِنْ جَانِـبِ الغَـرْبِ نَاعِـبٌ . . . يُنَـادِي بـوَأْدِي فـي رَبيـعِ حَيَاتـي
وَلَـوْ تَزْجُـرُونَ الطَّيْـرَ يَوْمَـاً عَلِمْتُـمُ . . . بـمَـا تَحْـتَـهُ مِــنْ عَـثْـرَةٍ وَشَـتَـاتِ
سَقَـى اللهُ فـي بَطْـنِ الجَزِيـرَةِ أَعْظُمَـاً . . . يَعِـزُّ عَلَيْهَـا أَنْ تَلِيـنَ قَنَـاتـي
حَفِظْـنَ وَدَادِي فـي البلَـى وَحَفِظْتُـهُ . . . لَهُـنَّ بقَلْـبٍ دَائِــمِ الحَـسَـرَاتِ
وَفَاخَرْتُ أَهْلَ الغَرْبِ ، وَالشَّرْقُ مُطْرِقٌ . . . حَيَـاءً بتلـكَ الأَعْظُـمِ النَّخِـرَاتِ
أَرَى كُــلَّ يَــوْمٍ بالجَـرَائِـدِ مَزْلَـقَـاً . . . مِــنَ القَـبْـرِ يُدْنـيـنـي بـغَـيْـرِ أَنَـــاةِ
وَأَسْمَـعُ للكُتّـابِ فــي مِـصْـرَ ضَـجَّـةً . . . فَأَعْـلَـمُ أنَّ الصَّائِحِـيـنَ نُعَـاتـي
أَيَهْجُـرُنـي قَـوْمـي عَـفَـا اللهُ عَنْـهُـمُ . . . إِلَــى لُـغَـةٍ لــم تَتَّـصِـلْ بـــرُوَاةِ
سَرَتْ لُوثَةُ الإفْرَنْجِ فِيهَا كَمَا سَرَى . . . لُعَابُ الأَفَاعِي في مَسِيلِ فُـرَاتِ
فَجَـاءَتْ كَـثَـوْبٍ ضَــمَّ سَبْعِـيـنَ رُقْـعَـةً . . . مُشَكَّـلَـةَ الأَلْــوَانِ مُخْتَلِـفَـاتِ
إِلَى مَعْشَرِ الكُتّابِ وَالجَمْعُ حَافِلٌ . . . بَسَطْتُ رَجَائي بَعْدَ بَسْطِ شَكَاتي
فإمَّا حَيَاةٌ تَبْعَثُ المَيْتَ في البلَى . . . وَتُنْبـتُ فـي تِلْـكَ الرُّمُـوسِ رُفَاتـي
وَإِمَّـا مَـمَـاتٌ لا قِيَـامَـةَ بَـعْـدَهُ . . . مَـمَـاتٌ لَعَـمْـرِي لَــمْ يُـقَـسْ بمَـمَـاتِ

 

ونلاحظ من قراءتنا للقصيدة إنّ مشاكل اللغة العربية بين الثابت والمتحول تكاد تكون نفسها منذ ذلك الوقت وحتى القرن الواحد والعشرين .. فعلينا انْ لانفرح اذن لأنها لم تنقرض ولم تمتْ لأنها لغة لايمكن لها الفناء والانقراض وهذا مااثبتته الأيام . لأنها بقيتْ عليلة تعاني كل تلك المدة بلا علاج شافي ...اودواء يقتلع العلــّة من جذرها تماما ً. و بقيتْ تعيش على المسكنات و تتنسم الحياة من خلال الطبقة المثقفة الواعية واهتمامها بها فالأعمال والمؤلفات الادبية والعلمية التي كـُتـِبتْ بلغة عربية رصينة بقيت تمثل بالنسبة لها جهاز التنفس الذي يبقيها على قيد الحياة ...ولكن الى متى ستظل على هذه الحال وخصوصا ً انها اليوم تتعرض الى هجمات كثيرة وللأسف ان ّ هجمات ابنائها الجـُهلاء اكثر من هجمات اعدائها.

فأمستْ اللغة العربية واضحتْ كالجوهرة بيد الفحـّام وظلتْ كمنْ يستحق ان يكون ملكا ً لكنه بقي ضمن المستضعفين في دولة حاكم متسلط ...فهي اذنْ لغة مظلومة لم تأخذ رغم صفاتها الفريدة الرائعة فرصتها في الحياة واعتقد انَّ الرأي الذي ينظر للحياة بأنها اصبحتْ عشواء وتسير بالمقلوب ليس خاطئا ً لأن كثير من الحروف ظلت عارية لم توضع عليها النقط وكثير من القضايا بقيتْ معلــّقة دون اصدار حكم عادل بشأنها ومنها قضية اللغة العربية الخالدة التي خلدتْ بخلود كتاب سماوي عظيم هو القرآن الكريم .. لكن الامل يبقى ان شاء الله بالجهود الخيّرة للادباء المرموقين وسيجدون بإذن الله العقار الامثل لشفاء لغتنا الحبيبة مما علق بها

سحر سامي الجنابي


التعليقات




5000