..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عقدة النهائي وشماعة الواشي

محمد حسين مخيلف

لايخفى على احد إن منتخباتنا الوطنية فقدت ثلاث ألقاب في فترة زمنية قصيرة بقيادة المدرب حكيم شاكر وغالبا ماتكون خسارة هذه المنتخبات في الأجزاء الأخيرة من أوقات المباريات وهذا ما يبعث الاستغراب في نفوس المتابعين للشأن الكروي العراقي .وبلا شك فأن منتخباتنا قدمت مستويات رائعة وأبهرت الكثيرين من المحللين الرياضيين سواء كانوا مدربين أو رجال إعلام او متابعين كجمهور ولكن كرة القدم أصبحت لاتعترف بما يسمى بالأداء الجيد بقدر ما يكون للفائز الأخير كلمة الفصل سواء جاء فوزه بأداء او من دون أداء وهذا مالا يريد أن يفهمه البعض أي أنها أصبحت لغة أرقام ليس إلا ...
والمعروف لدى اغلب الرياضيين ان الشوط الثاني من كل مباراة هو شوط المدربين وهذا ما ليس موجودا لدى منتخباتنا الوطنية مع شديد الأسف وله أسباب عديدة أهمها عدم وجود قراءة صحيحة للمباراة من قبل مدرب الفريق الذي ظهر عاجزا في كثير من المباريات التي خاضها الفريق أما المشكلة الأخرى هي عملية التبديل الخاطئ فالتبديل بحد ذاته مشكلة وحل ولا يحضر التبديل إلا في حال وجود مشكلة ولمعالجتها يجب عدم التسرع في عملية التبديل لكي لا تكون عواقبها وخيمة على الفريق الذي هو بحاجة إلى معالجة المشكلة الرئيسية وليس إضافة مشكلة أخرى جراء تبديل غير مناسب سيكون له اثر كبير على أداء الفريق . والفريق العراقي خسر اغلب هذه الألقاب بتكتيك خاطئ يجب الوقوف عنده لكي لايتكرر في مناسبات مقبلة كما يجب ترك بعض الأعذار التي يستخدمها الواشون ليضعوها كشماعة تعلق عليها أسباب هذه الخسارة التي نأمل أن تكون درساً للجميع خصوصا بعد أن كسبنا فريقا سيكون له شأن كبير في القريب العاجل بعد رفده بطاقات شابه سيكون لها مستقبل كبير على المستطيل الأخضر بعونه تعالى ..... والسلام

محمد حسين مخيلف


التعليقات




5000