..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


امرأة فاتها الزمان

هناء الداغستاني

خرجت مسرعة من غرفتها على صوت والدتها وهي تطلب منها ان تقف بوجه اخيها وزوجته وهما يتعاركان معها دون اي سبب يذكر وهي لاتقدر عليهما فتكلمت مع اخيها بهدوء طالبة منه ان يكف هو وزوجته عن اثارة المشاكل فما كان منه الا ان صرخ بوجهها..ليس لديك الحق ان تتكلمي واصمتي يا عانس..هل تسمعين..انت عانس عانس فنظرت اليه بحزم وقالت..كان يجب عليك ان تخجل من نفسك لانك تعرف لماذا لم اتزوج فهل نسيت او تناسيت سبب تركي للدراسة والبقاء في البيت هل نسيت كيف ضحيت من اجلكم بعد ان تمرضت امنا وكنت انت واخواتك الثلاثة صغارا وجلست بالبيت بكل طيب خاطر واصبحت لكم الام والاب بعد ان توفي والدنا الله يرحمه تاركا تقاعدا بسيطا اضطررت ان اعمل خياطة كي افي بالتزاماتكم وفعلت كل ما بوسعي من اجل اسعادكم وها هن اخواتك كل واحدة منهن تسكن في بيتها وبقيت ارعاك حتى تزوجت انت ايضا ومازلت ارعى امي الحبيبة وامنعك ان ترفع صوتك امامها لاي سبب كان ولن اتخلى عنها مهما كانت الظروف كما اني لم اطلب منكم شيئا لاني فعلت كل هذا بحب وبطيب خاطر فلماذا تجرحني وهل هذا هو جزائي..عانس..يا من اردتك عونا لي وسندا لكبرتي..لن اقول لك شيئا..يااخي..ياابن امي وابي وتركته لتدخل الى غرفتها وهي تحاول السيطرة على دموعها التي غلبتها وبدون وعي منها سحبت صورة كانت قد اخفتها منذ زمن بعيد لحبيب عشقته حد الهيام ولكنها وجدت نفسها بين خيارين احلى مافيهما مر اذ كان الاختيار صعبا اما هو او اهلها ولكنها اختارت بعد صراع مرير اهلها واسكتت هدير وله عاشت معه سنينا طويلة ومضت الايام وتناست انها امرأة الى ان وجدت نفسها وحيدة مع نكران الجميل وخاصة من قبل اخيها الذي تغير بعد زواجه واصبح لايطاق لانها ترفض هي ووالدتها بيع البيت مع انها بنت له طابقا ثانيا كي تتخلص من مشاكله ولكن بدون فائدة فها هو بين فترة واخرى يختلق المشاكل لازعاجها وتكدير خاطرها وقبلت الصورة وخاطبتها..آه كم انا حزينة ومتألمة وبدموع حارقة والم شديد اعادت الصورة الى مكانها لكنها شعرت بيد تربت على كتفها فرفعت رأسها ورأت امها وهي تبكي فحضنتها بقوة وحب وحنان وقالت..كل شيء فداك ياامي انا بخير..وابتسمت..انا عانس ولكني امرأة قوية لها كيان محترم وآوت الى فراشها وهي تحاور وتناقش نفسها عن العانس..هذه الكلمة المؤذية التي لايرى فيها الناس وربما البعض من الاهل سوى الجانب المعيب والجارح مع ان الزواج هو ........قسمة ونصيب ولماذا تنعت بها المرأة دون الرجل وهل عدم زواج المرأة هو نهاية العالم ام انها في مجتمع يجب ان تعيش فيه تحت عباءة الرجل بغض النظر هل هي سعيدة ام لا..واجابت نفسها لن اتعب نفسي وادخلها في متاهات ولن اسمح للخجل ان يكبلني فانا..انا..امرأة رسمت طريقي وسامشي فيه رغم كل عثراته ورغم كل ماقيل ويقال عن .....العانس

هناء الداغستاني


التعليقات

الاسم: يونس
التاريخ: 15/05/2013 14:48:30
كم نحن بحاجة الى روائية حاذقة مثلك ..شكرا




5000