.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


بنو عبس والابل المفخخة

خالد صبر سالم

هل يقدرُ كلبُ الاسكيمو في الرمل
على جَرّ العَربهْ ؟!
إنّ بعيرَ العبْسيِّ المَلـْويَّ الرَقـَبهْ 
غاصَتْ أرْجلـُهُ في صحراء الرُبع الخالي
وكلابُ الاسكيمو تـَسخرُ منهُ ،
تـَهزأ ُمِن عبْس ٍورمال ِ !
في صحراء الكـُلِّ الخالي
وبنو عبْس ٍلمْ يبْقَ لهمْ في مَرعاهمْ ابـِلُ 
نـَحروا أكثرَها لضيوفٍ تأتي في الليل
ويُعجبُها طعْمُ اللحْم فلا ترتحلُ 
أمّا ما تنجو مِنْ نـَحْر ٍفتابَّط َشـَرّا ًحَوَّرَها
لِتفخخ بالـ تي أنْ تي
تـَتسلـّلُ كي تنقلَ لصبايا بغدادَ هدايا الموتِ
وبنو عبس ٍ لا صوتَ لهمْ غيرَ فضائيّاتٍ
جَعَلـَتْ مِنْ تفخيخ البعران مُقاومة ً
وبطولاتِ كفاح ِ
لمْ يبْقَ لهمْ إلآ كلبٌ يَسْتغرقُ في عزْفِ نـُباح ِ
فلذلكَ قد قتلوا الكلبَ
وبالـَتْ اُمُّهمُ فوقَ النار فما مِنْ مِصباح ِ
أمّا شاعرُهم فهو يُزاولُ فنَّ التضليل ،
يُفاخِرُ في ليل ٍوصباح ِ
ألستمْ خيرَ مَنْ قتلَ الصبايا
واقسى العالمينَ بطونَ راح ِ
 
وبنو عبس ٍحَبَسوا عبلة َ ،
وضعوا فوقَ جمال الوجهِ نقابا ًأثريّا
مِنْ أحزانْ
والأملُ الراجفُ لا زال يُلامسُ دمعتـَها ،
عَلَّ فتاها يأتي بنياق النعمانْ
لكنّ فتاها انتشلتـْهُ
مِنْ تحتِ رمال الكـُلِّ الخالي
فـُرَقٌ لاغاثاتٍ دوليّهْ
مَنحتـْهُ لجوءا ًمِنْ بَطـْش بلادٍ عبْسيّهْ
فهوَ الآنَ وفي مَنفاهُ يَسكرُ ، يلعبُ في سهرتهِ
ويُردّدُ حينَ يكونُ الجوكرُ في حصّتهِ
ما يَحفظـُ مِنْ أبياتِ قصيدتهِ :ــ
هَلآ ســالـْتِ البارَ ياابنة َمالك ٍ
إنْ كنـْتِ جاهلة ًبما لمْ تعْلمي
يُخبرْكِ مَنْ لـَعبَ القمارَ بأنـّني
قامرْتُ بالـدولار لا بالدرهــم ِ

 

خالد صبر سالم


التعليقات




5000