..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة المكتب الاعلامي للكتلة العراقية

بيان العراقية حول استمرار تدهور الأوضاع بين الحكومة والإقليم

 بغداد في 18 كانون الاول 2012

صرحت ميسون الدملوجي الناطقة الرسمية باسم ائتلاف العراقية بما يأتي: منذ فترة ليست بالقليلة أخذت الاوضاع تتدهور في العراق وفي مقدمتها العلاقة بين اقليم كردستان من جهة والحكومة الاتحادية من جهة اخرى، وتصاعد دفع الاوضاع الى حافة الهاوية اعلامياً وتحشيداً عسكرياً فاضياً بدلاً عن اعتماد حوار بنّاء يصون وحدة وسلامة العراق وشعبه.

 لقد كان ولازال الاطار العام لهذا الدفع الخطير هو موضوع الحدود الادارية المختلف عليها لبعض المحافظات والتي كان ينبغي ان حل وفق الدستور وإرادة الشعب ومن خلال مجالس المحافظات ومجلس النواب الموقر ومن منطلق وحدة العراق ووحدة شعبه.

ان استمرار التصعيد بهذا الشكل لن يخدم سوى اعداء العراق واعداء وحدته وسلامة شعبه حيث كان يتعين على الحكومة ومجلس الوزراء ورئيسه دفع الامور باتجاه الحوار ومن المفترض أن تكون الحكومة اباً للجميع بكل ألوانهم وشرائحهم واديانهم ومذاهبهم واعراقهم من دون انحياز.

 ان العودة الى الهدوء واللجوء الى الحوار الصحيح والاسراع بتشريع القوانين اللازمة لتخفيف التوتر التي دفع باتجاهها الطرفان، وفي مقدمة هذه القوانين قانوني النفط والغاز وتوزيع الموارد المالية في البلاد كان يمكن لها ان تكون ذات أثر في تهدئة الاوضاع وتساهم بتسهيل الحلول، وان اضفنا الى ذلك جهود لجنة سياسية كان ينبغي ان تشكل من حكماء هذا البلد لإيجاد الحلول المقبولة للجميع وكان يمكن لها إيقاف الدفع باتجاه الاحتراب (لاسمح الله) والذي سيندم عليه الجميع.

 ان ائتلاف العراقية جاهز لوضع كل امكانياته في خدمة وحدة العراق وسلامة شعبه وليوفق الله شعبنا الكريم.
ليسود صوت الحكمة والعقل ولتسود وحدة العراق وشعبه بكل اطيافه ولننصر شراكة كل العراقيين في عراق واحد خال من العوز والخوف

ائتلاف العراقية

 

 

المكتب الاعلامي للكتلة العراقية


التعليقات




5000