..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الحسناء والقنديل

عبد الوهاب المطلبي

يتسلق ُ منحنيات اللاحول..يهبط في أمواج العمق..

في بحر الذات العاشقه..فيض مشاعر تغلي في نار معاناة ٍ تزحفُ في أودية الروحِ ِ في الداخل ِ يكتبُ منلوجا ً.. والصدق ُ يرفع َ قبعة َتقدير ..،يتماهى مع معشوقته ِ في سمفونية أوتار الذوابان في شغف السرمد..،هو يدركُ ان َّ مشاعرهُ مجنحة ً بسماوية قدس الأقداس مانحة إياه القدرة َ فوق مجسات التحليق في شوق فضاءات زخات عذاباته لن يحملها في أغوار اللامتناه ،هو...ايهاب ُ البحارُ المتفاني يتنكبُ أقواس حماسته ،يمضي إستنزافا ً للشكوى ، هو يتأمل ُ ابحار شهيد ٍ ٍ في الظمأ القاتل ويغوصُ في ظلمات ِ سجايا الآلام ِ ليشاهد َ لؤلؤة ً خضراء َ في عزف يقين ٍ منفرد ٍ لا في هضبات ِ سراب ٍ منثور في أعناق الأمواج القاسية

ما كفَّ عن العزف بقيثارته الابوليه..،.مرَّ بجزر التيه والظمأ...كانت امطاره ترديد صدى لنداء العشق المذبوح على مذبح أبعاد المعبد رمل ثلوج ٍوبإمجاد المحزونين...كان الأمل ُ الغارق ُطقسا ً في مجد البحث عن لؤلؤة الحلم كاالعاثر حظا عشبة جلجامش..وضفاف محيط الظلمات تسكن في اللاحولِ أغاني المنفى إفتراضياً

كان الزبد ُ أنينا ً رافقه إبان الرحلة وسفينته تضاهي مركب رامبو السكران لا بل إنَّ لرامبو جزرا ينحتها الموج ُ يرسو في قلق ِ، يتأمل ُ.. خيمة ألحان ٍ منفردة وتحيطُ بها ورقاء ُ باجنحة العتمه ورأى الحسناء َ اللؤلؤة َ

كان َ لقاءُ نظرات الأعين خرقا ً بخرافية ِ متعب ، رافقها عزف غريب للقلبين ِ ، ما زال الحلم ُ من وعثاء الحب المفترض، كان القنديل ُ حصانا ً بريا ً معتكفا ً بين الأحراش ، والبسمات ُ خلف متاهات الدنيا كفراشات نورانيه ، الماتع والذاهل أمجاد حروف ٍ منحته سربا من تغريد ِ عنادل ، للفرح المنثور ، ريش ملائكة الرحمه ، جلس قريبا ً من باب الخيمة ..وبخجل ووجل رومانسي طلب منها رشفة َ ماء..،فأتت بالقدح الآخرَ لاشيءَ به ، في القدح الثاني جرعات تمائم َ بابليه.، في رحبة زمن ٍ متوقف ، كانَ الشاعرُ في ومضات الإشراق ِ لجلال الحسناء ، كان كيانا ً منصهرا ً في ايقاعات ِ تأمله.. و شفيفا ضوئيا كالطير الحائم حول العتمه ..هي في البدء عدته ُ في كهنوت تصورها بحار سبيل عابر ، اما الذات الحائرة ُ فرآها لؤلؤة خضراء َ لتنير نفوس أنام ضلوا عن حور العين ،وتغنى في آفق الحلم ، فأجابته ُ ترنيمة بوران*..و.لديها العود ِ الإندلسي ، لكنَّ العزف في مسمعه ِينساب كعواء ذئاب ٍ فرمته من بين انامله في الدهش الماثل ِ تصغي ألحان ربابته هو قديس في الترتيل الأزلي وعذوبة الحانه أطربت الارواح َ الهائمة في تسبيحات أثيريه ،

كان الليل ُيحيط ُ المعشوقة ِ بظلام ٍ دامس

...غادرها واشار اليها أن يمسح َ جفنيه الليل ُ ، لا صبر َ لمنتظر ملهوف ، لكن ْ أتعبه ُالبحرُ...و الحوت ُ المزرقُ يطارده ،...لم يعبأ بمطاردته ِ

* * *

يا الحامل للقنديل الوردي.ليضيء لها العتمه ،ودماء ً يسكبها زيتا ً للقنديل.. ورأت معشوقته الضوء الأخضر والنبض ُ ليدقَ لها كالطارق ِ في ليل ٍ ينهل من كأس سديم ٍ متلولب .. وتخطى عتمة باب الخيمه.. هي تختطف ُالقنديل َ من بين يديه ، ترميه ِ بين عيون الصخر لشفاه البحر...صرخت ْ كأوحش انثى ساديه :- تبا ً لللصِّ، هيا أخرج ْ ، كان القيثار ينوح وملائكة الحزن تعمده ُ ، عاد الظمآن الى البحر كي يهرب َ من موبي ديك وركام بيادر للحسرات المرويه.

 

عبد الوهاب المطلبي


التعليقات

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 05/12/2012 12:55:17
الاديب الرائع عدنان قحطان كاظم
ارق التحايا اليك
الف شكر على مداخلتك العذبة بحرف اديب أضيل وبهمس شعري أعجبني

الاسم: عدنان قحطان كاظم
التاريخ: 04/12/2012 15:29:48
ألأستاد ألشاعر ألوافر عبد ألوهاب ألمطلبي تحيه طيبَه قصتك ألجميله محفل قصصي واسع ألآفاق ومتعدد ألأتجاهات تعبر عن تهاويل مهابة ألتأمل ألعاطفي ألرقراق وهي غنائيه جديده تفتح ألأبواب إلى حدائق مشعه بالنور وألحزن ألشفاف كأمل يعزف على قيثارة ألحزن ألرقراق وألبحر ألكبير سلمت ودمت بأمان الله وحفظه

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 03/12/2012 07:34:05
الاديب والشاعر الاروع صديقي العزيز جلال جاف
ارق التحايا اليك والى شرف زيارتك الكريمة لي
الف شكر لك

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 03/12/2012 07:31:25
الاديب والشاعر المبدع والباحث الاستاذ علاء الصائغ
ارق التحايا اليك والى حروفك المجنحة بالعسجد عبيرها شرف في صفحتي
كن بخير يا سليل النور والادب

الاسم: علاء الصائغ
التاريخ: 03/12/2012 00:21:17
قصيدة صاغتها أنام الحسناء قصة وأوقدها عبد الوهاب المطلبي قنديلا من قناديل الجمال

تتميز بأسلوب أراه مدرسة في العاجل القريب إن لم يكن هو كذلك الآن

من حقك أن تفخر بما تكتب ومن حقنا أن نشكرك على ما تكتب


تقبل ودي وإعجابي

الاسم: جلال جاف\ الأزرق
التاريخ: 02/12/2012 19:37:32
الكاتب المتالق صديقي العزيز

عبد الوهاب المطلبي

دام هذ الابداع ودمت بهيا
محبتي

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 02/12/2012 18:23:59
الاديب الرائع سوف عبيد
ارق التحايا اليك
انا مسرور جدا لزيارتك استاذي العزيز

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 02/12/2012 18:02:31
الاديب الرائع سوف عبيد
ارق التحايا اليك
من دواعي سروري ان ارى تقديرك لنصي..دمت بالف خير

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 02/12/2012 17:59:32
الاديبة والشاعرة المبدعة أروى الشريف
ارق التحايا اليك
سرني زيارتك الكريمة يا بهية الحروف
الف شكر لك

الاسم: سوف عبيد
التاريخ: 02/12/2012 16:37:27
خالص المودة والتقدير

الاسم: اروى الشريف
التاريخ: 02/12/2012 16:36:39
كان القيثار ينوح وملائكة الحزن تعمده ُ ، عاد الظمآن الى البحر كي يهرب َ من موبي ديك وركام بيادر للحسرات المرويه.

الاديب والشاعر القدير عبد الوهاب المطلبي.

شعرية النص قادت المتلقي لنهاية مفتوحة على كل التاويلات الممكنة,تقنية الكتابة عبرت بنا الى ازمان روحانية واساطير البداية.

تقديري العميق لحرفك وقلمك الراقي.

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 02/12/2012 14:39:20
الاديب الرائع الاستاذ علي الزاغيني
ارق التحايا اليك
شكرا لزيارتك البهية

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 02/12/2012 14:29:15
الاديب الرائع الاستاذ جعفر المكصوصي
ارق التحايا اليك
من دواعي سروري ان تحمل صفحتي زيارتك الكريمه
وتقديري لألق حروفك

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 02/12/2012 10:20:21
تحياتي اليك شاعرنا الرائع عبد الوهاب المطلبي
شكرا لصدق حروفكم

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 02/12/2012 07:41:51
الاديب الشاعر عباس طريم
ارق التحايا اليك
الف شكر الى زيارتك صفحتي

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 02/12/2012 07:39:57
الاديبة الكاتبة ريم الاحمدي
ارق التحايا اليك
شكرا لروعة حروفك والف شكر للزيارة الكريمة

الاسم: جعفرصادق المكصوصي
التاريخ: 02/12/2012 05:02:18
الاستاذ عبد الوهاب المطلبي

لحروفك الموسيقية

تاثير ايجابي ينظم دقات القلب


ويرتقي بالنفس نحو ملكوت الجمال


ادام الله البهاء في نفسك وحضورك وكتاباتك


جعفر

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 01/12/2012 17:54:14
الاديب الرائع, عبد الوهاب المطلبي .

لا تزال ريشتك البهية ؛ ترسم النور فوق الصباحات , فتضيء العتمة , وتجعل الصباح يتراقص من السرور والفرح .
جميل كل ما يخطه يراعك .. ولا تزال ريشتك اكثر بلاغة بخلق روح الالق والجمال .

تحياتي .. وتمنياتي لك بالمزيد من الروائع ..

الاسم: ريم شاكر الاحمدي
التاريخ: 01/12/2012 17:31:26
مساء الانوار
تحياتي الى الشاعر بإن قصته تبدو ليست قصة وانما هي قصيدة شعر كن بسرور دائما
مع الاحترام والاعجاب




5000