..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تموز يعانق السنابل

د.علاء الجوادي

بقايا اسرار ورسائل

يقول الراوي: قال العارف حمزة بن علوان ومظهره درويش دوار رحال: انه وبناء على توصية مرشده الشيخ ابو الحسن عمار جمال الدين، ذهب الى الجبل الاخضر في مدينة الحجر الاصفر التي تقع على بحر الامواج، وكان قد وصف له الشيخ ابو الحسن عمار كهفا يدخل فيه ليحصل على اسرار عن تموز وعشتار.

يقول الشريف السيد حمزة بن علوان: سافرت في البلدان كما وصف لي شيخ الطريق، فوصلت لمدينة الحجر الاصفر التي تقع على بحر الامواج وذهبت للجبل الاخضر وفتشت عن كهف السر المصون. وبعد شق الانفاس عثرت على مدخلٍ اليه، فدخلته سريعا بلا تفكير.

وبينما انا اتجول في ارجاء الكهف فاذا بي ارى بصيص ضوء اخضر يصدر من صخرة بيضاء متميزة بين الصخور، اقتربت منها وسعيت ان احركها فوجدتها ثابتة ولكنها محددة بين الصخور.

يقول الراوي: تناول كشكوله واخرج منه اداة تشبه السكين مقبضها من عاج الفيل ونصلها لا بالقصير ولا بالطويل، مقطعه دائري ورأسه مدبب قوي، صنع من معدن الحديد.

واخذ ينقر حول الصخرة التي طولها شبران وعرضها شبران، فانقلعت بعد جهد، فاسرع الى فحص ما في داخلها، فوجد لفافة كأنها من الفضة، ففتحها برفق، فوجدها مكتوبة بحروف عجيبة كأنها المسامير.

اخذها بلهفة وخبأها بكشكوله وعاد ادراجه لمستقر شيخة ابي الحسن الروحاني. وجرى لخرابة من الخرابات بها يسكن شيخ الطريق ابو الحسن عمار جمال الدين، ليطلعه بما امره ان يجلبه من البلد البعيد.

وكان شيخ الطريق خبيرا باللغات، الحية منها وما قد مات. بل قال بعض اتباعه انه اوتي بعد حصوله على خاتم سليمان، لغات الحيوان والانسان والجان، لكن اهل العلم والعرفان، لا سيما تلاميذه رحمه الله، قالوا لهم: لا ننكر علمه بقديم اللغات ولا نشك انه من اهل الكرامات، الا اننا لا يوجد دليل عندنا انه يعرف لغات الجان والحيوانات.

يقول الراوي: وما علينا من اقول العوام والعلماء. ولنرجع الى اصل الموضوع فقد قال التلميذ لمرشده: فديتك هلا اخبرتني بما في هذه اللفافة العجيبة. تأمل الشيخ المرشد، وقطب حاجبيه، وقال: انها من كتابات اهل اكد، قال التلميذ: وما هي اكد؟

قال له المرشد: هي بلدة في العراق القديم كانت عاصمة الإمبراطورية الأكدية. وهي إمبراطورية تمركزت في مدينة أكد والمناطق المحيطة بها في منتصف بلاد ما بين النهرين والتي يسميها اليونان والرومان بالمسوبوتيميا، وهو ما يعرف بايامنا بالعراق. ووصلت ذروتها، زمن سرجون الاكدي. وقد أخذت أكد هذا الاسم من لهجة قوم من ابناء سام بن نوح التي كانت يومها اللغة الغالبةعلى البلاد، وهي لغة شبية جدا باللغة العربية بل قال النسابون: انهم احدى قبائل العرب البائدة. والنسخة التي بين يديك كما تشير سطورها كُتبت في الفترات البابلية القديمة وهي نسخة سامية لنصوص سومرية الأصل اقدم، تناقلها الاسلاف عبر الحفظ والافواه.

واضاف الشيخ: اعلم يا حمزة ان الحضارة البابلية أوّل من قالت بوجود إله للجمال والحب وأن إسمه لديهم هو تموز، وأنّه كان يسكن في ظل شجرة الحياة في بستان أريدو الذي تسقيه مياه دجلة. وقد صوّره الشعراء البابليون راعياً مات في ريعان الشباب، فنزلت إليه عشتار التي ساهمت بقتله، محاولة بعد ندمها إعادته إلى الحياة من جديد، و كان موته يوافق الثاني من الشهر الرابع من السنة البابلية، وهو يقابل في التقويم المتداول اليوم بين الناس أول تموز. ولهذا السبب دُعي الشهر تموز، وكان البابليون في مثل هذا اليوم يقيمون المناحات حيث تنشر القصائد والمراثي التي تحكي قصة معبودهم وكيف ودّع الحياة بصورة مأساوية مؤلمة.

بعد ذلك سرت عبادته من بابل إلى فينيقيا، فعبد في جبيل منذ القدم ولكن بإسم جديد هو آدون أو أدوناي، وهذه الكلمة تعني في اللغة السامية "السيد"، هذه الكلمة أصابها التحريف عندما نُقلت عبادة هذه الإله إلى اليونان، فأصبحت لديهم أدونيس. وفي التراث العبري يطلق هذا الإسم على يهوه لان لفظ اسمه عند العبرانيين حرام فيذكرونه بلفظ أدوناي.

وعند العراقيين فان تموز إله الحبوب والخضراوات في العالم السفلي وفي وادي الرافدين، وفضلاً عن ذلك ملكاً راعياً لمدينة أوروك وله دورٌ هام في مراسم الخصب. وفي الاداب السومرية فأن تموز كان من أقدم الآلهة السومرية ويتألف إسمه من عبارة سومرية معناها الابن الحق أو بشكل أكمل الابن الحق للمياه العميقة وله إسم آخر هو دو موزي.

 

قال الراوي نقلا عن حمزة بن علوان: واخذ الشيخ ابو الحسن يتلو علي بعد هذه المقدمة العجيبة التي لم اسمع بمثلها من عالم او فيلسوف او مؤرخ او خطيب، وكان كلامه بالنسبة لي عجيب غريب.

وكنت اسجل حديثه على عجل بلا كلل او ملل. وكاد الشيخ ابو الحسن ان يقول ولو بلغة الاشارة والتلميح: ان سبب مقتل تموز هو ما وصل من محتويات هذه الرسالة الى عشتار التي جلبتها يا حمزة من كهف السر المصون. وعشتار امرأة وكل النساء تغار. فقد وصلت بها الغيرة الى حد الانهيار واتخذت قرارا طائشا وباستهتار. فاعانت على زوجها وحبيبها والقت به في بطون النار ليقتله العفاريت الاشرار.

قال السيد حمزة بن علوان: ها انا ذا اصبحت اعرف من الاشعار والكلمات المدونة في اللفافة الفضية قصة عشتار الحقيقية. فقد قتلت زوجها وحبيبها تموز بعدما اطلعت على رسائل سرية بينه وبين سنابل. فظنت ان سنابل من عشيقات تموز وما عرفت ان علاقتهما كانت طقوسا بطقوس. وما سنابل الا ذات عفة ووقار وناموس. فمثّلا دور العريس والعروس، لا بلغة الاجساد بل بلغة الارواح والنفوس. لتمهيد الارض للزرع الوفير ولايام الحصاد الكبير. لتامين الطعام للناس. ولكنها بعدما فهمت الرموز التي كان يمارسها تموز، اكتشفت انها قتلت رجلا بريئا ما خانها قط.

 

وهكذا اخذت تبكي وتنوح، ويشرق تموز، فمن دموعها تسقى الحقول ومن شمسه تورق الزروع. وتمتلئ الارض بالسنابل الخضراء فينظر لها تموز فيحولها الى سنابل ذهبية صفراء منحنية من حملها لحبوب الحنطة التي هي طعام الناس.

حيث يصبح موسم الحصاد في شهر تموز من كل عام مهرجانا للحياة. ولم يكن الحصاد مجرد جني ثمرة تعب الموسم، بل كان عرساً لكل من يشارك به من أهل اوروك وأور واكد وبابل، كانت ترافقه طقوس جميلة استمدت موروثها من عادات وتقاليد الآباء والأجداد، الذين انطبعت صورة تموز في اذهانهم ونقلوها عبر اولادهم واحفادهم، ومؤكدة على مدى حب الفلاحين للأرض التي كانت المورد الأساسي لحياتهم ومعيشتهم.

قال حمزة للاستاذ ومرة اخرى رجل وامراة وسنابل وعفاريت وشياطين!!! فهل يتكرر تاريخ ادم وحواء والحنطة والشيطان من حين الى حين؟؟

صورة غلاف الكتاب "تموز يعانق السنابل"

دون السيد حمزة المقالات وصحفها بكتاب سماه "تموز يعانق السنابل" وغلفه بغلاف، على ظهره رسم لحقل السنابل يستظل بشروق تموز.

واودعها لاعز تلاميذه وتناقلوها زمانا بعد زمان حتى وصلت لشاعر ولهان يبحث عن خفايا الزمان وما تركه الحدثان. كان وصولها عبر الاحلام، وتاملات حق لا وسوسات اوهام.

يقول الشاعر فقمت لادون ما سمعت ورأيت عندما استيقظت من المنام بلا تحريف بالكلام ولا اسميها الا احلام. فلا تطالبوني بدليل وبرهان فهي اقوال شعراء يحسسون بما لا يتخيله العلماء او العوام. وقد يكون كلام الشاعر نوعا من الهيام.... وشرب الشاعر بكأس الياقوت، نفثات الالهام وهو يقول: اليكم يا احبتي ما علق في ذهني وقد نسيت منه الكثير ولم يبق منه الا القليل .... فاذا لم يرق لكم فاعتبروه هذيانات مجنون وامسحوه من المتون ولكن لا تسيؤوا بالشاعر الظنون.....

قالت السنابل تخاطب تموز:

سيدي تموز العظيم

مساؤك مليئ بالفل

واخبارك عندي اهم من اخبار الكل

اشتقت اليك جدا

اخبرتك برحلتي نحو مدينة مجدك

خرجتَ لاستقبالي ببوابتها

ودّعتني بحنان

وطرتُ انا للجنان

رجعت لمدينة مجدك يا تموز

وكان وصولي في الليل

فوجدتُ ابواب المعبد موصدة

ورأت بصيص الضوء في محرابك

الذي تعبق منه البخور

ويضوع منه عطرك

تقاطرت من عينيّ الدموع

ورحلت على امل الرجوع

وقال الغروب يخاطب تموز وسنابل:

سنبلة من السنابل نحوه تميل

وشمس تموز للغروب تميل

في تموز شمس وسنبلة

كالعين والحاجب والجفن

وقت الاصيل

وقالت السنابل تخاطب تموز:

ايها الحكيم تموز

علمت انك تمارس طقوس الاغتسال في نهر الفرات

قرب بساتين النخيل

وقد ارسلتَ لي الهدهد ليدعوني للطقوس المقدسة

لكن اميرة اروك دعتني لزواج ابنتها

لا استطيع ان اغضبها

ولا استطيع ان اطير اليك

فالطريق محفوف بالوحوش

اترك دواوين الحانك عند بواب المعبد

فاني قادمة لاخذها لاقرأها على طالبي الحق

فاعذرني يا سيدي

فقد فقدت لقاك

وقالت السنابل تخاطب تموز:

قالوا لي: ان عشتار حاولت قتلك

ابعث لي وحيك

سأجن من قلقي عليك

انين نايك في اعالي السماء

ونزولك لقدس الاقداس

اسعدني فوق ما تتخيل

بثثت رسالتي

وقت الصباح

فهل وصلت اليك

ايها الامير النبيل

تموز صباحك ورد

وغياب لا يطول

وبعد لا يستمر

اشتقت اليك جدا جدا

وقالت السنابل تخاطب تموز:

اشتقت اليك

يا اميري السومري

وانت في افقك البعيد

اقول واعيد

كل اشتياقي اليك

فكيف انت

واين وصلت في الدوران

كل عيد وانا اقرب اليك

اسير لزيارتك في شارع الموكب

على تراب بابل

اسعد بك عندما يسقيني الكهان

في معبد ايماخ الماء المقدس

سأصعد فوق الزقورات

اتجمل بك في كل اللحظات

حفظك الاله مردوخ

لكل من يحبك

وقالت السنابل تخاطب تموز:

اما انت ايها الامير

فقد أُودعت الجمال

والسحر

والحضور الالهي البهي الزكي

في عهدتك المقدسة

ايها العزيز الغالي

ناجيتك

فارسلت لي الوحي

ووصلتني رسالتك باحرف مذهبة

اين تذهب كلماتي مع كلماتك السامية

سارت الافلاك في دورتها السامقة

وتجمع الناس حول كعبتهم

وولد عيد جديد

فكل عام وانت في الف خير وسعادة

اشتقت الى انوارك يا تموز

دائما يسعدني صوتك

أينك يا غالي

صوتك دائما يبعث فيَّ التفائل

والثقة بنفسي

دمت لي سعادة

سعيدت ان عُدتَ الى سمائي

طار النوم من عيوني فرحا بك

لان شمسك اشرقت فجأة

فرحل الليل وجاء نهاري

وقالت السنابل تخاطب تموز:

الى الامير تموز

صباحك ورد

وفرحة قلب

ايها الصديق الغالي

لمَ لم تقل لي تعالي؟

اهلا بك يا تموز

ظللتَ حقولنا السحابات

وانقشعت الغيوم الان

نظرتُ للسماء

لأرى وجهك الوضاء

فقد تزايد شوقي اليك

افكر بك كل لحظاتي

صباحك فرح

وحبي واخلاصي واشتياقي

لك يا تموز العراقي

لا ينتهي

وقالت السنابل تخاطب تموز:

قالت لي الرياح

ان تموز ارسل لك كتاب الاسرار

ارسله عند نجمة الصباح

كتب به معلقات الانوار

ارسله لنشر الافراح

ولتقرأيه بالاسحار

ان في اعماقه درر البحار

لكني عندما ذهبتُ للمرعى الكبير

لم اجد في سلتي كتابك يا تموز

فقلقتُ عليك

وهل انت في خير

قيل لي: انه قد دُس لك السُمَ بالكاس

ليخمدوا الاعراس

هل ذهبتَ لحكيم الحكماء

لفحص الدماء

التي امتصها منك العفاريت في الظلماء

ام ذهبت للاغتسال بالماء

ثم طرت الى السماء

ايها السيد الامير

وصلتني الواحك السومرية

وعكفتُ على قواميسي لأفهم اسرارها

قيل لي: انك كتبتها بدمك الازرق

لذا انا قلقة جدا عليك

وها انا اسألُ عن صحتك

لا بلساني وانما بكل كياني

مرحبا يا غالي

انظر امامك ايها المتوج

فقد حكتُ لك تاجا من زهور البنفسج

وقالت السنابل تخاطب تموز:

مساؤك ورد

ايها الامير النبيل

رأيتُك تدور مع الافلاك

كأنك احد الاملاك

فهلّا تعود للحقول

التي طلاها الذبول

قالوا عنك: انك مريض

قلت لهم: بل هو الطبيب

ايها الامير الجميل

مساؤك فرح يا غالي

ارسلت لي نفحات من النسيم العليل

لكني كنت في نوم عميق

وانا في شوق اليك

اسأل عنك

لاطمئن عليك

وقالت السنابل تخاطب تموز:

يا تموز

كم انت جميل

ايها الامير

كم انت نبيل

رعاك رب الارباب

واعتزُ انه رزقني صداقتك

مرحبا يا امير الجمال

يا تموز المقدس

انظر امامك فقط طرزت اسمك

على صفحات الحقول

مرحبا يا امير الجمال

انظر امامك

فقد خطت لك ثوبا من الماس والمرجان

تضعَه على صدرك

لتتذكر محبتي لك

ايها الامير الغالي

وقعَ البلاء في الدار

ظهرَ وحش جبار

عضني

فامرضني

فسبتتُ في بيت الشفاء

فانقطع ترددي على معبدك في كبد السماء

لاستطلع من نفحاتك الاخبار

كنتُ يا تموز في رحلة عناء

اشتقتُ اليك، ايها البهاء

أُحبك

وقالت السنابل تخاطب تموز:

يا اميري تموز

انا اعلمُ انك بالنهار تبعث الخير

فاردتُ ان ابعث الخير لك في المساء

في ايام الجوع

منك طعام الافطار

وانت ثواب الابرار

ومنك طهارة الانهار

انت انشودة الاحرار

وقالت السنابل تخاطب تموز:

صباحك يا تموز صهيل

وانت تدور في الافق الاصيل

تعلم الناس السعادة

والخير والعبادة

هبت رياح شوشت الوصال

انقطع الاتصال

فهل سأسيرُ في طريق الانفصال

وهل ستنجح عشتار مرة اخرى في قتلك

كلا لانه بك تحيا حقول السنابل

تألمتُ من عتبك علي

والعواصف ليست من صنع يدي

فهل تحملني ذنوب الانواء

وتقطع عني الهناء والرواء

كنت من حبوب عطائي اطعم الجياع

ولك الامر يا نوري والشعاع

يا شعلة الفن والابداع

قال تموز:

ايتها السنابل المتمايلة في الحقول

لقد وصلتُ للنهر المقدس

لاعمد يوحنا المعمدان

وأأخذ بيده من غور الاحزان

لاعمده بروح ابن الانسان

وقالت السنابل تخاطب تموز:

مساؤك فرح

لا زال صوتك يشجيني

ورائحتك تعبق بي

وصوتك نغم يشجيني

كم انت سعادة؟

فهل كنتُ فرحك؟

سابقة لك في مكان اللقاء

اتطلعُ اليك وانا اسير مع ريم الفلا

في ايام صيفية يحتفل بها تموز

بانتظار قدومك يا تموز

يا تموز ادرتُ قرص الابراج

فلم اتمكن من الوصول اليك

فهل الاسد يصمت في هذه الايام

وقالت السنابل تخاطب تموز:

اميري

اقف في ارضي

ولأصوات الجمود اصغي

من يكون الوزير امام الامير

صباحك فرح وبهجة

حقول السنابل نورت

ولك ابتسمت

ومن عطرك تعطرت

وعلى انفاسك تراقصت

هل تتكرم علي

وتصحبني الى مراتع ريم الفلا

بحضورك الحقل قد حلا

صباحك زنبق

وارى الانوار قد ازدهرت في السماء

فهل ازدانت من احاسيس استيقاظك؟

هل زار النوم عينيك؟

ام ما زلت تناجي الافق؟

وتعاني من الارق

وانت تتماهى بالشفق

قال تموز:

وصباحك وردة جميلة

مثل وجهك المريمي البرئ

مرصعة بجواهر سماوية

زرقاء وخضراء وحمراء

صفراء وبنفسجية وبيضاء

تتعالى على كل زنابق العالم

بروائحها والوانها

تعشق الحياة

كنت في نومة طويلة

اتأمل بها اشراقتك الجميلة

صباح النور

لقد نمت ولكني ما زلت اعاني من الارق

وحتى في نومي فانا في ارق

لاني كاهن المعبد البابلي الكبير

الساهر في معبد الجمال الخالد

ابعث بتحياتي وبركاتي للاطياب

مضمخات ببخور

استخلصه من اطيب العطور

وقال تموز:

في المرض

وآلام الجسد

وتضعضع العظام

وتصاعد الالام

يتجلى ضعف الانسان

الانسان الذي دعوه الاله

انه ينادي آه آه آه

ويتوسل بربه الذي لا يراه

يحتاج الى الحنان

تذكرت من رحل عني

فأمتلئت عيني بالدموع

وذكرت المصير

فخفق القلب في خشوع

وطفقت اطوف واطوف

وحرارة المرض تقض مضجعي

ما من شفيق وما من عطوف

فتبخرت وطفت مع احلامي

أُقلب كل سنيني وايامي

فوجدت نفسي حاملا صليبي

باحثا في نسمات الهواء

وقطرات الماء

وذرات التراب عن حبيبي

كأنني يسوع

الذي سياتي بعدي بقرون

الذي سيصلبوه نهاية الاسبوع

لكنني قمت من صليبي

بنداء حبيبي

لاغتسل من الينبوع

من كوثري الذي امتلئ من الدموع

عين مقدسة من شرب منها يحيى

ومن مسها تضيئ منه الشموع

لا يحس بمرض او عطش او جوع

بل يحس بحنين الرجوع

انا الشهيد تموز

ارنم ترنيمة السيد بعدما شرب

وهو يداعب الارق

والنوم منه قد هرب

فراح يناجي الالق والغسق والشفق

وقالت السنابل تخاطب تموز:

صباحك شفاء للعالمين

وصحة الابرار

تهبط على قلبك الطاهر

يا سيد الاطهار

كيف اصبحت هذا النهار

وقال تموز شعرا:

من زرق العين ام من زرقة الماء

سكبت ماء وضوئي في عباداتي

 

ورحت اقرأ مزموري بمسجدها

لأسمع الوحي ممزوجا بأهاتي

 

فرن في البعد صوت ما له شبه

أنتَ النداء عليا في المقامات

 

فقمت انثر وردي في مرابعهم

واستنشقوا الحب عطرا من صباباتي

 

واستنفذ العطرُ قلبي في تضوعه

فصرتُ نورا على اعلى المنارات

تموز المظلوم يغني في محراب صلاة لربه العظيم

وقالت السنابل تخاطب تموز:

ايها الامير كيف صحتك اليوم؟

قالوا رحلت لعالم سفلي تقطعُ اوصالك به الوحوش

وعشتارك قد اعطتهم السكاكين كي يقطعوك

لكن ضد الموت في ذاتك ينزع للحياة

لترجع فتمنح الخير للنبات

وترقص في انبعاثاتك البنات

فتتوسل في قدس مقامك عشتار

تذرف الدموع مثل الانهار

قالت عشتار تنتحب على تموز:

وا ويلاه

وا ويلي

آه آه

كنت السبب في موت حبيبي

سأبكيه حتى أُروي قبره

لينطلق من العالم السفلي نحو العلاء

اعذرني فقد قتلتني الغيرة

ظننت انك اخترتَ غيري من النساء

عدْ يا تموز الى الحياة

سانثر على قدميك دموعي

كما ستمسح المجدلية قدمي يسوع

سامسح قدميك بشعري

واناديك في كل الربوع

عد يا تموز الى الحياة

عد يا تموز الى الحياة

عد يا تموز الى الحياة

فبدونك ساموت

عودة تموز

نزلت الملائكة من السماء

واخرجت تموز من اسفل الارضين السبع

وعاد تموز الى الحياة

واشرق بنوره على الحقول

وخاطب البيادر والزهور

ونادوه جميعا يا تموز

انك ستفوز انك ستفوز

قام تموز من مدفنه في العالم السفلي

وسرعان ما تذكر سنابله في الحقول

وخاطب تموزُ السنابل فقال:

أسأل عنك فأين أنتِ؟

يرن رنا وما اجبتِ!

 

يقول ردّي، فما ردّتِ

وحام نوم وقال هدّي

 

فقلتُ كلا، انا التحدّي

فقالَ كلا، فلست ندّي

 

وبث روحا ضد التصدّي

فساد حسٌ من التردّي

 

أغمضت عيني ومال خدّي

رأيتُ حلما وكان وردي

 

عملت فيه ما كان ودّي

وطال كدحي ومجدُ كدّي

16/10/2012

وقالت السنابل تخاطب تموز:

اشتقت اليك جدا

يا الهي!!!

كم اشتاق اليك في هذه اللحظة؟؟!!

طال غياب شمسك عن ارضي

هل انت بخير؟

قلقة جدا عليك

اجابها تموز شعرا:

وقالت الارض ان الشمس تهجرنا

فردت الشمس ان الشمس ترعاها

 

وانما الشمس نامت عند منكسفٍ

فلم تعد ارضكم في البعد تلقاها

ايتها السنابل هذا جواب على ما قلتيه ان شمسكَ لم تشرقْ على ارضي

تموز وهو موعوك لتأثيرات الابراج الهوائية والمائية والترابية عليه.

وجاء العيد وارسل تموز تهانيه لسنابل فجاءت تحية سنابل تقول:

انت العيد والحقل يقول انا السعيد

انت العيد فليعايدني الناس بك

انت العيد ما دمت اخطر في بالك

انت العيد طالما اشرقتَ بنورك على ارضي

فيخرج من رحمها الحب الحصيد

تحمله سنابل الحياة

طعاما لافواه الجياع

جاء عيدك هذه المرة في زمن الضياع

وابناء الظلام يريدون ان يقتلوك

يقتلوك مرة اخرى بنو الاجرام

ويرسلوك الى عالم الظلام

وعندما يختفي الشعاع؟

سيرقصون ويقولون انه عيد الربيع

انها طقوس قتل السلام

لكنها سبع سنين عجاف

تموت بها السنابل

وبعدها تنقشع الرياح السوداء والصفراء

لتتبعها سبع سنين انبعاث

تحيى بها السنابل من جديد

من نفثاتك الذهبية الخضراء

تخضر الارض وتشرق السماء

الانشودة الاخيرة لعشتار:

ظننت بك ظن السَوء

وانت انقى من الضوء

يا زوجي تموز

قريني الابدي

الذي خلقني الاله الحق لك

وخلقك لي

كنت كالمجنونة عليك

اتخيل اشياءً متوحشة

تنهش بكل كياني

تخيلتك مع غيري من النساء

تمارس طقوس الاخصاب

لانك ألهة الفحولة في عناق الاحباب

والخصوبة والرجولة والانجاب

وا ويلي ويال جهلي

غيرتي اعمتني

جهلي حطمني

وظلام روحي عن النور ابعدني

انا عشتار الهة الحب والقوة والجمال

انا الصعبة المنال

انا التي يركع عند قدميها الرجال

في لحظة طيشي اسحق كل الامال

اسمي كبير بين الامم

الا اني صغيرة في غيرتي

كبيرة في جهالتي

قاسية في رعونتي

احرقتني رسائلك الى سنابل الحقول

جننتني رسائل الحقول اليك

نسيت انك مقدس الروح والجسد والنفس

تبارك من حواليك بروح القدس

بل انت الروح القدس

وانت الابن الذي باركك الاب

ألغي اسمي من الثالوث

فلم يعد اب وام وابن

او مار ومارثا وبرمار

بل صار الاب والابن وروح القدس

بل صار الوليد المقدس روح الرب

عرفت بعد فوات الوقت

ما كانت رسائل السنابل الا ادعية في محراب

وما كانت تراتيلك الا لدعائها جواب

انا عشتار يلفني الجهل والخبال

ألعن نفسي وستلعنني الاجيال

الغيرة أخرجت إبليس من الجنان

الغيرة جعلت الانسان يقتل اخاه الانسان

ما علمت انك كانتَ تبارك الارض والحقول

بروح القدس وبايليا المأمول

كتبت عليك الكسوف والاختفاء

وارادتك قوة الوجود لشروق وضياء

رحتُ انا الى اسفل الدركات

وصعدتَ انتَ الى اعلى السماوات

ايها المقدس في شنعار

باسم لو لو المظلوم

لولو الذي حورته الالسنة الى ايلياء

وسمّاك الناس بعد لولو بأيل وايلياء

يتغنى بك المجد وابنك العلاء

سمعتهم يغنون باسمك في جني المحاصيل

لو لو لو لو لالي ... لو لو لو لو لالي

الله محيي مزارعكِ يا بلادنا المعمورة

يا دارنا اللي كانت خضرة وعامرة

والعيلة فيها يد وحدة وقادرة

والعيشة كانت بالمحبة دايرة

يا ريت ما كبرت أنا يا دارنا

لو لو لو لو لالي ... لو لو لو لو لالي

 

فبك يا لولو يعمر الموات

وتزهر الحياة

ويستجيب تموز للغناء

فتمنح الارض العطاء

شروق تموز وامتلاء السنابل

افاق الشاعر السكران في بحور الهوى

اراد ان يمزق الاوراق

لانه يخاف ان ينزل به حكم النفاق

او ما نزل باهل الاشراق

واذا بصقر قادم من عمق السماء

ينقض عليه ويأخذ منه الاوراق

لينشرها في النور

 

علاء الجوادي

1/11/2012

 

د.علاء الجوادي


التعليقات

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 05/02/2013 16:11:15
الاديبة الراقية والكاتبة البارعة والاكاديمية المتميز
الدكتورة سناء الشعلان المحترمة
تحياتي تتواصل اليك مشفوعة باحترام بالغ وتقدير كبير وانه من الفخر ان تكوني احدى اعمدة الثقافة في الجامعة الاردنية.....
واشكرك كثيرا على تعليقك العذب والذي رأيته كعزف الكمان في غابة خضراء تلفها الزهور الملونة من كل اتجاه وتتراقص في فضائاتها الفراشات باجنحتها المنقوشة بنقوش الابداع الالهي العظيم....

اسميتك ذات العفة والجمال والعلم والادب.... وما زلت ارى ان هذه الصفات هي جزء من صفاتك الراقية. بل افرح كثيرا عندما ارى امرأة عربية تحافظ على دينها وحجابها لكنها تتأنق في مظهرها ضمن الحشمة والالتزام. فتطوف حزم من جمالها فتملء المكان بحبور وحسن رقيقين.....
ان تكون المرأة محتشمة ملتزمة فهذه فضيلة كبيرة تعبر عن انتمائها لحضارة اصيلة وعقيدة قويمة ودين وضع لكل شيئ مقداره....
وان تكون بارعة الجمال فتلك منحة من منح الله التي يضفيها على من يشاء من عباده وقد اختص الله بها انبيائه وعباده الصالحين بجمال الخلقة مصاحبا لجمال الخلق وهو نعمة الهية يرعاها الانسان رجلا كان او امراة بتجمل وطهارة جسدية وروحية....
ولكن عندما يكتمل كل ذلك بعلم وانت يا سناء ممن وصل لاعلى الدرجات العلمية بازمنة قياسية فتلك ميزة اخرى....
ويضاف لذلك ابداع بفن جميل من الفنون وهو كتابة القصة والتأليف....
ويضاف الى ذلك الحصول على العشرات من الجوائز العلمية والمناصب الكبيرة....
ويضاف اليه الظهور المحترم الرزين في الاعلام كل ذلك ما اراه في الفاضلة سناء الشعلان.
عندما ارك وارى من تمرغن في منزلقات حب الظهور من خلال الاستعراض الجسدي الذي يشجع عليع الاعلام العربي المتدني الهابط، اقول اين الثرى من الثريا واين الورم من نصاحة البدن!!!

لذا انا اعتبر تقيمك لفصتي او مقامتي التي هي حوار بين روحين نقيتين طاهرتين باحثتين عن الخلاص من القيود متخذة من الرمزية وسيلة للتعبر، اقول ان ذلك تكريم كبير لي .... اذ سميتني بالأمير الجميل لكريم ادبك، فاسمحي لي ان اسميك يا ملكة الجمال المحتشم المتسامي .... لقد جعلتيني في تعليقك الرائع اشعر اني تموز وانك السنابل .....

سيد علاء

الاسم: د.سناء الشعلان
التاريخ: 30/01/2013 00:20:28

الأمير الجميل د.علاء الجوادي

حائرة أنا بين نصّك الملحمي النّادر وبين هيبتك الطّاغية وبين كلّ الأقلام الجميلة التي خطّت كلماتها لك في هذا الفضاء الإلكتروني....
عندي مشاعر متضاربة منذ قرأت هذا النص...قرأته أكثر من مرة،وفشلت مرة تلو الأخرى في أن أكون حياديّة حيالها،لم أرد أن أشعر مثل غيري من النساء على سبيل التمنّي أن يكون هذا النص لي.فهذه أمنيات مؤلمة كمخاض.
ولكنني كنتُ أكتفي بتذوق سرّ الأسرار في كلامك والاستمتاع حدّ النشوة بكلّ حرف خطّته يمينك الطاهرة أو قلبك الكبير أو نفسك العملاقة
دمت تموز الأجمل

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 04/12/2012 01:16:15
الفاضلة الاديبة سوزان ميكائيل المحترمة من بيروت

شكرا على مرورك الثاني

تقبلي تحياتي واحترامي

سيد علاء

الاسم: سوزان ميكائيل / بيروت
التاريخ: 03/12/2012 18:20:32
سيدي الجوادي الشاعر الرقيق
مرة اخرى اسمح لي ان اطرق بابك لاخاطب تموز.
تمتعت كثيرا وانا اقرأ اصواتك يا تموز
تموز انت الثورات
تموز انت الحياة
تموز تهواك البنات
تموز يا مانح الحياة للنبات
افديك يا تموز
ولا تبالي بعشتار لانها لا تستحقك
عشتار خانتك وانت الملاك الوديع
ضحت بك حتى تبقى سعيدة في الحياة
ارادت منك ان تكون عبدا لها فكنت سيد الاباة

انت تتسامى في الافاق
يا اسد وشمس العراق
وحتى السنابل التي غنيت لها يا تموز من هي؟
انها لم تفكر بتموز انما فكرت بحياتها ونفسها وتمايلها في الحقول
انها عشتار اخرى بثوب اخر
وانت مجد الوجود
لا يهمك سنابل او عشتار
وارغب عمن رغب عن نداءاتك السماوية
ليقتات على مزابل الشهرة والطمع والرغبات
قل لهما وقل لغيرهما من الفاتنات انا اكبر من الهوى انا تموز
وقل للفاتنات كل الفاتنات ما قاله فنان الالق والابداع فريد الاطرش

لا وعينيك يا حبيبة روحي لم أعد فيك هائما فاستريحي
سكنت ثورتي فصار سواء أن تليني أو تجنحي للجموح
واهتدت حيرتي فسيان عندي أن تبوحي بالحب أو لا تبوحي
وخيالي الذي سما بك يوماً يا له اليوم من خيال كسيح
والفؤاد الذي سكنت الحنايا منه أودعته مهب الريح
لا وعينيك ما سلوتك عمري فاستريحي وحاذري أن تريحي

واقول لك انا بنت العراق العظيم جمعت في جمالي جمال الغرب زرقة وشقرة وبياضا وجمال الشرق ملحا وسحرا وشعورا. اقول لك يا حبيبي تموز كذلك: يا تموزي الذي لا تنظر لي وتنظر لغيري اقول ما صدح به الفنان فريد الاطرش:
ساعة بقرب الحبيب أحلى أمل في الحياة
ينسى الفؤاد النحيب ويشكي حبه وهواه
ساعة ..ساعة . ساعة بقرب الحبيب
ليه تفكر في الهموم وانت في ساعة النعيم
ده الهنا وقته قصير عمره من عمر الزهور
اغتنم فرصة صفاك وانسى همك وقساه
وان كان شقاك من الغرام من الجفا والخصام
اللي نسيك انساه ولا يهمك جفاه
ياما غيره رح تلقاه وتهنّي قلبك معاه ؟

انا لتموز لاني اعرف من يكون تموز

تقبل مروري دكتور علاء

سوزان

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 03/12/2012 14:09:39
ولدي القلبي الاستاذ المخرج المصور الفنان عليم كرومي المحترم
كان مرورك نوعيا ومتميزيا وبه اضافة مفيدة ومقترحات جميلة فاشكرك على ما قدمته من تعليق جاد ... ولكن من طرف اخر لي عليك اشكال وهو كثر الاخطاء الاملائية والطباعية مما يستدعيني ان اتحسس من الاخطاء ان هذه الاخطاء في الكتابة مثل البقع السوداء في الوجه الجميل باستثناء ان تكون من الشامات الجميلات ولعلي سأسامحك واعتبر اخطائك المطبعية كالشامات في وجه الفتاة الحسناء واذا وصلت معك الى هذا الحد فاني سأعيد نشر تعليقتك ضمن رد ساعيا ان اصحح ما اقدر عليه "ولك مذهوب علومي اخاف ببيتك او جديتك عشتار الماجدة امحركتك عليه" سامحني واقول فيكون نص تعليقك هكذا" وانا لله وانا اليه راجعون:
"سيدنا الجليل ومعلمنا الذي ننهل من علمه ومعرفته الشيء الكثير عاشت اناملك التي خطت هذه الملحمة وهذا ليس بجديد علينا نحن تلاميذك ان تتحفنا بإبداعاتك التي لاتضب فللوهلة الاولى وانا اقرأ العمل الادبي تخيلته وكانه مجموعة صور ومشاهد من مسرحية وهي كتابة بالشعر مختلفة مما تحمله من فلسفة مبتكرة ومتطورة ولا ريب ان مؤلف ملحمة تموز والسنابل شاعر حاذق فتقنياته في صناعة هذه الملحمة. ولابد ان يكون عارفا ومتضلعا بالموروثات المدونة لبلاد وادي الرافدين . فقد خلقت للملحمة القشرة الخارجية التي تحيط بها ووضعت ابواب موصده لا يمكن فتحها الا بفهم الابعاد الداخلية الخفية. لا تكون الكلمات هي المفاتيح وانما بفك طلاسمها المعبأة بالرموز وهذا احد وجوه الملحمة والنص الحواري الذي تحمله وسعيد من يعثر ولو على بعضه. تأمل هذا المقطع:
انا عشتار يلفني الجهل والخبال
ألعن نفسي وستلعنني الاجيال
الغيرة أخرجت إبليس من الجنان
الغيرة جعلت الانسان يقتل اخاه الانسان
ما علمت انك كانتَ تبارك الارض والحقول
بروح القدس وبايليا المأمول
كتبت عليك الكسوف والاختفاء
وارادتك قوة الوجود لشروق وضياء
رحتُ انا الى اسفل الدركات

انها تسحب القارئ الى عدة أسئلة واجوبتها بالتورية التي خلقت من خلف الكلمات والتي تعزز الى حد كبير من التأثير الدرامي للعمل وهذا يسحبني دائما الى السؤال والبحث عن الإجابة وبالنتيجة اجدها بديهيا تنبع من ثنايا النص ذاته ومن هنا تولد المتنافرات المتولد من الذاكرة كأي متنافر بين الهين او شخصين ومن خلال السجال بين وجهتي النظر بين الخير والشر وهو ما نجده في الف ليله وليله مثلا.
ايها المقدس في شنعار
باسم لو لو المظلوم
لولو الذي حورته الالسنة الى ايلياء
وسمّاك الناس بعد لولو بأيل وايلياء
يتغنى بك المجد وابنك العلاء
سمعتهم يغنون باسمك في جني المحاصيل
لو لو لو لو لالي ... لو لو لو لو لالي

اثرياء بلدي واثقون من خلودهم بينما يبقى الموت من حصت البؤساء ازاء هذا التدهور الاخلاقي هذا يعيدنا الى الاساطير التي ابتكرها الانسان عن خلق الالهة لكل شيء وهي موجودة في اساطير الخلق السومرية والبابلية وثقافة القبائل البدائية :

ظننت بك ظن السَوء
وانت انقى من الضوء
يا زوجي تموز
قريني الابدي
الذي خلقني الاله الحق لك
وخلقك لي
كنت كالمجنونة عليك
اتخيل اشياءً متوحشة
تنهش بكل كياني
تخيلتك مع غيري من النساء
تمارس طقوس الاخصاب

وفي النهاية لا يسعني الا ان اتقدم لكم ياوالدنا العزيز بأسمى آيات الشكر والعرفان لانك علمتنا درسا جديدا ومعرفة عظيمة نحن بامس الحاجة اليها في هذا الزمن الذي لايعرف الاخ اخاه ....

دمت لنا شعلة ونبراسا نستنير به بظلاماتنا وداعيا الله عز وجل ان يمن عليك بموفور الصحة والعافية
ابنكم عليم كرومي"

شكرا عليم على هذا التعليق الرصين

ابوك سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 03/12/2012 13:55:47
اخي العزيز الاستاذ علي حميد العبيدي المحترم المكرم

شكرا جزيلا على مرورك وتعليقك الجميل وسأبتدأ ردي بذكر ما ارسلته لي عبر الانترنت قولك "سعادة السفير المحترم ... لقد قرات بشغف كبير "تموز يعانق السنابل" وقد استمتعت بها واحببتها كثيرا تاركا تعليقي المتواضع عليها وذلك بعد قراءتها لاكثر من عشر مرات فسلمت لنا يا استاذنا ... اخوكم علي حميد العبيدي"

لا يمكنك تصور مقدار فرحي عندما قرأت هذه الكلمات الاخوية المشرقة وانه فخر لي ان يكون تعامل امثالك معي بهذه الصورة المشرقة فدمت لي اخا عزيزا مخلصا وزنه يفوق الذهب والالماس والمناصب والاموال قدرا واتزانا وعلما....

تقبل اخلاصي ومحبتي لك ايها الصديق العزيز
سيد علاء

الاسم: علي حميد العبيدي
التاريخ: 01/12/2012 20:27:42
السيد المفكر والاديب الرائع د. علاء الجوادي المحترم
بداية اقول لك هنيئا على هذا العمل الادبي العملاق ولا حرمنا الله استذواق اعمالكم الاصيلة الجذور الرائعة.
وانا اقرأ "تموز يعانق السنابل" كأنني اتخيل كلماتها وافكارها كمجموعة من اللآلي والدرر ما تكاد تبهر بواحدة حتى تفاجئ بجمال وروعة الاخرى وهكذا حتى تصل الى النهاية ثم تعود لمرة اخرى لتعيد النظر من جديديد عسى ان تتمكن من تحديد الاحلى والاجمل ولكن بلا جدوى لان جميعها براق وجميل. ولا حل لك سوى ان تنظمها جميعها في مسبحة واحدة تتمتع بجمالها جميعا ...هكذا يقدم لنا الاستاذ الجوادي ابداعاته الفنية المتجددة

علي حميد العبيدي
دمشق 1/12/2012

الاسم: عليم كرومي
التاريخ: 23/11/2012 13:31:58
سيدنا الجليل ومعلمنا الذي ننهل من علمه ومعرفته الشيء الكثير عاشت اناملك التي خطت هذه الملحمة وهذا ليس بجديد علينا نحن تلاميذك ان تتحفنا بإبداعاتك التي لانتضب فللوهلة الاولى وانا اقراء العمل الادبي تخيلته وكانه مجموعة صور ومشاهد من مسرحيه وهيه كتابه بالشعر مختلفة مما تحمله من فلسفه مبتكره ومتطورة ولا ريب ان مؤلف ملحمة تموز والسنابل شاعر حاذق فتقنياته في صناعة هذه الملحمة فلابد ان يكون عارفا ومتضلعا من الموروثات المدونة لبلاد وادي الرافدين . فقد خلقت للملحمة القشرة الخارجية التي تحيط بها ووضعت ابواب موصده لا يمكن فتحها الا بفهم الابعاد الداخلية الخفية لا تكون الكلمات هي المفاتيح وانما بفك طلاسمها المعبئة بالرموز وهذا احد وجوه الملحمة والنص الحواري الذي تحمله وسعيد من يعثر ولو على بعضه
انا عشتار يلفني الجهل والخبال
ألعن نفسي وستلعنني الاجيال
الغيرة أخرجت إبليس من الجنان
الغيرة جعلت الانسان يقتل اخاه الانسان
ما علمت انك كانتَ تبارك الارض والحقول
بروح القدس وبايليا المأمول
كتبت عليك الكسوف والاختفاء
وارادتك قوة الوجود لشروق وضياء
رحتُ انا الى اسفل الدركات

انها تسحب القارء الى عدة اساله واجوبتها بالتورية التي خلقت من خلف الكلمات والتي تعزز الى حد كبير من التأثير الدرامي للعمل وهذا يسحبني دائما الى السؤال والبحث عن الإجابة وبالنتيجة اجدها بديهيا تنبع من ثنايا النص ذاته ومن هنا تولد المتنافرات المتولد من الذاكرة كأي متنافر بين الهين او شخصين ومن خلال السجال بين وجهتي النضر بين الخير والشر وهوه ما نجده في الف ليله وليه مثلا.
ايها المقدس في شنعار
باسم لو لو المظلوم
لولو الذي حورته الالسنة الى ايلياء
وسمّاك الناس بعد لولو بأيل وايلياء
يتغنى بك المجد وابنك العلاء
سمعتهم يغنون باسمك في جني المحاصيل
لو لو لو لو لالي ... لو لو لو لو لالي
اثرياء بلدي واثقون من خلودهم بينما يبقى الموت من حصت البؤساء ازاء هذا التدهور الاخلاقي هذا يعيدنا الى الاساطير التي ابتكرها الانسان عن خلق الالهة لكل شيء وهيه موجوده في اساطير الخلق السومرية والبابلية وثقافة القبائل البدائية
ظننت بك ظن السَوء
وانت انقى من الضوء
يا زوجي تموز
قريني الابدي
الذي خلقني الاله الحق لك
وخلقك لي
كنت كالمجنونة عليك
اتخيل اشياءً متوحشة
تنهش بكل كياني
تخيلتك مع غيري من النساء
تمارس طقوس الاخصاب
وفي النهاية لا يسعني الا ان اتقدم لكم ياوالدنا العزيز بأسمى آيات الشكر والعرفان لانك علمتنا درسا جديدا ومعرفه عضيمه نحن بامس الحاجه اليها في هذا الزمن الذي لايعرف الاخ اخاه دمت لنا شعلتا ونبراسا نستنير به بظلاماتنا وداعيا الله عز وجل ان يمن عليك بموفور الصحة والعافية
ابنكم عليم كرومي

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 14:00:24
ولك مني تحية طيبة ايتها الاميرة السومرية اميرة
واشكرك على حسن ظنك بي وثنائك علي وما اجمل قولك واعزه على نفسي اذ تقولين "احياناً يكون الكلام قليل بحقك وانت تحمل كل هذا الابداع والتنوع والترابط والتناغم بين المفردات وصياغتها لتكون المحصلة ما يسر قلب القاريء ... وصلت تحيات اميرة السومرية الى تموز

المخلص سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:59:43
العزيزة الفاضلة ميس عبد الجبار المحترمة من بغداد الاعظميه راغبه خاتون

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبلي محبتي واحتراماتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:59:14
العزيزة الفاضلة رويده سعيد المحترمة من بغداد

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبلي محبتي واحتراماتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:58:50
العزيزة الفاضلة هدى الجنابي واشنطن المحترمة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبلي محبتي واحتراماتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:58:27

العزيزة الفاضلة انوار العباسي
المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
وتعليقك يدل على طيباتك الكبيرة
تقبلي محبتي واحتراماتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:57:14
الاخت سعدية حسن العزيزة الفاضلة المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبلي محبتي واحتراماتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:56:38

العزيزة الفاضلة سميره الجاسم - بغداد المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبلي محبتي واحتراماتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:56:11
العزيزة الفاضلة هدى الجنابي واشنطن المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبلي محبتي واحتراماتي اتمنى لك التوفيق في كل مساراتك
سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:55:35
الاخ الكريم الاستاذ الفاضل الصديق صفاء شوكت المحترم
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبل محبتي واحتراماتي
وأسأل الله لك خير الدنيا والاخرة
سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:54:51

الاخ الكريم الاستاذ ضياء العبيدي من المانيا والفاضل الصديق المخلص المحترم
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبل محبتي واحتراماتي
وأسأل الله لك خير الدنيا والاخرة
سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:54:15
الاخ الكريم الاستاذ مصطفى ابو عساف من دمشق والفاضل الصديق المخلص المحترم
شكرا على مرورك وتعليقك الجميل
تقبل محبتي واحتراماتي
سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:52:52
الفاضلة العزيزة ساره حسين من العراق الكاظميه بغداد، المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك الجميل المعبر
دمت لي بنتا مخلصة

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:52:24
بنتي العزيزة العلوية نور الهدى الاعرجي المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك الجميل المعبر
دمت لي بنتا مخلصة

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:51:56
ولدي العزيز المحترم حازم الحمداني - الدنيمارك
شكرا على مرورك وتعليقك الجميل المعبر واكراما واحتراما لما قلت اقتبس من تعليقك قولك " قدمت لقرائك لوحة رائعة جدا بريشة فنان اصيل..... لي عندك طلب ايها السيد الكريم ارغب ان تشرح معاني بعض الرسوم والالفاظ واقترح على معاليكم ان تقدم شرحا مختصرا حتى يستمتع القارئ بالمزيد من جمالها...ابنكم حازم"

قد يكون الغموض في المعاني احد دوافع التأمل بالجمال والفكر وقد تكون من متع التأمل بالجمال اختلاف التفسير عند المتلقيين.... وقد يكون الشرح نحو من انحاء التلقين المدرسي كما هو شأن المعلمين في دروس النصوص الادبية!!! وساسعى ان ارسل لك شرحا يتضمن مفاتيح الفهم للنص ولكن لا اعدك به الان لكثرة الانشغالات
دمت لي اخا وولدا مخلصا

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:51:26
ولدي العزيز المخلص الوفي الاستاذ حسنين علي العطية المحترم
شكرا على مرورك وتعليقك الجميل المعبر
تحيتي واحترامي لوالديك وزوجتك وقبلاتي لبنتك الحبابة وقل لها جدو ايسلم عليك
دمت لي اخا وولدا مخلصا

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/11/2012 13:50:37
الفاضلة الاديبة الرقيقة سوزان ميكائيل - بيروت
مرورك كريم وتعليقك طريف وجميل
لذلك شكري لك كثير كثير
لقد فرحت كثيرا على عباراتك السماويك والحانك الفريدة لا سيما قولك " ايها المخلوق الجميل الرقيق عندما اكملت قراءة ملحمتك التي تسقي بها السنابل شعرت اني امراة لها منزلة كونية عالية وشعرت اني محور الوجود لاني السنابل التي تمنح الحياة للناس ولان دفئك يا تموز وجمالك ونورك يحي الزرع في الارض الصامتة وشعرت باحاسيسك وانت تناغي بها القلوب الحزينة والارواح المتشائمة، لقد عبرت عن نفسك بتموز وعبرت عن كل البنات والنساء الطيبات بالسنابل، وعن غدر النساء بعشتار..
وكان اختيار لكلمات اغنية قديمة رائعة وهي من كلمات الشاعر الغنائي الكبير مامون الشناوي ومن ألحان وغناء الفنان الكبير فريد الاطرش، كان اختيارا ذكيا وفنيا ورائعا ومع اذ قلت كلمات هذه الاغنية خير تعليق على الجوادي كانسان حساس جميل وعن الحوار الجميل الذي يدور حول تموز"

تقبل مني ان اغني لك اغنية تموز يعانق السنابل

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 21:08:34
العزيزة الفاضلة فرح الحيدري النجف الاشرف المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبلي محبتي واحتراماتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 21:06:27
العزيزة الفاضلة سنابل الموسوي المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبلي محبتي واحتراماتي
وانت اسم على مسمى وانت سنابل بها الخير للاخرين
سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 21:04:52
العزيزة الفاضلة سوسن وديع المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبلي محبتي واحتراماتي
وانت كما اردت سنبلة في حقل المحبة والحنان والانسانية
و سوسنة ملونة بين الاغصان
سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 21:01:23
الاخ الكريم الاستاذ الفاضل الصديق المخلص عمار الشمري المحترم
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبل محبتي واحتراماتي
وأسأل الله لك خير الدنيا والاخرة والذرية الصالحة
سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 20:59:48
العزيزة الفاضلة فاتن عبد الرحمن المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبلي محبتي واحتراماتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 20:58:55
العزيزة الفاضلة عطور الحسيني المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبلي محبتي واحتراماتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 18:11:40
الاخ الكريم الاستاذ الفاضل الصديق المخلص السيد مصطفى الموسوي المحترم
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبل محبتي واحتراماتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 18:10:38
بنتي العزيزة سارة الجنابي المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك الجميل المعبر
دمت لي بنتا مخلصة
سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 18:09:16
العزيزة الفاضلة نضال قاسم عبود المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك الرقيق
تقبلي محبتي واحتراماتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 18:07:13

الاخ الكريم الاستاذ الفاضل الصديق المخلص ابو صلاح مهدي صاحب المحترم
شكرا على مرورك وتعليقك العميق
تقبل محبتي واحتراماتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 18:05:48
زوجتي الحبيبة الطيبة ونور عيني العلوية المباركة انعام الحكيم ام هاشم وسليلة الامام محمد الجواد بن الامام الرضا عليهما السلام
عزيزتي وزوجتي الطيبة اشكرك كثيرا جدا جدا جدا على مرورك وتعليقك الرائع والواعي
بعدما قدمت عشتار مثال المرأة التي تقتل زوجها لغيرتها
قدمت رسالة السماء نماذج اخرى للمرأة الرسالية المؤمنة المستقيمة التي تضحي من اجل رسالتها
وبذلك ترقت االمجموعة القيمية في مجتمعنا فكانت المرأة المؤمنة الطاهرة من امثالها:
المؤمنة اسيا بنت مزاحم زوجة فرعون التي اختارت الحق ووقفت ضد الباطل
وام موسى واخته اللتان ادتا الواجب رغم بغي الظالمين
ومريم بنت عمران وامها الطاهرتين
وخديجة بنت خويلد سيدة النساء
وبنتها فاطمة الزهراء محمد سيد الانبياء
وبنتها زينب الكبرى بطلة كربلاء
فكانت أولئك النسوة مثلك الصالح في الحياة
ولا غرو فانت من نسلهن وسليلة رسالتهن

زوجك المحب المخلص ابو هاشم سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 17:55:43
بنتي العزيزة كوثر الحكيم المحترمة
شكرا على مرورك وتعليقك الجميل المعبر
دمت لي بنتا مخلصة
هناك صدفة جميلة هو ان اسمك ولقبك مثل اسم ولقب حفيدتي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 17:54:54
ولدي العزيز اياد طنوس ديوب المحترم
شكرا على مرورك وتعليقك الجميل المعبر
دمت لي اخا وولدا مخلصا

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 13:34:18
الاستاذ د. عصام مسلم رفاعي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وصفتني باوصاف يعرفها اهل الذوق والعرفان ويجهلها معظم اهل هذا الزمان وما قولك السلام "على امام الدراويش والكاهن في تكية الاشراق" الا دليلا. وانه لاكرام كبير لي ان تخاطبني بقولك "انت حلاجنا وسهرورديينا يا باز بغداد الحنطي وقد اشرت الى اربعة من ائمة اهل العرفان البغدادي في مداخلتك وهم سيدي الشيخ احمد الرفاعي وسيدي الشيخ عبد القادر الكيلاني وحاولت ان تميزني اذ قلت عني الباز الحنطي تكريما لي واشتقاقا من لقب الشيخ الكيلاني وهو الباز الاشهب والشيخ شهاب الدين السهروردي وشهيد العشق الالهي الحلاج. وربطت بين كل اولئك الرجال تقدست اسرارهم وتعطرت ارواحهم بقولك "مزجت في طريقتك بين سادات الطرق لكنني احس انك بين الحلاج وبين السيد احمد ارفاعي قدس الله اسرارهم"
شكرا لك على تعليقك الدقيق اللطيف
ولننادي جميعا في برية الحياة القاحلة
حي حي حي
الله حي
تسامى مجد الرب الحي

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 13:14:20
الاستاذ الفاضل الاخ الصديق شهاب صبري المحترم من دمشق
شكرا على مرورك وتعليقك وتحيتك الطيبة
وانت مرحب بك اخ وصديق وهو تفضل منك علينا

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 13:08:24
ولدي العزيز مكي ابو سكينة المحترم

شكرا على مرورك وتعليقك وتحليلك وتهنئتك لي بميلاد حفيدتي العلوية كوثر الصغيرة بنت السيد ليث الحكيم التي اصرت امها بنتي مريم على ان تسميها باسم اختها الراحلة كوثر.....بارك الله بك لقولك في الاعراب عن محبتك لي :
مرة اخرى استاذي امر على مدرسة جميلة رائعة جديدة من مدارسك الرائعة امر على اله حب وعرفان اله تموزي يتجسد فيه الرفق والاناة والحب ,الحب لا لاحد معين بل الحب لاجل الحب فعندك استاذي الحب غاية ووسيله اقلب بصري بين ما كتبت ادخل بين ثنايا بحرك الازرق التي امواجه الحب والعرفان تلاطمني بل تحظنني برفق تاخذني بيدها الناعمة لكي اقلب ماكتبت .
سيدي واستاذي هل يعلم الناس ما تعاني اقسم بالله لا يعلمون ما تعاني وانا اعلم به ولكنك تركت معاناتك وذهبت لكي تبحث ياتموز عن اسعاد غيرك فها انت تتالم بل تحس بمرارة المسؤلية الملقاة على عاتقك وتتحملها بسعادة كونها تبعث الخير بالناس تتالم لتسعد غيرك تحس بمن حولك بمسؤولية الاب الذي يخاف على اولاده تتمرض اذا غاب احدهم واحسست به شرا تخاف عليهم كخوفك على نفسك لا خوفا من المسؤلية بل انت الشجاع الذي لايخاف وقد عرفناك بل لان هذا هو ديدنك يا استاذي .

عمك سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 13:01:48
الاستاذ الاديب صباح محسن كاظم المحترم

شرفتنا بمرورك وتعليقك وتحيتك واعتز بتقيماتك ايها الاصيل المبدع

لك مني كل المحبة والاحترام والامتنان

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 12:59:41
ولدي واخي وصديقي دكتور سهيلان الجبوري المحترم

شكرا على تعليقك ومرورك الكريمين
انت مثال اعتز به كثيرا لانه يعرب عن الوفاء والصداقة والمحبة

اتمنى لك كل خير في اي مقام تكون به وسلامي الى اهلك واعمامك ودعائي لك بالتوفيق

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 12:56:21
الصديق الوفي القديم والعزيز الحبيب المخلص
الاستاذ الاديب فاروق عبد الجبار

اشكرك على مرورك وتعليقك العبق بروائح التاريخ العظيم واريج الانسانية الاصيل
قلقت عليك كثيرا في الفترة السابقة ولكن وللحي الازلي الشكر فقد طمنني مرورك وتعليقك

ارجو لك كل خير ولاهلك البركة والرفاه والسعادة

اخوك سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 12:52:54
الاستاذ الفاضل الاديب عباس نجم حمادي من مدينة النجف الاشرف شرفتنا بمرورك واما تعليقك فهو دراسة مختصرة دقيقة في التعامل مع الحوارية

احسنت كثيرا فما ذكرك ولك مني تحية وسلاما ومحبو واحتراما

سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 12:50:21
ولدي الحبيب فروسي الوردة انت حمامة السلام التي تناغي الجمال وتنثر الحب في كل مجال

افرح بك كثيرا يا ايها الرجل الذي ابحر في اعمق البحار فاستخلص منها اللؤلؤ والمرجان

عمك سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 12:48:10
الاستاذ الفاضل الاديب الشاعر المبدع فائز الحداد المحترم
لمرورك وتعليقك طعم عسلي لبني ولون وردي زهري وعبق ريحاني قرنفلي

وتقيم مثلك للحوارية شهادة اعتز بها كثيرا

كل محبتي واحترامي لك ايها الفنان المبدع الفائز

اخوك سيد علاء

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 12:42:58
ولدي الدكتور محمد الخفاجي المحترم
شكرا على مرورك وتعليقك وقد اضفيت به شرحا لبعض من جوانب الحوارية وانت القريب من نفس عمك كاتبها فكرا لك

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 20/11/2012 12:41:01
اخوتي الكرام واخواتي الكريمات من شرفتموني بالمروروالتعليقات الكريمة الرقيقة اللطيفة، شكرا لكم جميعا والف شكر
واعتذر لكم لظروف قاسية متعددة المناشئ المت بي في الايام الماضية وما زالت .... فعطلتني عن التبرك بالرد على تعليقاتكم العميقة والتي تحمل الكثير من المعاني او الاستفسارات او الاشادة بهذا الانسان الضعيف الذي يدعا سيد علاء الجوادي غفر الله له......

لكم حبي ادونه لكم بكل تواضع لشخصياتكم الرفيعة والتمس من الاخوة والاخوات ان يمهلوني وقتا حتى يتحسن وضعي فارد عليهم فردا فردا وممنونا لسبق فضلهم

وسلام لكم ودعاء

المخلص سيد علاء

الاسم: انوار العباسي
التاريخ: 20/11/2012 01:15:17
السلام عليك ورحمة الله وبركاته
عاشت أنا ملك أيها السيد العلوي الحسيني في كل مرة تبهرنا بإبداع موسيقي وأدبي
وكل سطر تخطه يعلمنا فكرة إنسانية

وهذا يدل على طيباتك الكبيرة

الاسم: حازم الحمداني - الدنيمارك
التاريخ: 19/11/2012 11:17:04
السلام عليكم ايها المعلم الكبير
قدمت لقرائك لوحة رائعة جدا بريشة فنان اصيل
الدكتور الجوادي
لي عندك طلب ايها السيد الكريم ارغب ان تشرح معاني بعض الرسوم والالفاظ واقترح على معاليكم ان تقدم شرحا مختصرا حتى يستمتع القارئ بالمزيد من جمالها

ابنكم حازم

الاسم: اميرة
التاريخ: 18/11/2012 08:08:22
تحية طيبة دكتور علاء
احياناً يكون الكلام قليل بحقك وانت تحمل كل هذا الابداع والتنوع والترابط والتناغم بين المفردات وصياغتها لتكون المحصلة مايسر قلب القاريء
تحيات اميرة

الاسم: صفاءشوكت
التاريخ: 17/11/2012 14:07:02
شكرا استاذنا الغالي الدكتور الجوادي مركبه مباركه فيها صحف طاهرة تنقلت بها الى السموات العلى

الاسم: حسنين علي العطية
التاريخ: 17/11/2012 10:52:30
سعادة السفير والمعلم الكبير البعيد عني و لكن في قلبي الدكتور العلامة الحسيني الاصل والنسب علاء الجوادي المحترم اولا اريد ان ابارك لنفسي ولك بالمولودة الحفيدة الاولى لسعادكم ابارك لنفسي لاني اعتبر نفسي فرد من افراد عائلتك المصونة ولي الفخر بذلك واعزيك بذكرى استشهاد جدك سيد الاحرار ابا عبد الله الحسين عليه السلام سيدي السفير ان الذي تكتبه ليس كباقي الكتابات التي قرأتها في حياتي او سمعت عنها عندما اقراها احس بها نابعة من روح طاهرة ملؤها الحب والحنان كسحر تدخل الى اعماق الذي يقراها تشده بقوة تجعله يتمعن في قراتها ويحلق بعيدا وعندما ينتهي من القراءة يفتش عن ذلك الساحر صاحب الكتابة ليعرف من هو ذاك الرجل الذي استطاع سحره فيجده انسان عربي اصيل من عائلة عريقة ومعروفة ولها امتداد واسع بين الاعراب وسياسي محنك و رجل دولة بارع فيسأل نفسه كيف جمع كل هذه الصفات هل هناك رجل في هذا الزمان يجمع هذه الصفات النبيلة ايستطيع رجل دولة ان يكون شاعرا وكاتبا ومرشدا وسفيرا فوق العادة فيجده جالسا في مكتبه منهمك في عمله مشغولا بالعراق الحبيب والعراقيين حتى ساعات متاخرة من الليل مما ادئ الى مرضه الشديد سيدنا الفاضل ما اجمل هذا الكلام اللطيف القريب من القلب الممتع سيدنا اعذرني فاني والله لم اوفيك حقك الذي تستحق انت تستحق اكثر من ذلك بكثير ولكن هذه قدرتي ادعو الله سبحانه وتعالى ان يعافيك وتعود الينا باسرع وقت ممكن لاننا من دونك نضل الطريق رغم انك علمتنا الكثير ولكننا ما زلنا محتاجون اليك حماك الله يا اسد العراق وحماك من كل سوء نحن بانتظارك .

الاسم: ضياء العبيدي المانيا
التاريخ: 16/11/2012 13:02:02
السلام عليك ورحمة الله وبركاته
سيدي الفاضل الدكتور علاء الجوادي صاحب الكلمات الجميلة الرقيقة والتي تعجز الكلمات عن وصفك اشهد انها دخلت القلب من غير أستاذن وانعشت الروح وارورقت أزهارها فهنئا لك هذا القلب الطاهر النابض بالحب فتحية لك سيدي الرائع والى لقاءات اخرى من ابداعك وحفظك الله لاهالك ودمت لنا ذخرا ايها ارائع
ضياء العبيدي المانيا

الاسم: فرح الحيدري النجف الاشرف
التاريخ: 16/11/2012 12:37:48
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ورضوانه
سعادة السفير السيد الدكتور علاء الجوادي
أول بشئ هو ان انتهز حلول شهر الاحزان ونعزي صاحب العصر والزمان الامام الحجة المنتظر عجل الله فرجه الشريف ونعزيكم ونعزي انفسنا بذكرى استشهاد جدكم وجدنا أبا الاحرارالحسين عليه السلام
والحقيقة تسكت الكلمات ويهيم الضجيج في قلب السكون الهيات وتحلق الروح وانا اقرأ حقيقة النقاء والعلو الذي أنت فيه درك لله من فيض روحي ورقراق تنجلي له نور الحقيقة من داخله المبصرة هي حقيقة الخلود
مرة ثانية اقول لك عاشت أناملك التي دائما تزودنا بثقافات جديدة وتزرع في قلوبنا حب الخير ومساعدة الناس بدون تمييز حفظك الله ورعاك
فرح الحيدري

الاسم: سعدية حسن
التاريخ: 15/11/2012 21:12:02
السيذالشاعر الاديب الجوادي
فن متدفق
احسنت وعاشت ايدك

الاسم: سوزان ميكائيل - بيروت
التاريخ: 14/11/2012 22:43:14
الشاعر الرائع السيد علاء
ايها المخلوق الجميل الرقيق
عندما اكملت قراءة ملحمتك التي تسقي بها السنابل شعرت اني امراة لها منزلة كونية عالية وشعرت اني محور الوجود لاني السنابل التي تمنح الحياة للناس ولان دفئك يا تموز وجمالك ونورك يحي الزرع في الارض الصامتة
وشعرت باحاسيسك وانت تناغي بها القلوب الحزينة والارواح المتشائمة، لقد عبرت عن نفسك بتموز وعبرت عن كل البنات والنساء الطيبات بالسنابل، وعن غدر النساء بعشتار..
سيدي الجوادي انت فنان قل نظيرك ولكن التعامل مع نصك الادبي له طقوس لا يجيد كل قارئ تلبسها لانك تعيش في ازمنة متعددة تتجاوز المكان والمحدود.
اردت ان اكتب تعليق اعبر به عن احاسيسي فتذكرت اغنية قديمة رائعة وهي من كلمات الشاعر الغنائي الكبير مامون الشناوي ومن ألحان وغناء الفنان الكبير فريد الاطرش، وقلت كلمات هذه الاغنية خير تعليق على الجوادي كانسان حساس جميل وعن الحوار الجميل الذي يدور حول تموز فتقبل مني ان اغني لك هذه الابيات من الشعر

جميل جمال مالوش مثال..
ولا في الخيال صدق اللي قال..
زي الغزال جميل جمال..
ليه الدنيا جميلة وحلوة وانت معايا ..
ليه تخلي القلب في نشوه وانسى اسايا ..
عطف وحنان من الزمان ..
وإلا عشان جميل جمال ..
ليه لما بشوفك بعنيه روحي تغني ..
وتغني الأيام حواليه وتطمني ..
نظرة عينيك تسحرني ..
والشوق إليك حيرني ..
ليه كل الأزهار بتحبك والطير والناس ..
علشان الرقة اللي ف قلبك والا الإحساس ..
والا القوام والخفة والابتسام ع الشفة ..
جميل جمال ***جميل جمال ***جميل جمال

سوزان مكائيل

الاسم: ساره حسين
التاريخ: 14/11/2012 11:40:56
السيد الشاعر الملهم د علاء الجوادي

تحيه طيبه

عبرت عن نفسك وعن نفوسنا بفنيه عاليه

ساره حسين
العراق الكاظميه بغداد

الاسم: مصطفى ابو عساف/ دمشق
التاريخ: 14/11/2012 11:32:18

السيد السفير د علاء الجوادي المحترم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تحية حب واحترام وتقدير لاناملك الرقيقه وأفقك الواسع الجبار ودمت خيرا نرفل منه

مصطفى ابو عساف / سوريه / دمشق

الاسم: نور الهدى الاعرجي
التاريخ: 14/11/2012 11:28:15
السيد الدكتور علاء الجوادي المحترم

ماذا اقول في شعرك وسردك وبحثكغير انه متكامل ونص رائع لكنه يحتاج الى قاموس للابحار في معانيه

وفقك الله لتغني الانسانيه بروائعك

الاسم: ميس عبد الجبار
التاريخ: 14/11/2012 11:25:11
السيد السفير والشاعر والمبدع السيد علاء الجوادي المحترم

تحيه طيبه ملؤها الحب والاحترام


كم يعجبني ان ارحل معك في عالم الروح والمحبه

ودمت لمحبيك ومعجبيك سيدي

ميس عبد الجبار

بغداد الاعظميه راغبه خاتون

الاسم: رويده سعيد
التاريخ: 14/11/2012 11:21:23
السيد الدكتور والمبدع علاء الجوادي

ارجو تفضلكم بتسجيلي في ديوان محبيك و معجبيك ودمت لنا ذخرا

المخلصه رويده سعيد
العراق بغداد الكراده الشرقيه

الاسم: سميره جاسم
التاريخ: 14/11/2012 11:16:11
الدكتور الشاعر الجوادي المحترم

السلام عليكم ورحمة الله

عظيم وجميل هذا الابحار البعيد في الوجدان

سميره الجاسم - بغداد

الاسم: هدى الجنابي واشنطن
التاريخ: 14/11/2012 01:56:11
السلام عليكم ايها المبدع والمفكر ورحمة الله وبركاته
سلمت يداك ياسيدي واستاذي ومعلمي الفاضل على هذه القطعة الادبية الجميلة
ولاعجب أن قلمك وماعهده عليه هو نبراس للحب الخير والتألق
فوجدتك كاتبا وشاعرا وناثرا وسياسيا ودبلوماسيا وفوق كل هذه الصفات هي طيبتك التي اتمنى في يوم من الايام ان التقي مع والدي واستاذي لكي اتعلم منه مايملكه من حب الخير للناس بدون اي تمييز لما سمعت من اقاربي عندما اتو الى سورية الى واشنطن
وفي الختام اتمنى لك التوفيق في كل مساراتك
وادعو الله ان يبقيك لنا ذخرا لكي نتعلم منك ماتملكه من حب الناس بدون تمييز ونتعلم منك البساطة وكيف نتعامل مع الغير والك يحبونك لانك تتعامل معهم كانهم اسرتك وكرر مرة ثانية حفظك الله من كل مكروه وحاسد ويعطيك الصحة والعافية

هدى الجنابي واشنطن

الاسم: سنابل الموسوي لندن
التاريخ: 14/11/2012 01:15:42
سيدي أيها العارف الكبير الذائب في حب الله
العاشق لشعبه شعب الله وشعب انبياء الله العراق
سيدي الجوادي المتصوف الهاشمي
والاديب العلوي
والمفكر الحسيني
بعد السلام عليكم استمحيك أن تأذن لي أن أخاطب تموز
جذبني بهذه الرائعة الفنية النادرة أنك جعلت تموز فيها يعانق السنابل
وأنا سنابل فشعرت كأن الأمر يعنيني فأبحرت معك أيها الأمير ومع تموز ومع السنابل
أنا سنابل وعندما قرأت ماكتبت عرفت أن تموز يشرق على كل سنابل فتظن كل سسنبلة أن تموز أشرق عليها وحدها
لكن تموز يشرق على جميع السنابل لذلك رمز له بالشمس والشمس هي سر الحياة الارض
ولذلك رمز له بالاسد وجه الاسد المستدير الذي ينطلق منه الشعر الاصفر كأنه شمس ترسل أشعتها
ياتموز لقد أتخذ أخناتون أول الموحدين رمزك الشمسي رمز الى آله الابدي
وارجع اليك سيدي الجوادي لأقول لعلي فهمت جانبا مما ترمي اليه ولعلك تسامية في خيالك فتماهية مع تموز
فأصبحت مثله تشع بنورك وفكرك وعطائك على الجميع
أرجو ان لا اكون قد تفلسفت في محرابي ابداعك
أيها الجوادي التموزي السومري البابلي الفراتي

سنابل

الاسم: مكي السعيد ابو سكينة
التاريخ: 13/11/2012 20:27:53
استاذي دكتور علاء الجوادي المحترم بمناسبة قدوم الحفيدة الاولى لسعادتكم اقر اعينكم وعين جدتها العلوية وعيون والديها بهاوجعلها من بنات السلامة واقول لكم مهنئا بهذه المناسبة التي اسعدت قلوب احبتكم (يا رب يحفظها ويطول عمرها ويجعلها من المؤمنات الصالحات)

بعث الاله اليك نورا من جديد...
نورا اعاد اليكم’ املا وعيد
وتكحلت فيها العيون كانها....
شمس تشق الغيم تشرق من جديد
نهر ببطن الروض كوثر اسمها....
تحيي التي سكنت جنان الخلدمثواها السعيد
بين العشير مقرها ومقامها...
في حظن جدتها البتول وجدها ظل مديد
اني اقبل راسكم مهنئايا سيدي ...
بالكوثر الصغرى فيا نعم الوليد

سيدي واستاذي ومعلمي مبروك لك حفيدتك الاولى سائلا المولى العلي القدير ان يجعلها لكم مولود الخير والبركة وان يجعلك لها ولاهل بيتك تموزا من الخير والعطاء

ولدك المطيع
ابو سكينه

الاسم: سوسن وديع
التاريخ: 13/11/2012 16:49:24
مبارك عليك يا دكتور علاء لوحة بارعة الجمال

وقيم عليا تريد ان تنشرها بالمجتمع

انت يا دكتور بوادي والاخرين بوادي اخر انت تبحث عن قيم الجمال والانسانية والكثيرين يبحثون عن اسهل الطرق في امتصاص دم الشعب والاثراء على حسابه
كلامك وافكارك بعيدة المدى كافكار المصلحين
وكلامهم صراع على سرقة الرغيب من افواه الفقراء

يضحكون على الادباء والشعراء والفنانين والرموز الحفيفية ويعتبرونهم سذج ومجانين ومهوسين ومتوهمين

انهم من تنطبق عليهم لا كرامة لنبي في موطنه لانهم يقتلون الاحرار ويشجعون الارتزاق

ويكون تموزك يا علاء الجوادي رمز للعراق يا ابن بابل وابن هاشم وابن العراق

تقبلني سنبلة في حقل محبتك وحنانك وانسانيتك
او سوسنة ملونة بين الاغصان فانا

سوسن

الاسم: عمار الشمري
التاريخ: 13/11/2012 00:35:14
جناب المولى العارف الدبلوماسي المحنك الدكتور علاء الجوادي دامك الله وحفظك للجميع
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الموضوع كنز من كنوزك قرأناه بشغف فدعونا لك من القلب ايها الساكن في القلب
وأن ماكتبته هنا هو التسامح الذي يتحدث عنه البعض ولايطبقه أراك قد طبقته بأخلاص
استاذي لم اعطك حقك ولكن عندما هذه قرأت هذه الرائعة لزوجتي المريضة قالت ماأروع مايكتبه هذا السيد وقد طلبت مني ان اتصل بجنابكم واطلب منك ان تدعو لها بالصحة والعافية وأن يرزفنا أولاد ولكن لسوء حظنا لم استطيع ان اتصل بك لصعوبة الاتصال بكم قأرجوك ياستاذي أن تدعو لنا ويحفظك الله

الاسم: فاتن عبد الرحمن
التاريخ: 12/11/2012 21:41:28

الاستاذ الجوادي شكرا على هذه المسرحية الجميلة
اين المخرج المبدع لاخراجها عمل فني كبير

الاسم: عطور الحسيني
التاريخ: 12/11/2012 21:23:57
كم انت كبير وكريم يا ايها السيد علاء الجوادي
جمعت العلى والجود والجمال والفن فكنت اغنية جميلة يطرب لها السامعون
ايها التراتيل في الليل وايها النفثات في اضاءات الفجر

لعلك المسؤول العراقي الوحيد الذي يتمتع بهذا النفس الثقافي الانساني الابداعي انت فخر للعراق وانت فخر لكل اهلك ومحبيك وعاشقيك

انا اسيرت ابداعك واتمنى ان اكون زهرة في حقول ازهارك لتشمني عند بزوغ النهار

عشتار تعيسة الحظ اذ لم تفهمك ولم تقدرك حق قدرك

وواجب على السنابل ان تسجد على باب معبد مجدك والا عراها الذبول والخمول

جمال السنابل من بهاء نورك

فدم مشرقا في عوالم التور

اقرأ لي من ادعيتك السماوية حتى احلق الى افاقك العلوية

الاسم: مصطفى الموسوي
التاريخ: 12/11/2012 19:00:45
الاديب والشاعر الملهم
السيد علاء الجوادي المحترم

دمت علما من اعلام الادب والشعر والفن لتسمو بكم الانسانيه عالية انشاء الله

اخوكم سيد صطفى الموسوي

الاسم: ساره الجنابي
التاريخ: 12/11/2012 18:08:50
الى استاذي الفاضل ومعلمي الكبير د علاء الجوادي

تحيه طيبه ملؤها الحب والامل

تعلمت منك سيدي ومعلمي الملهم السيد علاء الجوادي واستنرت من نورك العظيم سلمت سراج منير للانسانيه ومعلم لمن احبك واستنار بنورك وأشراقاتك

ساره الجنابي
بغدادـ الأعظميه

الاسم: نضال قاسم عبود
التاريخ: 12/11/2012 18:02:40
الاستاذ الفاضل د علاء الجوادي المحترم

أنت تموز أيها الرائع وأنتصرت على عشتار

نضال قاسم عبود/ بغداد

الاسم: أبو صلاح مهدي صاحب
التاريخ: 12/11/2012 18:00:02
الاستاذ الفاضل والسيد الجليل د علاء الجوادي المحترم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لكم انت رائع ايها السيد الجليل والاديب المبدع المتألق في الشعر والادب وما تحمله من صفات انسانيه عاليه عطرت فمك وافواه اصدقائك ومن عرفك فطوبى لك سيدي واخي ابا هاشم وسلمت يداك لما تمد به البشريه من خير .

المخلص اخوكم
ابو صلاح مهدي صاحب

الاسم: العلوية ام هاشم
التاريخ: 12/11/2012 16:39:51
السلام عليكم يااستاذي ومعلمي وأبو أولادي المحترم حفظك الله
أريد ان اقول ليس جديدا على معلمي السيد الهاشمي ان يكتب مثل هذه الملحمة الجميلة والمعجزة الادبية لانها كلها حكم وموعظة وتبين الارتباط بين الشر والخير
وان في كل يوم اتعلم من استاذي اشياء كثيرة لانني اعتبره مدرسة مليئة بالعلم والثقافة والتاريخ وحتى انه مبدع بالسياسة والدين
انني لااقول هذا لانه زوجي ولكن حقيقة انه انسان عظيم ذو صفات كثيرة منها طيبته وحبه لخير دون ان يميز بين الناس وحبه لبلده وكيف يريد ان يرى بلده على احسن مايكون
واريد ان اضيف شئ الى تؤام روحي وسندي واقول
كما قالت السنابل تخاطب تموز
أنا اخاطبه واقول له لقد اشتقنا اليك ياعمود البيت وياتاج رأسي واطلب من الله عز وجل ان يعطيك الصحة والعافية لكي تشاركنا فرحتنا بقدوم اول حفيدة لنا ولقد سميناها كوثر على اسم ابنتنا المرحومة كوثر لانك تحب ابنتك المرحومة كثيرا لانها كانت تشبهك في كثير من الصفات
وفي النهاية اشكر الله عز وجل على اعطائي النعمة لكي تكون انت ابو اولاادي وكلما اسمع صوتك يبعث في نفسي التفاؤل والثقة بنفسي وتشجيعك لي لكي اكتب بعض المواضيع ودمت لنا ياأعز الناس والى قرائك الكرام
زوجتك العلوية ام هاشم

الاسم: كوثر الحكيم
التاريخ: 12/11/2012 15:56:35
والدي واستاذي الكبير حفظك الله من كل مكروه
انني عاجزة عن التعليق عن هذه الروعة التي تربط بين الشعر والقصة كلاهما روعة لم اقرأمن قبل مثله حفظك الله اول شئ للاهلك وقرائك وادعو الله عز وجل ان يديم عليك الصحة والعافية ومرة ثانية اقول لك عاشت هذه الايادي على كتاية هذه الملحمة الشعرية التي تبين من يقرأها كيف تربط بين الخير والشر وفي كل مرة نتعلم منك يابي الوحي وشكرك كثيرا لما عملته مع العراقيين في سورية وكيف كنت تذهب الى المطار في شهر رمضان المبارك وانتهز هذه الفرصة لكي اشكر كذلك كل الموظفين اللذين يعملون في السفارة العراقية في سورية
اتمنى لك الصحة والعافية وطول لعمر لكي تزودنا بمثل هذه الملحمة الجميلة

الاسم: اياد طنوس ديوب- دمشق
التاريخ: 12/11/2012 15:39:52
عندما ارى سيدي الاستاذ البروفسور علاء الجوادي وهو يقف بين يدي الله يصلي بخشوع ويقرأ ادعيته اراه شيخا مسلما جليلا لا يرى امامهه الا الله العظيم
وعندما يتحدث عن النبي محمد وعن علي واهل البيت اراه وقد فاضت عيونه بالدوع.

لكنه عندما يتحث عن السيد يسوع المسيح او امه الطاهرة مريم فارى روحه تطير الى السماء كأنه يحلق مع المسيح وحواريه واتباعه وكاني انظر الى ايقونة مقدسة معلقة في الكنيسة لقديس شهيد

وقال لي الصابئي ان هذا المعلم الجوادي عندما يتحدث مع الصابئة يتحدث بلغة لا يعرفها الا كبار رجال دينهم ويستخلص بمهارة المشتركات بين الاديان

يحترم كل رجال الدين وكلهم يحترمونه لصدقه وايمانه واعتقاده بان الله رب الجميع وان العباد كل يتحدث بلهجته التي ينطقها ليصل الى نفس الهدف

هذا المعلم يجلس بين تلاميذهه ومحبيه ومساعديه بالعمل ولا يعاملهم الا ابناء له ويناديهم بكلمة بابا فلان يأكل مما ياكلون لا يميز نفسه عنا الفقراء من مجالسيه باي شيئ... انه ليس سفيرا فالسفارة تصغير له انه مقدس من بقايا العهد القديم والعهد الجديد يبشر بانجيل المحبة والانسانية.... لا يمكن ان يعرف ابي السيد الجوادي الا من عاش معه انه يغسل ارجل تلاميذه بكل الطرق متلذذا ومقتديا بالسيد المسيح الذي يعلمنا دائما ان السيد المسيح وهو بالمنزلة التي وصلها في الارض والسماء في الناسوت واللاهوت كان يغسل ارجل تلاميذه وهذا الدرس لو تعلمته البشرية منه لتغيرت من الجذور.... ويردد دائما قول المسيح المجد لله في الاعالي وعلى الارض السلام وللناس المسرة

فلا اعجب يا سيدي وابي واستاذي ان تقدم لنا ملحمة تموز يعانق السنابل
أدامك الله ياسيدي الجليل وحفظك ورعاك برحمته : بما فيه خير الأسلام والمسيحية والانسانية.

الاسم: د. عصام مسلم رفاعي
التاريخ: 12/11/2012 14:12:38
السلام على امام الدراويش والكاهن في تكية الاشراق
ابن عمنا السيد علاء الجوادي

انت حلاجنا وسهروردينايا باز بغداد الحنطي
وراعي السجادة المقدسة
الطرق الى الله بعدد انفاس العباد عذا منهج اسلافك اعلام الطريق وانت تريد خالص التوحيد بطريق اخلاص العبودية الترابية لمطلق الوجودلا اظنك يا شيخي تقول بوحدة الوجود بل تقول بوحدة الشهود والموجود
كم انت تموزي الخصال وتبقى بيننا شمس مشرقة واسد رابض في عرينه يا ابن ايلياء يا ابن علي وفاطمة
انت من اهل بيت اشرقت انوارهم على العالمين

ادعو لي بالشفاء وكشف البلاء لما تدور في الحلقة مع مريديك
مزجت في طريقتك بين سادات الطرق لكنني احس انك بين الحلاج وبين السيد احمد ارفاعي قدس الله اسرارهم

تقبل مداخلتي واردت ان اتحدث معك بلغتك الاثيرة على قلبك
ايها الصوت في البرية تنادي حي حي حي تسامى مجد الرب

الاسم: شهاب صبري من دمشق
التاريخ: 12/11/2012 13:58:05
جمال جمال جمال متوالية من الجمال
عاشت ايدك يا ايها السيد المتصوف على هذا الفن المتميز
من يفهم كلامك يعيش في لذة التواصل مع التاريخ والحاضر والمستقبل

اقبلني في معبدك التموزي واطعمني من حصيد سنابلك المليئة

الاسم: مكي السعيد ابو سكينة
التاريخ: 11/11/2012 20:17:06
مرة اخرى استاذي امر على مدرسة جميلة رائعة جديدة من مدارسك الرائعة امر على اله حب وعرفان اله تموزي يتجسد فيه الرفق والاناة والحب ,الحب لا لاحد معين بل الحب لاجل الحب فعندك استاذي الحب غاية ووسيله اقلب بصري بين ما كتبت ادخل بين ثنايا بحرك الازرق التي امواجه الحب والعرفان تلاطمني بل تحظنني برفق تاخذني بيدها الناعمة لكي اقلب ماكتبت .
درست سنين في الجامعات والمعاهد لكني اردت يوما ان اقرأ قصيدة جمع بها الحب والعرفانيات فاما اجد حبا خالصا او عرفانيات خاصة لكني ان اجد خليطا بين هذا وذاك متناسقا مختفي بين الكلمات يكاد عبيره يخترق انفاسي .
وجدتك سيدي تبحث في تموزياتك عن الخير والسعادة بل تصنع الخير من اجل ان توجد السعادة لغيرك لان سعادتك مرتبطة بسعادة الاخرين .
سيدي واستاذي هل يعلم الناس ما تعاني اقسم بالله لايعلمون ما تعاني وانا اعلم به ولكنك تركت معاناتك وذهبت لكي تبحث ياتموز عن اسعاد غيرك فها انت تتالم بل تحس بمرارة المسؤلية الملقاة على عاتقك وتتحملها بسعادة كونها تبعث الخير بالناس تتالم لتسعد غيرك تحس بمن حولك بمسؤولية الاب الذي يخاف على اولاده تتمرض اذا غاب احدهم واحسست به شرا تخاف عليهم كخوفك على نفسك لا خوفا من المسؤلية بل انت الشجاع الذي لايخاف وقد عرفناك بل لان هذا هو ديدنك يا استاذي .
اذن تكتب عن التموز والسنابل انت تموزنا لتبعث فينا الحياة لا خير بنا اذا لم تضـلل علينا .
استاذنا لم اعطك حقك ولكن عندما قرات هذه الرائعة لم اصبر الاان اكتب هذا وهو قليل لان لا يمكن لاحد ان يشم عطر الورد ويؤجل قوله ( الله ما اجمل رائحته )فهذا سارعت بالتعليق حتى استرد انفاسي واكتب فيما بعد تعليقا يليق بعطر ما شممت

ابنك الذي يرجو رضاك
ابو سكينة

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 11/11/2012 13:36:22
رائع سيدنا بفكرك وقلمك...

الاسم: د . سهيلان الجبوري - هلسنكي
التاريخ: 11/11/2012 12:53:42
السلام عليكم استاذي ومعلمي الفاضل..مشتاق لك كثيرا ..لكني احسك قريبا وانا اقرأ روائعك بين الحين والاخر فكل مرة تاتينا برائعة جديدة سواء في الفن والادب والسياسة وحتى الحب كم انت رائع ومضئ سعادة السفير ...دعائي لك بموفور الصحة والعافية وان يحفظك الله لنا دائما استاذا واخا كبيرا ومعلما فاضلا..لك مني كل المودة وفائق الاحترام والتقدير

الاسم: د. محمد الخفاجي
التاريخ: 11/11/2012 11:50:34
سيدي الاديب علاء الجوادي ، يا معلمنا الاصيل لكم انت رائع عندما تكتب الشعر والنثر وكأن الموسيقى الهادئة مع نسمات الليل تدق ابواب مسامعنا بل ابواب قلوبنا .
اقرأ هذه المقطوعات الشعرية من هنا من حلب الشهباء والمطر يتدفق على القلب ليطهره ويبعث له الخير الذي نرجوه لننتظر بعده اشراقة الصباح وكيف لنا ان نجعل من يومنا الجديد ابتسامة وتفاؤل ونقاء وصفاء.
اقراء ما كتبت سيدي واراك امامي تموز لاحبابك وبنيك وتلامذتك وعشاق كلامك ، فأنت اوقدت فيَ انا بالذات مشعل الكلام الجميل بل اصبحتُ اعشق الكلام الجميل واكتب في كل يوم خاطرة عن عراقي وبغدادي وهي أُمي الحنون التي تضمني بدفء مشاعرها .. اجدني امام هذه الموسوعة الشعرية كالصغير الذي يتهجأ الكلام اول مرة ويريد ان يتعلم كل شيء منك ... وارى في هذا التزاوج الرائع بين نقاء القلب الذي يحمله العراقي الطاهر الاصيل البعيد عن كل شائبة وبين الاعترافات بالذنب التي جاءت بعد حين من عشتار والتي حاولت ان تعتذر اعتذاراً تلو الاعتذار ولم ينفعها بكائها ولا نواحها على تموز ولم تفهم ان تموز هو اكبر من ان يقوم بالخطأ لان نفسه الزكية أبية صادقة طاهرة ... ارادت عشتار ان تجد فيك العفو والسماح لانها تعلم انك تمثل عنوان للتسامح والعطاء ....
وجدتك سيدي في محاكاتك لتموز والسنابل ، تحاكي الخير والسعادة التي طالما تنشدها وتسعى لتحقيقها .. ولم تخطأ السنابل التي وجدت فيك معبراً صادقا عن الحياة وجمالها ورونقها ولم تخطأ حين وصفتك بأنك تعلم الناس السعادة والخير والعبادة وهذا اراه امامي شاخصا في كل مرة التقي بك سيدي وهنا استميحك عذراً ان اسميك تموزنا / تموز احبابك وتلامذتك لاني ارى فيك محبة خالصة لنا تريدنا ان نكون بأفضل الحال واجمل ما يكون ، ارى فيك عراقاً مليئاً بالانتماءات الرائعة تجمع حولك محبيك وتنشد لهم السعادة الدائمة وتدعو لهم بصدق بكل التوفيق والخير .
صدقني سيدي انا اغبط زملائي الذين هم بقربك لانني على يقين انهم كل يوم يتعلمون شيئاً جديداً منك وانا التوَاق لانهل من هذا اليم العذب الذي اتمنى وادعو ربي كل يوم ان لا تنضب او تجف كلماته
محمد الخفاجي
حلب 11/11/2012

الاسم: فاروق عبدالجبار
التاريخ: 11/11/2012 11:21:21
الأستاذ المبجل الدكتور علاء الجوادي الموسوي
بداية الامر اود ان اقول ليباركك الحي الأزلي ويمدك بطاقة لا تنضب وبقلم مداده لا يجف ، ولب متنور ، وعقل متحرر ، ولسان لا يقف الا على جوهر البيان ؛ ليملأ القراطيس بما لـــذَّ وطاب من كل محفل ومن كلِّ صوب ، لقد حملت ما لايحتمل ، وجاهدت أقصى جهاد دون أن تغادر دارك ؛ لأن الجهاد ليس في مياين الوغى فحسب ؛بل أنه في كل مكان؛ مادام أنه يؤدي خدمة جليلة ومنفعة عامة تُعطي الآخرين ما يحبون ، وكأني بك تعرف ماذا يشتهون وبماذا يفكّرون ،بل وأكثر من هذا تفّكـر بما يمكن أن يكون أكثر منفعة وأجزل عطاء ًلو كانت تلك الكلمة مكان هذه ، وهذه ماكانت هنا. ولأنك قد تعمقت بلفسفة الدراوويش فلكأنك واحد منهم تفكر كما كانوا يفكرون وتعطي الحلول كأنك شيخهم ومعلمهم بل انت ملهمهم، وأنا محق فيما أقول ؛ لأني كلما قرأت لك أعود القهقرى لا الوذ بشيء سوى كلمات لا تشبه غيرها .
صديقي أنت من أيام قد خلت بل أنها سنوات طويلة تمتد لأكثر من نصف قرن منذ أن رأى أحدنا الآخر ، لكن ومع كل هذا البعد الزماني ظلت القلوب تهفو لنظيرتها ، ولا اخفيك سراً أني ومنذ آخر مقال استلمته منك كنت في قلق دائم ؛ مما أنت فيه وسط خضم خطر داهم لا تعرف عواقبه ؛ فكان مقالك اليوم بلسماً ليدمل قلقي ويزيل هماً كنت اكابده .
لقد نشر صقرك النور ،وأزال الديجور ،وأرانا ملكة البحور في قصرها المسحور ؛ فان ذهبت الاوراق وابتعدت ؛فلأنهاستورق رازقيــاً عراقيــاً عطــراً لا تنقطع رائحته بل يزداد عبقها كلما تقادمت ، أو كأنها عطر سيدة الليل ** الشبوي** تهب مع نسمات ليل بغداد الصيفية؛ فتطلق أريجهادونما مقابل ، بل بسخاءٍ وكرمٍ عراقي لاينضب .
اقول وأبتهل وانحني لسيدي مالك الملك ملك النور السني ، الذي لاشبيه له في ملكوته ،السميع العليم، ليمن عليكم وإيانا بالصحة والعافية وراحة البال ، انه سميع دعــاء من يحبه ويتضرع اليه.
اخوك المندائي
فاروق عبدالجبار عبدالامام

الاسم: عباس نجم حمادي - النجف الاشرف
التاريخ: 11/11/2012 10:51:11
سيدي الجليل الدكتور علاء الجوادي المحترم
تحية وتقدير ليد تكتب الملاحم
نص في منتهى الروعة والسمو والاتقان والتعقيد وارجو ان لا تعبر قولي تعقيد نقدا سلبيا.

لكنه فلسفي تاريخي صوفي معقد على الفهم العام لذا لا اظن ان الكثير من القراء يمكنه فهمه.

سيدي الاجل قرات النص مرتين فوجدته نصا مسرحيا متقنا ولو توفر له مخرج قدير فسيصنع منه مسرحية رائعة تطور العمل المسرحي العراقي وتضعه بمصاف المسرح الدولي الرمزي. ولقد وزع الجوادي الصور والاصوات المشاركة والمتناقضة بحبكة الخبير بالفن.

كل عبارة فيه تختزن معنى من المعاني العميقة العبقرية ولا توجد به عبارة الا بحساب صائغ دقيق خبر في الفن واللغة.

المقاطع الشعرية التي تضمنها النص جميلة جدا وادخلها السيد الجوادي في محلاتها المناسة.

بصراحة سيدي الدكتور هذا النص صعب الفهم لعموم القراء بل على المثقف العادي واشبه نصك ببحر محيط لا يمكن الابحار به الا لمن يجيد السباحة في لجج الجمال والتامل الصوفي وقد تفوقت به حتى على الحلاج شهيد العشق الالهي الخالد. واتمنى ان يدرس هذا التص في معاهد الفنون الجميلة ليدرس دراسة نقدية تخصصية.

وارجو يا سيدي ان تتقبل ما ساقول وهو ان نشرك لهذا النص للقراء لم يكن موفقالان القارئ اليوم يريد مقاطع سريعة وخفيفة وانت ترى اليوم ان الناس لا تميل الى الاغاني الكبيرة الطويلة كاغاني ام كلثوم وتميل الى اغاني السريعة مثل بش بش ميو وامثالها. انه عصر السندويجات السريعة .

اخوكم عباس من النجف

الاسم: فـــــــــــراس حمــــــودي الحـــــــــــربي
التاريخ: 11/11/2012 09:44:59
د.علاء الجوادي

................ ///// اي الكلام اكتب لك او لتموز وانت الذي تقول
افاق الشاعر السكران في بحور الهوى

اراد ان يمزق الاوراق

لانه يخاف ان ينزل به حكم النفاق

او ما نزل باهل الاشراق

واذا بصقر قادم من عمق السماء

ينقض عليه ويأخذ منه الاوراق

لينشرها في النور

دمت ايها الاب المدرسة الرائعة دمت وادم ابداعك وقلمك حرا وقلبك كبيرا ادماك الله


تحياتـــــــــي فــــراس حمــــــودي الحـــــــــــربي ........................... سفير النـــــــــــــوايا الحسنـــــــــــــــــــة


الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 11/11/2012 02:18:00
سقير الأدب العراقي د علاء الجوادي
تحية لك أولا ..
واتمنى لك جمال الزمن مقرونة بالحياة والسعادة ..
إن ما تكتبه من أدب جميل ما بين السرد والشعر والشعر والحكاية برأيي يصلح لأن يكون مشروعا لأدب سيرة لك .. ففهيه االكثير من التسجيل الواقعي الحافل بالاستعارات والشواهد والمضمخ بدماء التجربة الحياتية الحقيقية ..
حقات لقد قرأت ما يبهج ويسعد ويرقى إلى مستوى الاعجاب ..
تحياتي لك وتقديري سيدنا المبدع .

الاسم: د. محمد الخفاجي
التاريخ: 11/11/2012 00:12:30
سيدي الاديب علاء الجوادي ، يا معلمنا الاصيل لكم انت رائع عندما تكتب الشعر والنثر وكأن الموسيقى الهادئة مع نسمات الليل تدق ابواب مسامعنا بل ابواب قلوبنا .
اقرأ هذه المقطوعات الشعرية من هنا من حلب الشهباء والمطر يتدفق على القلب ليطهره ويبعث له الخير الذي نرجوه لننتظر بعده اشراقة الصباح وكيف لنا ان نجعل من يومنا الجديد ابتسامة وتفاؤل ونقاء وصفاء.
اقراء ما كتبت سيدي واراك امامي تموز لاحبابك وبنيك وتلامذتك وعشاق كلامك ، فأنت اوقدت فيَ انا بالذات مشعل الكلام الجميل بل اصبحتُ اعشق الكلام الجميل واكتب في كل يوم خاطرة عن عراقي وبغدادي وهي أُمي الحنون التي تضمني بدفء مشاعرها .. اجدني امام هذه الموسوعة الشعرية كالصغير الذي يتهجأ الكلام اول مرة ويريد ان يتعلم كل شيء منك ... وارى في هذا التزاوج الرائع بين نقاء القلب الذي يحمله العراقي الطاهر الاصيل البعيد عن كل شائبة وبين الاعترافات بالذنب التي جاءت بعد حين من عشتار والتي حاولت ان تعتذر اعتذاراً تلو الاعتذار ولم ينفعها بكائها ولا نواحها على تموز ولم تفهم ان تموز هو اكبر من ان يقوم بالخطأ لان نفسه الزكية أبية صادقة طاهرة ... ارادت عشتار ان تجد فيك العفو والسماح لانها تعلم انك تمثل عنوان للتسامح والعطاء ....
وجدتك سيدي في محاكاتك لتموز والسنابل ، تحاكي الخير والسعادة التي طالما تنشدها وتسعى لتحقيقها .. ولم تخطأ السنابل التي وجدت فيك معبراً صادقا عن الحياة وجمالها ورونقها ولم تخطأ حين وصفتك بأنك تعلم الناس السعادة والخير والعبادة وهذا اراه امامي شاخصا في كل مرة التقي بك سيدي وهنا استميحك عذراً ان اسميك تموزنا / تموز احبابك وتلامذتك لاني ارى فيك محبة خالصة لنا تريدنا ان نكون بأفضل الحال واجمل ما يكون ، ارى فيك عراقاً مليئاً بالانتماءات الرائعة تجمع حولك محبيك وتنشد لهم السعادة الدائمة وتدعو لهم بصدق بكل التوفيق والخير .
صدقني سيدي انا اغبط زملائي الذين هم بقربك لانني على يقين انهم كل يوم يتعلمون شيئاً جديداً منك وانا التوَاق لانهل من هذا اليم العذب الذي اتمنى وادعو ربي كل يوم ان لا تنضب او تجف كلماته
محمد الخفاجي
حلب 11/11/2012




5000