.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عرس الارض

سحر سامي الجنابي

الشمسُ تغزلُ من شُعاع ٍ ثوبها ---- والكونُ بالازهار ِ يفرشُ دربها

والحورُ تنثرُ والملائك ُ لؤلؤا ً ----والبحرُ يــُلقِي درّهُ في عشبها

لم يـُبق ِمأوىً للأفاعي حسنُها ---- فلحدبها زار السناء وصوبها

فازتْ اخيرا ً بعد مـُرٍّ علقم ٍ ---- بالعدل ِ زوجا ً ...قاتلتْ في حـُبـّها

حسبُ العواذل ِانْ تـُميتْ ورودها---- حين اصطفتْ لون الرماد لقلبها

حجبتْ ضياء الحــُبّ عن آفاقها ---- بتخبــّط ِ العشواء خاضتْ حربها

شرِبتْ حميم الغدر ِ كأساً قانيا ً----- فمتى تراها تنتهي من شربها

ندبتْ فراقَ العدل ِ حلوُ سنيــِّها ----- والباطلُ الوحشــيّ يعشقُ ندبها

هزمتْ غريما ً حين َ سعّرَ شرّه ُ ---- فالأخضر ُ الريـّانُ ساوى جدبها

عند اللقاء ِ تنفــّستْ صعداءها ---- لم يـَبقَ صمٌّ في الربا في عقبها

الأ بماء النار اولاد الخنـــا ---- صبوّه ُ قصدا ً في العيون لحجبها

من قبضة الشيطان تعتقُ نفسها ---- ولراية الرحمان تحني جنبها

حبٌّ كفاها عزةً ...هي حرة ٌ ---- حزب ُ الجلالة ِ بعد ذلٍّ حزبها

في يوم ِعرس الارض اجراس المنى ---من شرقها يعلو الصدى ولغربها

والطيرُ تنشدُ يوم عيد غديرنا ---- انشودة ً مألــوفة ً في شعبها

حتى الأراك تحيـّرتْ في بيعة ٍ ---- افـتـنشرُ الافنان ام تجثو بهــا

ذاتُ العماد ِ حقيقة ٌ لو تختفي ---- فغدير ُ خـُمٍّ جنـّة ٌ نحيا بها

هوعيد ُ علم ٍ عيد ُ اركان الهدى ---- عيدٌ به الايام ناجتْ ربــّها

انسانُ عين ِالكون ِدونهُ هل يرى----سُبل َالسلامة سهلــَها أو صعبها

حبُّ الإمام ِ تجمـّعتْ وتمسّكتْ ---- فيهِ البرايا عجمها أو عــُربها

 

سحر سامي الجنابي


التعليقات




5000