..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الزواج....النهاية السعيدة ام بداية النهاية لقصص الحب

هناء الداغستاني

في نهاية اكثر الافلام العربية القديمة التي كنا نتابعها ونحن في بداية شبابنا يتزوج البطل من البطلة ونفرح نحن لهذة النهاية السعيدة لاننا كنا نعايشهما من خلال احداث الفلم وما يمران به من مشاكل ومعوقات تجعلنا نحبس انفاسنا الى ان يصلا الى النهاية السعيدة الا وهو الزواج,ورسخت هذه الامور ببالنا وان الزواج هو نهاية سعيدة للمحبين ولن توجد اي مشاكل تؤثر ...

فيه او تربكه اضافة لذلك اننا كنا نعيش في بيوت مستقرة لاتعرف غير الحب والاحترام والعشرة الطيبة ولكن بمرور الايام ونضج تفكيرنا واحداث الواقع الذي نعيشه دحضت هذه النظرية.....كما يسميها البعض....لان الاهم من الزواج هو كيفية الحفاظ عليه خاصة اذا مر الزوجان بظروف صعبة قبل ان يتزوجا ولنا ان نتساءل..ماذا بعد الزواج؟مع الاخذ بنظر الاعتبار اختلاف المحتمع من زمن لاخر فبعد ان كان الرجل لايرى زوجته الا في ليلة الدخلة اصبح الان يراها ويجلس معها ومع ذلك كان اساس ومتانة زواج الاجداد اقوى وامتن وكانت العائلة متماسكة اكثر..واعود الان الى النهاية السعيدة...الزواج هل هو النهاية السعيدة فعلا لقصص الحب ام انه بداية لنهايتها اذا لم يحافظ الزوجان عليه ويعززان الاستقرار والشعور بالامان فيصلان الى طريق مسدود وليتم بعدها لاسامح الله الطلاق الذي ازداد بشكل غير طبيعي في السنوات الاخيرة ولاسباب غير منطقية في احيان كثيرة,وانا هنا لااريد ان ادخل في تفاصيل دقيقة تخص العائلة وعلى من يقع اللوم في تدمير الاسرة ..على الزوج او الزوجة او الظروف او امور اخرى لاني اريد التركيز على الارتباط الروحي الذي يدفع المرأة والرجل للزواج وبناء اسرة واخص هنا الزوجين اللذين يواجهان صعوبات جمة قبل ان يتزوجا ويستطيعان التغلب عليها ليجدا نفسيهما في بيت واحد,ترى هل نسيا ذلك ام انهما تناسياه لمجرد العناد او فرض الرأي او الرضوخ للامر الواقع,ولو انهما جلسا لدقائق وتذكرا ما مر بهما وكيف تغلبا على الصعاب فانا واثقة انهما سيعملان المستحيل من اجل الحفاظ على الرابط المقدس الذي يجمعهما,انا لا اهون الصعاب والمشاكل ولكن عليهما الاسراع بحلها مثلما حلا المشاكل قبل ارتباطهما لا اللجوء الى ابغض الحلال لانهما بمجرد ان يفكرا ان الطلاق او التهديد به هو الحل فانهما قد يوقظان بركانا كان يجب ان يظل خامدا طول عشرتهما,وسيبدأ الشيطان برسم الصور الجميلة لهما وكيف سيكونان سعيدين بحياة جديدة وسعيدة مثل نهاية الافلام ولكن هذه المرة بالطلاق وليس الزواج

هناء الداغستاني


التعليقات

الاسم: ابراهيم ثلج الجبوري
التاريخ: 31/10/2012 19:54:50
الزميلة الرائعه والاعلاميه الكبيرة شكرا لك على طرح الموضوع الرائع جدا
وبالنسبه لي الزواج العاطفي هو الافضل لكنه غير محبذ
لاسباب منها العلاقه تكون غير شرعيه وفيها عقبات كثيره
وتكون ناجحه جدا في البعض الحلات خصوصا اذا كانت فيها
حدود صارمه وتقيد فيها كلا الطرفين
وبالنسبه للتقليدي هوا الامثل وتكون فترة الخطوبه كافيه
للتعارف من قبل الطرفين
بس عيبها تنعدم فيها المصداقيه في بعض الاحيان للجوانب السلبيه من الطرفين خاصه في الفتره الاولى
للتعارف
و كثرة اختلاف الراي والمتطلبات مما قد يؤدي الى
هدم العلاقه بالكامل والرجوع الى نقطة البدايه
هذا راي الشخصي فقط
ودمتي ... سالمه

الاسم: فاروق الجنابي
التاريخ: 31/10/2012 16:58:24
الست هناء الداغستاني
تحية للقدر الذي منحنا فسحة نلتقي من خلالها في مركز النور
سيدتي انها فرائض الحياة التي تلتف حولنا بشراكها المتناسلة من وهج الهموم فتارة تلقينا اقدارنا بين فكي حروب طائشة فتطال كل شيء وتارت تلقينا بين ادراج عصابات الجريمة المنظمة والتي تناسل منها آفة الفاقة وفايروس الفقر ووبكتريا الجهل فتحطم كل شيء في بلادنا والزواج احد المشاريع الانسانية التي طالتها ماكنة الحروب والقت بالبشر في متاهة الريح
حمدا لله على سلامتكم
فاروق الجنابي




5000