..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


زيارة نجاد للعراق تأخذ أكبر من حجمها الدبلوماسي

عزيز الحافظ

يحيط بالعراق من كل الجهات الجغرافية دول عدة منها عربية ومنها أجنبية معروفة للقاصي والداني منذ الأزل. إيران وتركيا والكويت وسوريا والسعودية والأردن وحتى قبل سقوط النظام السابق ومحقه وسحقه لازالت علاقاتنا تشوبها الهواجس من كل هذه الدول رغم إن بعضها له علاقة مشتركة معنا بالمحتل الامريكي ولكن لم تتحسن علاقتنا ابدا مع دول الجوار. الاردن لم يتقدم خطوة واحدة نحونا رغم إننا نمنحه مالايستحق من تنزيلات سعرية في نفطنا والسعودية تنظر لنا بعين الريبة لان توسيم الحكومة المختلطة الأعراق والمذاهب والتي تضم كل فئات الشعب هو توسيم شيعي لان رئيس وزرائنا بالاغلبية البرلمانية الديمقراطية، من هذه الطائفة والكويت تخنق اقتصادنا بالنصل السابع الى مالانهاية الكون! وسوريا كانت تجنّد الارهابيين وترسلهم لمحرقة الوطن حتى اصيبت بما اصيبت لاشماتة. تبقى ايران فالحديث عنها يحتاج مليار مجلد لان يكون الكاتب عنها موضوعيا لايتهمونه بانه صفوي- فارسي- عنصري- مجوسي- رافضي حتى لوكان سنيا معروفا!!! علمت كجانب عادي نية الرئيس الايراني نجاد زيارة العراق بدعوة كما اظن من رئيس جمهوريتنا بروتوكوليا او رئيس وزرائنا وهذه الزيارة العادية من جانبها المنظور الجواري والسياسي ليست عادية من زاوية النظر اليها من ملايين العراقيين ومن طائفة تخالف المذهب الجعفري الذي ينتسب له نجاد حاله كحال الافغاني والباكستاني والشيشاني من نفس المذهب ولكن بمحورية النظرة العدائية لايران يتميز موقف البعض العراقي.فبعد دعوة القارضي لاالقرضاوي بالدعاء على ايران في موسم الحج[[مِن على منبر أحد مساجد الدوحة عاصمة قطر، حيث طلب من حُجاج بيت الله الحرام هذه السنة أن يدعوا على إيران وحزب الله اللبناني خصوصا بالدمار والهلاك]]بينما كان على قداسته؟!! وهو ليس بقديس أن يطلب الدعاء على اللقيطة إسرائيل! ولكن الحقد الاعمى والاسود غلّف جلد الشيخ وقلبه فلا بصيرة في قوله رغم حنكته.

وبالمقابل أيد الموقف الشيخ عبد الباري الزمزمي، رئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحوث في فقه النوازل، دعوة القرضاوي بدعاء الحجيج إلى بيت الله على إيران وحزب الله الشيعي لما لهما من يد رئيسية في أحداث سوريا، مضيفا أنه لو كان الأمر بيده لنادى المسلمين في المغرب وخارجه إلى القنوت في المساجد يوميا، والدعاء في الجمعة على إيران وحزب الله بالدمار والهلاك!بل يستطرد؟!!الزمزمي.. بأن "الشيعة أناس عدوانيون لا يَهنئون حتى يدخل الجميع إلى مذهبهم، لذلك يتعين محاربة تيارهم الهدام"!!بالمقابل ودون إيراد التوضيحات الشيعية أعرب الدكتور مصطفى بنحمزة، رئيس المجلس العلمي المحلي لمدينة وجدة المغربية، عن عدم اتفاقه كُليا مع دعوة الشيخ يوسف القرضاوي حجاج بيت الله بالدعاء على إيران وحزب الله الشيعي بالويل والثبور، باعتبار أن ذلك قد يُفضي إلى حالة من عدم الاطمئنان في صوف الحُجاج،صدقوني هذه المواقف مع بعدها الجغرافي عن العراق لها علاقة بسوداوية في المواقف التي تغلّف مالااريد تسطيره من مواقف غير واقعية تجاه زيارة نجاد للعراق ماهو تفسير موقف الشيخ غازي الزوبعي وهورجل دين عراقي من منطقة ابو غريب غرب بغداد حيث دعا الى خروج تظاهرات يوم الجمعة المقبل وهو عند اخواننا الشيعة عيد الغدير 18 ذو الحجة، عقب صلاة الجمعة في مختلف المحافظات العراقية؟ تعبيراً عن الرفض الشعبي لزيارة الرئيس الايراني احمد نجدي الى العراق

ففي بيان تلاه مع مجموعة من رجال الدين العراقيين من منطقة ابو غريب إن الزيارة المرتقبة للرئيس الإيراني أحمد نجاد للعراق غير مرحب بها بالمرة من قبل الشعب العراقي لأنه ساهم في إباحة دماء العراقيين والجميع يعرف مدى تورط إيران بالملف الأمني ودعمها للميليشيات التي تقتل العراقيين بلا رحمة.
وتابع " يفترض أن يكون هناك موقف واضح من جميع الكتل السياسية والرموز الوطنية لمنع هذه الزيارة لأنها إنتكاسة وإستهانة بدماء الشعب العراقي التي استبيحت على يد الميلشيات التي تدعمها إيران.
وأوضح " إن إيران الآن تزيد من نفوذها في العراق لإكمال مشروعها التوسعي في حال سقوط نظام بشار الأسد وهذا النظام قد سقط لا محال هي مسألة وقت لا أكثر لهذا فإن إيران الآن تبحث عن ملجأ آمن؟ لها في المنطقة بالتنسيق مع بعض الجهات السياسية في العراق! ياشيخنا خللي الطبق مستور! لعن الله كل المليشيات وكل من يستبيح دم الانسان دون النظر لمذهبه وقوميته فلاتنظر بعين واحدة من منطلق القرضاوي الساطع الطائفية.استفيدوا من الزيارة بجوانبها الاقتصادية والمائيةوالصناعية وافرضوا شروطكم واعلنوا هواجسكم ومخاوفكم عليه بدل المواقف المسبقة العدائية. الم يقلها وزير الكهرباء العراقي السابق رعد شلال وهو من القائمة العراقية ومعروف المذهب[[قالها علانية بان مشكلة الكهرباء نستطيع حلها اذا اتفقنا مع ايران ولكن هذا التعاون ممنوع من قوى سياسية وشركات كبرى ، واضاف ايران تطلبنا كوزارة كهرباء 300 مليون دولار وبناءا على طلبنا اجلت المطالبة بها ، وقال بان ايران على استعداد لتزويدنا بالكهرباء بسعر اقل من اي دولة اخرى وايران مستعدة لبيعنا الديزل و البنزين باسعار اقل من الاسعار العالمية وايران على استعداد لحل مشكلتنا مع الكهرباء لكن هناك قوى سياسية وشركات كبرى تمنع ولا تقبل بان تتعاون وزارة الكهرباء مع ايران ]]اليس في هذا كفاية على الرؤية الباطلة للزيارة من منظور الحقد الذي لايسمن ولايغني من جوع؟ هناك مشاكل نهر الوند هناك مشاكل المخدرات هناك متعلقات ولكن خذوا من ايران ماينفع شعبنا ولا تنظروا للزيارة لان رئيس ايران الشيعية سيزور العتبات المقدسة ووو تعاملوا مع الزيارة بواقعية لابتغليف القلوب بستار الحقد الاسود مسبقا إستفيدوا من تكنلوجيتها في كل مانستطيع الاستفادة منه ولكن لاتنظروا بعين الريبة لمذهبيتها لانها نظرة تفقأ العين! فلامدار ولامجال للطائفية في العراق مهما ترسبت في ذوات بعض المرضى!

عزيز الحافظ


التعليقات

الاسم: الكاتب
التاريخ: 30/10/2012 15:44:25
شكرا لك استاذ فراس وارجو ان تخفف من عصبيتك فانت نحلة مركز النور تدور على زهراتها وانت الورد والرحيق مع اني لااتفق مع رؤيتك مطلقا ولكن احترمها مع كل التقدير

الاسم: فـــــــــراس حمــــــودي الحـــــــــــربي
التاريخ: 29/10/2012 19:50:54
عزيز الحافظ

................ ///// الكاتب
ان مثل تلك المقالات اصبحت تثار كل يوم لكن ماذا فعلنا وماذا حققنا شعبا وحكومة
زار الوزير التركي كركوك قامت الدنيا ولم تقعد من الحكومة العراقية
بنفس الوقت قامو بدعوة المسؤولين الاير انيين لزيارة العراق والذهاب بهم الى المنظقة الغربية من العراق
حكيتنا نحن في العراق كمثل الفلم المسيئ على الرسول الكريم يا سيدي مجرد فقط نتكلم ولا نفعل مظاهرات واحتجاجات وشجب
لكن عندما يكتب شخص مقال في جميع المواقع الثقافية الالكترونية اتحدى اي شخص يدخل على الموضوع سوى افار قليلة اذن اين الاسلام الذي ندعيه
اما زيارة نجاد للعراق تأخذ أكبر من حجمها الدبلوماسي شيئ طبيعي لأننا نملك في العراق اكبر خزين للنفط واكبر احتلال امريكي صهيوني ايراني ومصلحتهم واحدة هذا تعليقي على الموضوع وربما لم اوفق بكلامي لأني دائما على تواصل مع الجميع وان كان التواصل لغرض التواصل فقط ؟؟؟
دمت سالما



تحياتـــــــــي فــــراس حمــــــودي الحـــــــــــربي ........................... سفير النـــــــــــــوايا الحسنـــــــــــــــــــة


الاسم: الكاتب
التاريخ: 29/10/2012 05:12:20
السلام عليكم
كل عام وانت بخير عميم
شكرا على التهنئة وتمنيت ان اجد بصمتك لاعلى شخصي بل على المقالة مع التقدير العالي

الاسم: فـــــــــراس حمــــــودي الحـــــــــــربي
التاريخ: 28/10/2012 20:50:23
عزيز الحافظ

....................... ///// لك وما خطت الأنامل الرقي والإبداع والتألق الحقيقي
كل عام انت وعائلتك ومحبيك بالف خير بمناسبة عيد الاضحى المبارك


تحياتـــــــــي فــــراس حمــــــودي الحـــــــــــربي ........................... سفير النـــــــــــــوايا الحسنـــــــــــــــــــة




5000