..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


البطل الدولي ياسر محمد لعبة المواي تاي ليست لعبة مراهنات

علي كاظم تكليف

 المواي تاي (الملاكمة في تايلاند) ، وهي عبارة عن فن قتالي تم ابتكاره من أجل الجُند في القرن السادس عشر وقد ساعد هذا الفن سكان تايلاند على التصدي للبيرمانيين أثناء الغزو واليوم تمارس هذه الرياضة في العالم بأسره ، وتقوم على اللكم والضرب بالركبة والكوع وتقنية المجابهة والإسقاط. وان تاريخ دخول اللعبة الى العراق بدأ حديثا حيث دخلت اللعبة عام 2003 وكانت البداية عبارة عن لجنة كانت تسمى اللجنة العراقية لرياضة المواي تاي وبعدها بعام واحد اصبح الاتحاد العراقي المركزي لرياضة المواي تاي حيث يتلقى الدعم والتاييد من قبل اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية ويعتبر العراق اليوم من بين الدول المنافسة والقوية على مستوى العالم والعرب برياضة المواي تاي ويحتضن المنتخب الوطني العراقي العديد من اللاعبين الذين مثلوا العراق في كل الاصعدة واحرزوا الكثير من الميداليات الذهبية و الفضية و البرونزية امثال اللاعب الدولي بطل العالم علي ساهر وعادل جواد وتوفيق عدنان وسجاد حسن ولاعبين اخرين وضم كذلك مدربين دوليين وحكام امثال المدرب الدولي مصطفى جبار علك والحكم الدولي حسن السوداني الذي له الدورالكبيرفي تطوير رياضة المواي تاي في العراق وعلى جميع الاصعدة الدولية و العربية و الاقليمية , و التي تجعل من رياضة المواي تاي في العراق مثال يحتذا به بين دول العالم , في حوار خاص التقينا باللاعب الدولي ياسر محمد لاعب المنتخب الوطني العراقي لرياضة المواي تاي

*قبل الخوض في نقاش تجربتك في رياضة المواي تاي نود ان نعرف دخولك لعالم الرياضة هل كان شغفا بها بصورة عامة ام بداية كانت مع المواي تاي تحديدا؟

- لقد كان دخولي لرياضة المواي تاي هومن خلال مزاولة رياضة الفنون القتالية الكيك بوكسنغ وهذه كانت بداية مشواري الرياضي حيث بدأت في  صالة التنين الرياضية التي كانت في منطقة عرصات الهندية في عام 1995 وكنت حينها طالب في المرحلة الاعدادية وتحديدا في مرحلة الخامس الاعدادي وتحت اشراف البطل والمدرب الدولي حسن راشد.

 

* ماهي ظروف اختيارك المواي تاي كرياضة دون غيرها هل كانت عن طريق صدفة ام موروث عائلي ام اكتشاف من قبل الغير؟

- ان اختياري لهذه اللعبة ليس من  موروث عائلي ولا صدفة ولا اكتشاف من احد ولكن حبا برياضة المواي تاي لكونها رياضة قتالية حقيقية وخصوصا عندما كنت اشاهد بطولات ومباريات المواي تاي على شاشة التلفاز فكانت لديه الرغبة في مزاولة هذة الرياضة وتسارعت الاحداث حتى تمكنت من المشاركة في اول بطولة للعراق برياضة المواي تاي وتم استدعائي من قبل مدرب نادي السلام الرياضي ( محمد حسن ) وعلى وزن ( 81 ) كلغ  كما  ان هذه اللعبة تحتوي على مهارات لاتوجد في الكيك بوكسنغ ومنها ضربة الكوع والركبة والضربة السفلية ( لوكك ) وهذا هو السبب الحقيقي لأختياري رياضة المواي تاي .

 

* ماهي الاندية التي مثلتها و متى استدعيت لتمثيل المنتخب الوطني ؟

- الاندية التي مثلتها كثيرة واذكر منها (نادي النهضة الرياضي حيث كنت امثل منتخب نادي النهضة للشباب , نادي الجيش الرياضي في عام 2002 ,نادي الدفاع الجوي ( الاستقلال ) حاليا ,نادي ابو جعفر المنصور ,نادي السلام الرياضي ,نادي القوه الجوية  وانا الان احد لاعبي منتخب نادي النجدة الرياضي الحائز على المركز الاول في بطولات العراق ولاعب المنتخب الوطني العراقي لرياضة المواي تاي ).استدعيت الى المنتخب للمواي تاي في عام 2010 في بطولة اندية العراق

 

*  ماذا يعني لك ثامر عبد العزيز؟

-  الاخ والبطل والمدرب الدولي الماستر ثامر عبد العزيز هو اخي ومدربي الذي ساندني طوال فترة وجودي في العراق وخارج العراق حيث كان اخي الذي التجئ اليه في الشدائد واستشيره في كثير من الامور التي تخص حياتي العامة وحياتي الرياضية لما يتمتع به من حب ومودة واخلاص لكل لاعبيه ومحبيه في مد  يد العون لي في كل الازمات التي مررت بها هذا من جانب كما اعتبره المدرب الذي صقل مهاراتي وقدراتي والتي جعلت مني لاعب جيد استطيع مجاراة الخصوم من خلال التدريب الجيد المتواصل واعطاء الارشادات والنصائح طيلة فترة التدريب .

 

* ماذا يعني لك الاحتراف وهل قدمت لك عقود احتراف؟

- الاحتراف يعني لي الكثير وهو خروج  اللاعب من مرحلة الهواة الى مرحلة الاحتراف وهذا معناه الوصول الى القمة والنجومية العالمية بالمشاركة في بطولات الاحتراف .اما عن العقود الاحترافية فقد قدم لي  عقد من نادي (( ستوكهولم كيك بوكسنغ )) بعد اول بطولة شاركت بها من ضمن الدوري المحلي السويدي وهي بطولة ستوكهولم المفتوحة والتي احرزت المركز الاول حيث تم التعاقد معي من قبل النادي لمدة سنة واحدة وهذا كان بمساعدة المدرب الدولي الماستر ثامر عبد العزيز عند وجوده في مملكة السويد وهو احد الاندية الذي يضم لاعبين من مختلف المستويات ولديهم الخبرة والمستوى القتالي الجيد والذي استطعت من خلال وجودي معهم اكتساب الخبرة والتدريب الجيد الى جانب وجود المدرب الدولي الماستر ثامر عبد العزيز الذي كان له الدور الكبير في رفع معنوياتي في المشاركة بالبطولات حيث شاركت في بطولة ستوكهولم المفتوحة تلتها بطولة السويد المفتوحة وبطولة ملك السويد وبطولة ستوكهولم بالمواي تاي .

* من الذي اشرف على تدريبك طوال مشوارك الرياضي؟

-اشرف على تدريبي عدة مدربين اخص بالذكر منهم المدرب الدولي حسن راشد مدربي الاول والمدرب الدولي الماستر ثامر عبد العزيز والمدرب القدير مدرب المنتخب الوطني العراقي لرياضة المواي تاي ومدرب نادي النجدة الرياضي المدرب الدولي مصطفى جبار علك.

*ماهي اهم البطولات المحلية والخارجية التي شاركت بها وماهي الانجازات التي حققتها في تلك المشاركات؟

- (شاركت في بطولة دوري اندية العراق المرحلة الثانية في نادي الكاظمية عام 2002وحصلت على  المركز الثاني , بطولة تصفيات المنتخب الوطني في نادي الدفاع الجوي ( الاستقلال ) حاليا وحصلت على  المركز الاول  بالضربة القاضية وعلى اثرها تم اختياري بالاجماع كافضل لاعب في البطولة عام 2002 ., بطولة اندية بغداد المرحلة الثالثة في نادي التعاون الرياضي 2002 وحصلت ايضا على المركزالاول بالضربة القاضية , بطولة اندية بغداد الاولى في نادي الكاظمية عام 2003 وحصلت على المركزالثاني , بطولة تصفيات المنتخب الوطني لجميع محافظات القطر في نادي ابو جعفر المنصور عام 2003وحصلت على  المركز الاول بالضربة القاضية , بطولة تصفيات منتخبات المنطقة الوسطى والجنوبية التي اقيمت في محافظة الكوت نادي الكوت الرياضي عام 2005وحصلت على المركز الاول بالضربة القاضية  ,بطولة اندية الرصافة  2006 وحصلت على ا لمركز الاول بالضربة القاضية , بطولة تصفيات المنطقة الوسطى والجنوبية المركز الثاني عام 2006, بطولة العراق برياضة المواي تاي التي اقيمت في نادي النجدة الرياضي المركز الثاني  2010اما المشاركات الخارجية شاركت في بطولة العرب الثالثة في جمهورية تونس في محافظة نابل وحصلت على المركز الثالث برونزية العرب عام 2003 ,البطولة العربية الرابعة في العاصمة الاردنية عمان 2005 وحصلت على المركز الثالث برونزية العرب ,بطولة العرب برياضة المواي التي اقيمت في العاصمة اللبنانية ببيروت وحصلت على المركزالثالث ,بطولة السويد الدولية المفتوحة برياضة الكيك بوكسنغ عام  2008 وحصلت على المركز الاول بالضربة القاضية ,بطولة ستوكهولم المفتوحة بالمواي تاي وحصلت على المركز الاول عام 2009)

* هل يوازي مستوى العراق بلعبة المواي تاي المستويات العالمية او الاقليمية على اقل تقدير؟-

نعم العراق يوازي كل المستويات العالمية والاقليمية والعربية حيث يضم المنتخب العراقي في لعبة المواي تاي لاعبين جيدين حيث تمكنوا من احراز العديد من الاوسمة الذهبية والفضية والبرونزية في رياضة المواي تاي امثال اللاعب الدولي علي ساهر بطل العالم لثلاث مرات والبطل الدولي توفيق عدنان وعادل جواد وسجاد حسين ومصطفى فرحان ومرتضى عناد واخرون وهذا بفضل دعم الاتحاد العراقي المركزي لرياضة المواي تاي المتمثل بالدكتور مهدي دويغر والمدرب الدولي مصطفى جبار علك.

*  لعبتكم بانها لعبة مراهنات ومقاولات وليست رياضة حقيقية ما تعليقك؟

- انها ليست لعبة مراهنات كما يعتقد البعض حيث توجد هناك الكثير من منظمات دولية تعنى برياضة المواي تاي حيث تقيم هذة المنظمات العديد من البطولات الدولية وكل منظمة تحدد جوائز مالية قيمة للفائزين المراكز الاولى وهذا يعطي الحافز للاعبين الابطال لمزاولة والاستمرار في هذة الرياضة بمستوى افضل .

* كيف ترى دعم الاتحاد العراقي المركزي للعبة وهل هناك دعم حكومي لها ؟

- يوجد دعم لكنه ليس بالمستوى المطلوب  من قبل الاتحاد العراقي المركزي لرياضة المواي تاي ولايمكن تهيئة المعسكرات الخارجية للاعبي المنتخب الوطني مقارنة بالدول الاخرى ولايمكن اقامة بطولات محلية على مدار السنة بسبب ضعف الميزانية  الخاصة بالاتحاد و  بسبب ضعف الدعم من قبل الحكومة العراقية لهذه الرياضة والمتمثلة بوزارة الشباب والرياضة واللجنة الاولمبية الوطنية العراقية وهذا ما يحد عمل الاتحاد في دعم الرياضة والمشاركة بشكل فاعل في الاستحقاقات والبطولات الرياضية الخاصة برياضة المواي تاي .

* كيف تجد مستقبل اللعبة في الاندية؟

- سيكون مستقبل اللعبة في الاندية على مستوى كبير من الاهتمام لرياضة المواي تاي وذلك لما يتمتع به العراق من شباب واعد وطموح يتمنى ان يحقق ما فيه خير لمصلحة البلد وعندما تتوفر الارضية الملائمة  والدعم الكامل لرياضة المواي ودعم الاندية في ماديا معنويا سوف تتوسع  القاعدة الرياضية في الاندية .

* ما رايك بدور الاعلام تجاه اللعبة ؟

- دور الاعلام فعال في رياضة المواي تاي ولكن ليس بمستوى الطموح الذي نتمناه حيث ان هذه الرياضة في العراق لاتحضى بشعبية كبيرة ولا بالاهتمام الكافي من قبل الجهات المعنية بالرياضة مع علمهم بمستوى الانجازات الكبيرة لرياضة المواي تاي التي حققها رياضيونا في كافة البطولات الدولية والعربية منها وتجد الكثير من الناس عندما تساله عن رياضة المواي تاي لايعرف اصل اللعبة مقارنة برياضات اخرى معروفة على مستوى شعبي لذا نتمنى من الاعلاميين والمحطات الفضائية تسليط الضوء على رياضة المواي تاي ومعرفة الناس والشارع العراقي بهذة الرياضة مما يؤدي الى اعلاء مستوى وشعبية  الرياضة في وطننا الحبيب.

* كلمة اخيرة تقولها لمجلة مسار التخطيط؟

- احب ان اشكركم على هذا الحوار واتاحة الفرصة للتعريف برياضة المواي تاي في العراق ونتمنى لكم كل التوفيق والمزيد من التألق .

علي كاظم تكليف


التعليقات




5000