..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة إلى المعتصم

حسن حجازي

قالت :

وامعتصماه

فلبى الندا ,

فأرسلَ جيشاً

أغاظَ َ  العدا ,

وكانَ  للمجدِ  رفيقاً

وفي  رحابهِ  الدهرُ

 كانَ  مُنشدا  !

///

والآنْ

مَرَ  الزمانُ

وحَلَّ  الهوانُ

فأتىَ  الغِربانْ

فالتهموا  القدسَ

وابتلعوا الجولانْ

وحلقَ  في  رحابهم

الخِلانْ

طمعاً  في  السلطة

والسلطانْ

يَنشدون  العطفَ

ويبتغونَ  الأمانْ

فخنعوا    وهانوا

فساروا

وصاروا

 كالقطعانْ

فضاعوا

 وأضاعوا  الأوطانْ

وصرنا  كاليتامى

على  موائدِ  اللئام ْ !

////

قلنا  :

واقدساه

وامعتصماه

وإسلاماه

فضاع الصوتُ

 مع الصدا

وتاهت خطانا

على  طولِ المدي

وصرنا  للخنوعِِ رفاقاً

وللجبنِِِ  طابَ  إلينا

 أن نتغنى

وأن  نُنشدا  !

/////

قديماً  قالت :

وامعتصماه

فلبى الندا ,
قلنا : واقدساه

وإسلاماه

فضاع الصوتُ

 مع الصدا
...

وما زلنا نقولُ

ونقولُ  ...  بلا جدوى

فقد  تاهت  خطانا

على  طولِ المدى !

////

المعتصم  ؟

ولى زمانه !

وجوادهِ العربي

أفلتَ  زمامه !

والسيف العربي

في غمده

مَلَّ  مكانه !

والدم العربي

  ولى  زمانه !

فلا تبتئس  

على ماضٍ  تولى

فعشْ  في  الحاضرٍ

والعن  هوانه !

وتمرغَ  في  خيرهِ

وصاحِب   زمانه !

وترحم على  مجد ٍ

أفلتَ  زمامه

تناسى  , في خضمِِ الحادثاتِ  ,

حُسامَه

وأقسمَ  بكلِ  نفيسٍ  وغالٍ

أن لن يتركَ غِمده

وألا  يبرحَ   مكانه !

/////

فاصرخي  يا قدسُ

بلا جدوى  

فلن  يلبى  نداكِ

مَن تركَ  للآخرين

 لِجامَه

فقد  خابَ

من أضاع  وطنه

وتركَ  لورثةِ  الطاغوت ,

لقتلةِ  الأنبياء ,

عقلهُ  و زمامه  !!

//////

21أكتوبر 2012 م

حسن حجازي


التعليقات




5000