.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نجم عبد الله علي الجابري قراءه نقديه في مجموعة صفاء ذياب الشعريه ولا اجد غيري

نجم الجابري

أتى ماسكا حماماته البيضاء يردد الأناشيد الذابله من ترانيم روحه لكنه سرح بعينيه صوب غابته المحترقه وبدل أن يلعن الليل أشعل طفولته وأمتزج بلون القصيدة فأنبثق ماردا خلف السحاب يمازج الشمس ويألف الشروق ماسكا بكفيه كل النجوم في كل العصور ليهطل بمطر وردي يغمر جلباب وطن.

صفاء ذياب صافيا كماء العراق أذاب جليد الدهور وأستاغ بلغة أجداده أن يألف الأعراس ولايطيق مواكب الرحيل نحت رغيفه الذي ورثه من أهله على باب وطنه المسلوب وترك لمأذنته أن تحيا على الذكريات مذكرنا أن الكون هو الكون مقابل حوت وأن الفراغ حوت والحوت كرسي/ وزير... لكنه قبل أن يخور ذكرنا بأن الرعب يقطن بين الــ(ع) وبين الــ(ق) (ع...ق) صورة شعرية طارئة تغمر المتلقي بدفأ قلق لكنه متحفر أنه محاكات مدهشة بتكوين النبره في هدوء وظلال لكنك تتيه في تتابع ومتابعة المعنى في كل مقطع من قصائد المجموعة لأنه المقطع يبدو مختوما بكلمة سر لكنك تلمس أن المعنى ينادي عليك أصوات كثيرة تشاور لك بين وقبل وبعد كل جزء لقد تمتل أسلوب الشاعر في أستخدام الضمير معبرا عن أسقاطاته وتخيله وأحيانا لصوته الحقيقي وتاره يكون الحكواتي المستنقل وتاره أخرى يأتيك بصوت الشاعر المتحشرج الشاعر الذي نفته المدن الفاضله. أراد الشعر بمجموعته أن يقول وحده يرسم هيكل الصور خارج مديات الزمن وأنه يحذر الآخرين من الأنقياد وراء الأوضاع المأساوية في عصر الضياع. في مواضيع أخرى غاص الشاعر بنا في عالم الخطايا والشهوات ومزق كل الآليات التقليدية تحت أندثار الضياع الأتي منكرا تاريخ الوجود فكأنه أراد بالتنكر هذا أن يعلن أنه يأس حتى من النواميس الطبيعية في الدنيا نصوص خاطفه تقاطعت وتألقت مع جغرافيات الشعر لكنه بأيقاع مركز يمتلك الومضات مزج بين رومانيسة الفكرة وجدليه الطرح. غابت المرأة عن مجموعته ولاندري هل كان بحثا عن الأقنعة التي سلبها الأستهلاك النمطي للشعراء في هذا المضمار كما الموت وهل هو متاهه للروح أم هو يقين وحسب- كما أثبت أن أحصاء اللحظات الثمينه التي تملأ السماء والذاكرة فالوجدان لدى كل شاعر يجسد أزمة النفس البشري كما لدى صفاء ذياب في قصيدة شيزوفرانيا:

خذو الصباح حتى مسكه

ليضمن ساعات قادمه مع المغيب

شرف الدمعه من ثدي أمه

حتى أشتد بكاؤه

مالم يعلمه حقا.. أنه لم يكن ألا هو

لقد ترك للمتلقي في مجموعته الشعرية مدى أوسع للأطاله في التفكير داخل النص ولم يقوقع فكرته فكانت تبدو ملامسه للقاريء. تميزت قصائد المجموعة بأسلوب فذ نجم عن تجربته فلم يترك أنامله تكتب القصيدة بل أستحضر طقسا كتابيا خاصا وأمعن في تعمق النص مدللا على وعيه وليس شفاهيا.أعمالهم الأبداعية في الاعداد اجرد تصفح المجموعة يدرك المتلقي العله في أختيار صفاء ذياب نصوصا عن شعراء ضمن المجموعة والتي يعرف ميولهم وفلسفتهم ونظريتهم للحياة مما أضفى صفة مطلقة على هويته ورؤيته بمعنى أدق لقد أظهر أن أستباحت الآخر وأقصاءه في سلوك الناس مستدركا ومحذرا من الأنجراف وراء الآليات المرعبه والمخادعة التي تسعى لهذا (بلافتات كاذبه) باطنها أسوء من ظاهرها كما ورد في النصوص أدناه

- ذاك الزمان ما عاد يكفيه دمعه

وما برح الأمس مطوبا بخوزمه

نص  ذياب علوان

- الربيع الفائت ينسل في قلق

  أفلا ويدمج صرخاته وهما وغيظا

نص ريكان أبراهيم

- أحزانه المطوية لاتبكي

  مالهذا العالم لايقرأ في عينيك

  تعويذات تتلى كل يوم

ياسين باره ياسين

- جنائة الخائفات مطوية

  وموجزه الذي أخطأ نا به

  صار نشيدا

عبدالرزاق الربيعي

 

- الذي مرو لم يكن سوى بسمه

لكنه كل يوم يمر كما الدقيقه

عدنان الصائغ

لقد تمكن الشاعر بأيحائيته أن يحرك الصور الجامده ويجعلها مرنه متناغمه مع المأساة الحقيقية التي يعيشها الشاعر وأدمنها في أرهاصاته هذا الأثر في اللاشعور عنده كما في:

 عجبا كيف نجت نفس واحده

وكان المقدر ألا ينجو بشرا من الهلاك

 (ملحمة كلكامش)

- نجح الشاعر في أن يتجاوز أن تكون  الصورة أو المقطع الشعري طلسما فأظهر في غموض المقطع ما يظهر الدلاله بالتعمق أو التأمل بمعنى تأويل الحواريه كما في:

أمتزج بالخوف مرتعبا

حين ولدت

مرتعبا حين لايأتي الموت. قصيدة الومضه كانت صبغة جل القصائد. لقد أستطاع أن يمزج كل الألوان وسكبها بقالب واحد هو الوطن كما يقول

آه..

كم يرتعب القاطن

بين العين

وبين القاف

مفردات كثيرة كانت عناوينا في كل المقاطع-الغروب-الموت تثير أنفعالا كما أثار ضرب الشمس بالأحذيه أنقلابا ودثرا لقدسية الحياة والمخلوقات. لقد تمكن من تصوير الشعور العام بفطنته دون أسفاف دون خطابيه وأضعف الأسقاط والأنطواء مع محافظته على رمزيته وأيحاءه: كما في ص35

كلما أيقن تفتح ورده تلهبه الشمس فيدخل هاربا الى منزله

بينما النهار يوشك أن يغيب هجم السواد عليه

فأضاع الحقيقة

وفي أمعان أظهرت بعض المقاطع الشعريه سيرياليه متناقضه وذلك بدمج العقليه بالأيحاء والنصيحه موظفا كل الأنماط في خدقه فكره بناء القصيدة حينما يقول في ص15

عندما تصفين غيوما

ينزل من النجمه ويوهج الشمس

عندما تتركين المآذن تعوي

ينهال على الشمس بالأحذيه

من حقنا أن نعترف أن قول فرويد ينطبق على شاعرنا من أن الشعراء هم أساتذة علم النفس وهذا يعني أن مجموعة صفاء ذياب (ولا أحد غيري) تقاطعت مع عنوان المجموعة لأن دلالة المجموعة أفراط في حب الذات ولست أدري.!لمقبلة.

 

نجم الجابري


التعليقات

الاسم: نجم الجابري
التاريخ: 20/12/2012 10:19:43
استاذ فراس حمودي الحربي شكرا على مروركم البهي على صفحتنا المتواضعه و زادنا شرفا

الاسم: فــــــــراس حمــــــودي الحـــــــــــربي
التاريخ: 29/09/2012 20:03:49
نجم الجابري

.................................. ///// لك وما خطت الأنامل الرقي والإبداع والتألق الحقيقي


تحياتـــــــــي فــــراس حمــــــودي الحـــــــــــربي ........................... سفير النـــــــــــــوايا الحسنـــــــــــــــــــة




5000