..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


انا وأبني والمزرعة السعيدة!!

أفراح شوقي

المزرعة السعيدة.. هي لعبة شهيرة على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك، لاادعي هنا ممارستي لها كلعبة مفضلة، لاسباب كثيرة، ليس المهم تناولها هنا، لكن هذه المزرعة والحديث عنها صار يستفزني كل مرة، وانا اجد عشرات بل مئات الاصدقاء يواظبون على ممارستها واولهم ولدي الصغير الذي يأتي لي فرحا بالقول: ماما لقد زرعت قمحا وعنبا ورماناً وصرت امتلك اجمل مزرعة بين الاصدقاء، ومرات اخرى يقول: ماما تلقيت هدايا مجانية من اصدقاء كي اطور مزرعتي، تعالي تفرجي عليها....

تلك المفردات شحنت ذاكرتي لاسترجع احلام وامنيات جرفها الزمن الى مكان بعيد.. الى حيث مرحنا نحن الصغار وسط بستان صغير اشتراه والدي (رحمه الله)، حيث الارض شاسعة وخالية الا من بضع اعشاب نمت وحدها، ومشاريع كبيرة تدور في المخلية لزراعتها والافادة منها، مازلت اذكر حبات عرق والدي والفلاح الذي يساعده وهما يتحدثان عن اول طرح لاشجار الرمان والبرتقال وقبلها رطب النخيل الذي بدا كأنه عناقيد الذهب تتدلى من اثمن اشجار الدنيا.. فرحة البستان لم تدم طويلاً اذ اضطررنا الى بيعه بعد ان انهك المرض قلب والدي، وتسلمه بالرعاية ذات الفلاح الذي اشتغل فيه اول مرة...

غادرنا البستان وبقيت الذكريات.. ايقضها ولدي وهو يتحدث عن بستانه المفترض على الحاسوب.. هو لم يرى بستانا حقيقيا قبلا، لكنه وبفضل تقنيات الحاسوب صار يعرف شيئاً جميلا عنها، وعاد ليسألني كمن يفتش قاصداً عن تلك الذكريات.. ماما هل لدينا بساتين حقيقية؟ وهل شكلها يشبه مرزعتي السعيدة؟ ورحت افكر بأجوبة محايدة لاسئلته، برغم علمي بأن بساتين كثيرة في بلدي اندثرت خلال السنوات العجاف التي مررنا بها ، وغادرها فلاحوها الذين اتكأوا على نسمات مكيف الهواء المستورد ليستمتعوا بأكل الفواكه والخضار المستوردة هي الاخرى، بسبب عدم جدوى الزراعة مع غياب معظم مستلزماتها .

لم اشأ ان احدثه عن الارقام الاحصائية التي تشير الى تراجع اعداد النخيل بشكل كبير خلال السنوات العشر الاخيرة حتى وصل الى عشرة ملايين نخلة بعد ان كان ثلاثة وثلاثين مليون نخلة، وتناقصت ايضا مستويات انتاج القمح والشعير ومعه اعداد الجاموس والابقار والخراف الذي يقال ان لحومها صارت تهرب الى خارج الوطن.

لم اخبره بأننا على اعتاب تناقص اكبر في الارض المزوعة مادامت الحكومة منشغلة بصراعات المناصب والكراسي ورضا دول الجوار ومشاحنات العملية السياسية التي لاتنتهي..

لم اخبره بأن مايراه في مزرعته السعيدة، لن يجده يوما في ارض وطنه,, وهي ان وجدت فلن تكون لنا حصة فيها ،، او حتى لن يتركوها لنا سعيدة دون ان يفخخوها بالسيارات والعبوات ويحرسوها بكواتم الصوت ذائعة الصيت وهي تحصد ارواح العراقيين؟

ختاما اقول ...عاشت المرزعة السعيدة في الفيس بوك فقط!!!

 

أفراح شوقي


التعليقات

الاسم: افراح شوقي
التاريخ: 27/09/2012 14:36:47
شكرا لمرورك الحلو استاذ فراس عساك بالف خير

الاسم: فــــــــــــراس حمــــــودي الحـــــــــــربي
التاريخ: 27/09/2012 12:01:41
أفراح شوقي

.................................. ///// لك وما خطت الانامل الرقي والابداع والتألق الحقيقي


تحياتـــــــــي فــــراس حمــــــودي الحـــــــــــربي ........................... سفير النـــــــــــــوايا الحسنـــــــــــــــــــة




5000