..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


العُـمْـرُ والحبُّ قد سـارا لِمُـفتَرقِ

عطا الحاج يوسف منصور

  ما  يَـصنَعُ  المُـبتلى  ذو  الخـافِـقِ النَــزِقِ

              والعُـمْرُ  والحُـبُّ  قد سـارا  لِـمُـفتَرَقِ                                                         

ما يَـصنَعُ  المُـبتلى  والحُـبُّ  ديـدَنُـهُ

                إذا  تَنَفّــسَ أورى  النارَ في خَـلِـقِ                                                    

ما  يَـصنعُ  المبتلى  والحُـسنُ  قاهِرُهُ

               والشيبُ فاضِحُـهُ  والـرهنُ في غَلَقِ                                                     

ما يَـصنَـعُ  المُـبتلى  إنْ  سـامَهُ زَمَنٌ

            بالخَـسـفِ  ثم  قضى  بالـوجدِ والارقِ                                             

ما يَـصنَعُ المُـبتلى قُـلْ لي أخا ثقـتي

                إنّـيْ  تَعِـبتُ من  الاعـبـاءِ والقـلَـقِ                                            

لَـقَدْ تَـبَــدّدَ هــذا العُـمْرُ أكـثَـرُهُ

                وكَمْ  تَـشَعَبتِ  الغِاياتُ  في طـرُقي                                            

فيـا تَـعاسـةَ مَنْ يـحيـا على أملٍ 

                  ويا حَـماقـةَ مَنْ يـجـري  بمُـنْـزلَقِ                                             

والآنَ اُعـلِنُ أنّـي كُنتُ في سَـفَهٍ

                لَـمّـا سَـعـيتُ لآلٍ لاحَ فـي الأفُــقِ                                            

نَعَـمْ مَـشِيتُ مَـشـاويراً وأحسـبُها

              دَيْـنَـاً يُسـدّدُ مِنْ عُمْـري وفي عُـنُـقي                                       

*******************************************  

 العراق/ بغداد        الثلاثاء في 9 / آب / 1988         

عطا الحاج يوسف منصور


التعليقات

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 06/09/2012 09:22:53
أخي الفارس فراس حمودي الحربي

أيّها الفارس الذي حمل راية الكلمة الحُرّة

وعززها بسفارته للنوايا الحسنه لقد زدت قصيدتي

إشراقاً بتعليقكَ .

حماكَ الله ورعاكَ وسدد خُطاكَ أيّها العراقي الاصيل .

خالص مودّتي لكَ مع كبير الامتنان .

الحاج عطا

الاسم: فـــراس حمـــــــــــودي الحـــــــــــربي
التاريخ: 05/09/2012 20:09:22
والآنَ اُعـلِنُ أنّـي كُنتُ في سَـفَهٍ

لَـمّـا سَـعـيتُ لآلٍ لاحَ فـي الأفُــقِ

نَعَـمْ مَـشِيتُ مَـشـاويراً وأحسـبُها

دَيْـنَـاً يُسـدّدُ مِنْ عُمْـري وفي عُـنُـقي


عطا الحاج يوسف منصور

........................... ///// رعاك الله سيدي الكريم من كل شيء لك النجاح والتألق والابداع الحقيقي ان شاء الله سلمت الانامل بما خطت من رقي ابداعها وتألقها الدائم دمت للرقي


تحياتـــــــــي فــــراس حمــــــودي الحـــــــــــربي ........................... سفير النـــــــــــــوايا الحسنـــــــــــــــــــة

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 05/09/2012 14:57:19
أخي الطيب الشاعر جمال مصطفى

نعم يا عزيزي نعم منذ طفولتي وأنا اعيش الالم
فأول ألمٍ مرض الملاريا الذي ألَمَّ بي في عامي الثاني
أو الثالث الذي نجوتُ منه بقدرةقادر ، والالم الثاني
مأساة روحي المتمردة علىالجور والظلم،وثالثةالاثافي
قلبٌ ضاع في متاهات الحب الذي لا ينتهي،هذاهو حالي باختصارأيهاالصديق الصدوق.

لكَ عاطر تحياتي وخالص مودّتي والى لقاء إن شاء الله .

الحاج عطا

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 05/09/2012 09:46:18
الغريب ان هذه القصيدة مكتوبة قبل عقدين ونيف
وفيها يشتكي الشاعر من افتراق الطرق وفيها يقول
لقد تبدد هذا العمر اكثره

كان يتحدث كشيخ في السبعين وكأن كل شيء قد انتهى
كان الشاعر متشائما جدا وقد زاد هذا التشاؤم من

اقناعية القصيدة وجمال صياغتها ومتانة السبك فيهامع ان
هذا التشاؤم قد يكون عاملا محبطا في الكتابة احيانا كثيرة.

من قصائد الشاعر المتميزة .

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 05/09/2012 05:57:48
ألاخ الكريم عبد الوهاب المطلبي

مُروركَ أفاض على قلبي البهجه فلا تبخل عليّ به .

دُمتَ زائراً كريماً .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 05/09/2012 05:54:18
أخي الشاعر السكسفون السامي سامي العامري

يا مَنْ يونُّ ووناتُ الهوى حُرَقي
أنتَ الشريكُ الذي أصفيتُهُ فَثِقِ

خالص ودّي الى مَنْ شاطرني قلقي وأرقي
أيّها السكسفون لكَ مني عاطر التحيات

الحاج عطا

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 04/09/2012 09:32:50
الاديب الحاج عطا يوسف منصور
ارق التحايا اليك
تقبل مروري

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 04/09/2012 09:03:09
ما يَـصنَـعُ المُـبتلى
إنْ سـامَهُ زَمَنٌ

بالخَسـفِ ثم قضى
بالوجدِ والأرقِ


ما يَـصنَعُ المُـبتلى
قُـلْ لي أخا ثقـتي

إنّـيْ تَعِـبتُ من
الاعـبـاءِ والقـلَـقِ
-----
أنا أقول لك :
لا تبتئسْ صاحبي إن سِرتَ دونَ صوىً
إني شريكك في ( الونّات ) والفَرَقِ !!
----
الفَرَق : الفزع
وأجد ( الونات ) بلهجتنا المحكية أكثر حميمية من
( الأنّات ) !
تقبل إعجابي أيها الشاعر المِصداح
الحاج عطا يوسف منصور




5000