..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الاندية الجماهيرية والازمات المتعاقبة

محمد حسين مخيلف

بدأت الاندية الجماهيرية في بغداد مشاركتها في الدوري المحلي وهي تعاني من عدة ازمات ادى الى تذبذب المستوى الفني للاندية فمنها من تعرض الى ازمات مالية ومنها فنية او ادارية وتعتبر الازمات المالية اصعب انواع تلك الازمات لانها دائما تكون خانقة ومعقدة وخصوصا في الاندية التي لاتمتلك ايرادات واسعة لسد احتياجات الفريق من عقود ومعسكرات وسفر داخل وخارج البلاد اما الازمات الفنية والادارية فغالبا ما تسارع ادارات الاندية لحلها كي لاتتطور ويصعب حلها وهنا اخص بالذكر ناديي الزوراء والشرطة ..فنادي الشرطة ازمته فنية فقد استهل الفريق مشواره في الدوري منذ انطلاقه بمستوى رائع جعله يتصدر الترتيب عدة ادوار اما في المرحلة الثانية فبدأت تظهر لديه  بعض المشاكل وقد عملت الادارة على حلها من خلال وضع حد لمشكلة المدرب مع جمهور الفريق بعد ان استعانت بمدرب اخر من ابناء النادي لقيادة الفريق في المباريات المتبقية للفريق من منافسات الدوري المحلي.اما نادي الزوراء الذي قد كسرت جناحيه واصبح بعيدا عن فرق الصدارة يمر هو الاخر بأزمة بدأت مالية اجبرت الادارة على عدم التعاقد مع لاعبين جدد بمستوى عالي وسارعت الادارة الى المحافظة على بعض اللاعبين السابقين وبعض اللاعبين الشباب وما ان بدأ الدوري وتذيل الفريق الترتيب العام للفرق ووقف عند مراكز لاتليق بأسم هذا النادي العريق ذات التأريخ الحافل بالانجازات والالقاب والذي كان الرافد الاول للمنتخبات الوطنية فلا بد لأدارة النادي ان تضع ستراتيجية علمية من اجل النهوض بواقع الفريق لتصحيح الاخطاء السابقة كما يجب على العاملين في اروقة النادي من اداريين ومدربين ولاعبين ان يعوا حجم المسؤولية الواقعة على عاتقهم من اجل ان تعود سرب النوارس للتحليق في سماء الدوري ويعود الزوراء لرفد المنتخبات الوطنية العراقية بالطاقات الشابة

محمد حسين مخيلف


التعليقات




5000