.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رأيت جلادي

عباس عبيد علوان

 تجمدت  للحظة ،   وارتجفت قدماي  ، ولم تكاد تحملني ،  وأنا أحاول ُ الجلوس على مضض ، ولعنت ُ الساعة التي  قدمت ُبها  ذلك المجلس ، وأي مجلس ، انه مجلس بلا موعد ، مجرد صديقي ، أوقفني في الشارع  ،واصطحبني الى ذلك المجلس ،  لغرض كسب اجر لقراءة الفاتحة ،  وما دخلت ُ ،  وقلت ُ السلام عليكم ، وجلست ُ ، قبالة ، ذلك الرجل ُ  الذي أراد ذات يوم ما في ثمانيات القرن الماضي ، ان  قبض  علي من دائرتي  وأرسلني إلى ساحات الحرب  ، وأي  حرب أنها قذرة  ،  بقذارة سياسيها ، وقتل الملايين بال ذنب  ، وترك مثلها أرامل وأيتاما  بلا عائل ومعيل تجمد  فكري  وتوقف دماغي ، هذا القذر ، كنت في ذلك  الوقت  لم  أكن مشمولا بأي قانون  يجبرني الى الذهاب في جيش كان من يكون ، ولكن شرعت غاب حكومة  الدولة الإرهابية ، هو التشريع المعمول به ، ومطحنة  الحروب والإرهاب تحصد  البؤساء ، والفقراء ،  وتسعد من يتمتع بشقاء الناس ، وتحويلهم الى حطب  الحرب وثم إلى  رماد لا يينع فيه ورد الياسمين والأقحوان ، , ولا تينع فيه شقاوات النساء الثكلى وعزاء الأمهات  ، كانت والدتي ، حين تسمع إني ذاهب الى الحرب ـ تذهب وتنام في العراء الى الصباح ، وتتحمل كل أهات الليل وعذابات  الأمومة ، حملت وولدت ، ورضعت  ، وحان القطاف ، وهذا الرجل الجالس  أمامي ، حمل والدتي كل تلك العذابات ، والحرمان ، وكل شقائي في جبهات الحرب والتي ليس لي فيها ناقة ولا جمل ، ولا هي دفاع عن بلدي بل هي حماقات  رعناء .  قال لي عن بعد واومأه  بيده  ... الله بالخير أستاذ  ...!!! أنا أعرف كلامه ُ موجها لي  ،وقد تجاهلته ُ تماما ‘ فردد زميلي  وهو يحركني بيده ، إنه يقول ُ لك الله بالخير ، وأشار بإصبعه  إلى ذلك الرجل .. وكذلك تجاهلت صديقي ،  قلت ُ لصديقي ، لما ذا  لم تقرأ سورة الفاتحة  ... قال قرأتها قلت  لم أسمعك ، ولم أشاهدك .. شغلت ُ الفراغ وأحاول ُ  أن لا أشاهد  هذا الرجل ، وان ارتكب حماقة في هذا المجلس ،  وإنا أتمالك أعصابي ،  قال صديقي ... أستاذ ... ما الذي بك  فقد تغير كل شئ  فيك ،  قلت له  هيأ نذهب ،  ذهبنا ونودع أصحاب المأتم  ، وتنفست الصعداء بعد الخروج من  تلك المجلس  قلت لصديقي .. أتعرف ذلك الرجل الذي  .. الذي اشرت به علي  .. قال  لا قلت  انه  جلادي ... وهذه حقيقة .. قال لي بلغ عنه ، قلت ,أي تهمه .. ومن يشهد لي  على هذا  هذا الجلاد ..  أو هل  ارتكب حماقة ....؟   

عباس عبيد علوان


التعليقات

الاسم: عباس عبيد علوان
التاريخ: 25/08/2012 07:58:23
شكرا استاذي فراس حودي الحربي سفير النوايا الحسنة

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 24/08/2012 17:12:24
ومن يشهد لي على هذا هذا الجلاد .. أو هل ارتكب حماقة ....؟


عباس عبيد علوان


........................... ///// لك النجاح والتألق والابداع الحقيقي ان شاء الله سلمت الانامل بما خطت من رقي ابداعها وتألقها الدائم دمت

تحياتي فراس حمودي الحربي ................................. سفير النوايا الحسنة




5000