..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


محضُ صباحٍ آخر

سعد الحجي

إيهٍ أيتها المدينة البعيدةَ النائية.. القريبةَ الدانية

 

آتيكِ يُقِلّني الشارعُ المتشبّثُ برصيفِ الميناء

 

تُظلّلني السماءُ الملبّدةُ بغيوم ٍ تتباينُ ألوانُها بين أبيضٍ وداكن

 

الريحُ عاتيةٌ

 

والميناءُ تجثو على صدره السفنُ والمراكبُ المتوقفة باصطفاف

 

صامتةٌ كعصافيرَ على الأسلاكِ تجاهدُ العاصفة

 

..تلمّ أجنحتَها إلى جنوبها بحثاً عن دفء

 

سرتُ إليكِ بمحاذاةِ الساحلِ على الرصيف

 

أتلقّى هبوبَ الريح بصدرٍ مشرعٍ كمن يستقبلُ حبيبتَه العائدة

 

مرّت فوقي على مرمى أملٍ من قلبٍ نورسةٌ بيضاءُ ناصعة

 

كانت تحلّق صوبَ البحر

 

..تعترضها الريح ولا تدعَها تمرّ

 

كانت أمامي غير بعيدٍ ساكنة كأنها وإيايَ في لحظةِ زمنٍ متوقف

 

الريحُ تسوقُ الأمواجَ لتضربها برصيف الميناء

 

رذاذ ُ ارتطامها يرتفعُ عالياً ويرشّ أرضَ الرصيف

 

يرشّني، وأنا أمرّ مولّياً وجهي صوبَ البحرِ والمراكبِ والموج

 

عبقٌ من ريحٍ ورذاذِ موج

 

..ربما كنتِ ساعتها نائمة

 

ربما كنتِ تلوذين بأحلام مساءٍ يتوسّلُ الصمت

 

أحلامٌ يطاردها عناءُ نهاراتكِ ذوات المطارق

 

المسرعاتُ الصاخبات

 

أيامُـكِ ولياليكِ قطارٌ شاردٌ لا يتريّث آونةً من زمن كسكون تلك النورسة

 

لأتبيّنَ من خلال نوافذه حلميَ الأثير

 

ذلك الذي رسمَـتْ ملامحَهُ لحظةٌ خاطفةٌ من جنون

 

الذي وشوشَتْ بهِ عرّافةٌ تتقنُ حكاياتِ العذاب

 

 ذلك السادرُ في غيابهِ

 

...ذلك المستحيلُ الإياب

سعد الحجي


التعليقات

الاسم: سعد الحجي
التاريخ: 24/08/2012 21:27:49
جمال مصطفى
ابتدأت كلامك بكلمة "صفاء" وأنت الشاعر الانسان الذي يذكرني صفاء روحه بأديب عالمي سيبقى اسمه وابداعه حقبا طويلة:


"عالمٌ مجيد"
----------

إني لأحسّ بها المرةَ تلوَ الأخرى

ما همّني شيخاً كنتُ أم يافعاً:

سلسلةُ الجبالِ في الليل

المرأةُ الصامتةُ على الشرفةِ

الشوارعُ البيضاءُ تحتَ أشعة القمر وهي تنعطفُ مبتعدةً برقّة

إنّ ذلك ليمزّق قلبي شوقاً للخروج من جسدي

أيها العالمُ المحترق،

أيتها المرأةُ البيضاءُ على الشرفة،

أيها الكلبُ النابحُ في الوادي،

والقطارُ المسافرُ إلى البعيد،

أيّ كاذبينَ كنتم!

وما كانَ أمرّ خداعكم لي!

ومع ذلك انتهيتم لتكونوا

أحلى أحلامي وأوهامي..

--------------- هيرمان هيسة ---------------

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 24/08/2012 20:14:59
صفاء الجملة الشعرية وعذوبتها ووضوحها الآسر في هذه
القصيدة انعكاس كامل لطيف الألوان في موشور- وجدان الشاعر . احيانا يتعكر الأحساس فيأتي التصوير مرتبكا
متأرجحا بين احاسيس شتى وهذا ملموس عند شعراء كثر , لكن هذه القصيدة تحديدا وشعر
الحجي بشكل عام يتميز بهذه الميزة : يقين جمالي باعتباره انعكاساامينا لوضوح السريرة الدافىء لهذا
نتأثر نحن القراء بهذا النقاء الجواني المشع جمالا
ومسرة .

سعد الحجي
غمرتنا في كوثر وجدانك النبيل فشكرا لك

الاسم: سعد الحجي
التاريخ: 24/08/2012 18:51:00
سلام كاظم فرج
الصديق الناقد الأديب..
ماذا غير اللغة المتلألئة من يحمل الرؤى الشعرية -كزوارق من ضياء- نحو جوهر الفكرة أو جوهرة الجمال؟
فمن له بتحطيم الزوارق في عباب البحر!
لذلك لابد أن نرى (شعراء تهشيم اللغة وغادروا بسرعة كما تغادر الموضة)
فلكل عصر ظواهره الزائلة..
أحييك بمودة
وكل عام وأنت بخير.

الاسم: سعد الحجي
التاريخ: 24/08/2012 18:37:31
جميل حسين الساعدي
مرحبا بالصديق الصائغ جواهر الكلم..
هل سنفلح في أن نؤدي ما علينا من واجب الرسم بالكلمات؟ ربما ولعلّ !
عيد سعيد
وكل عام وأنت مبدع.

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 24/08/2012 14:09:10
محضُ صباحٍ آخر...
احيانا بثبت الجدل اننا لا يمكن ان نتخلى عن القصيدة الشجية الواضحة حتى إذا رغبنا.. لقد فشل شعراء تهشيم اللغة وغادروا بسرعة كما تغادر الموضة..لكن شعراء الحزن الشفيف يبقون فريبين من القلب مادام القلب ينبض..
وحين تكون عيونهم مفتوحة حريصة على امهم اللغة العربية من جهة.. وعلى ألق شعريتهم..من جهة أخرى.. يكونون قد ملكوا زمام احترامنا كمتذوقين.. من اجل هذا تجدني ايها الشاعر اتفقدك وأسأل عنك.. حين تغيب..

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 24/08/2012 13:33:05
صور رائعة,, لقد أبدعت بوصف السفن والريح فجلعت مشاهد
الطبيعة تنطق, وبعثت فيها الحياة
عيد مبارك وايامك سعيدذة
الشاعر المبدع سعد الحجي
مودتي مع التقدير

الاسم: سعد الحجي
التاريخ: 24/08/2012 13:18:00
مرحبا بالشاعرة الجزائرية الباهرة لطيفة حساني

عيد سعيد أتمنى لك فيه أياما أندلسية الأشعار والأنهار والأطيار!
كل عام وانت بخير وإبداع.

الاسم: لطيفة حساني
التاريخ: 24/08/2012 08:57:33
ما أجمل ماخطته أناملك شاعرنا الكبير سعد الحجى تقبل كل التقدير

الاسم: سعد الحجي
التاريخ: 23/08/2012 21:11:15
سعيد العذاري
مرحبا بك وأهلا أيها الباحث والمفكر المستنير..
حين أقرأ لك تغشاني الطمأنينة الى أن الشر لن يسود
كل عام وأنت بخير وعافية.

الاسم: سعد الحجي
التاريخ: 23/08/2012 20:25:58
الصديق الشاعر جلال الجاف
حين أقرأ: الشاعر الأزرق.. يسري قي عروقي حزن لا أدرك كنهه
ربما هو كما وصف السياب:
" بويب .. يا بويب"
فيدلهم في دمي حنين
إليك يا بويب
يا نهري الحزين كالمطر..


دمت بأفراح
وكل عام وأنت بخير وعافية.

الاسم: سعد الحجي
التاريخ: 23/08/2012 20:20:22
فراس حمودي الحربي
مرحبا بالسفير
وبنواياه الطيبة (كــ قيمر السدة!)
كل عام وأنت بخير وعافية.

الاسم: سعد الحجي
التاريخ: 23/08/2012 20:18:08
الصديق راعي البجع:
غابت "بل"،
فمن أين تأتي "البلبلة"!

(وعرٌ هو المرقى الى الجلجلة
والصخرُ يا سيزيف ما أثقله!)...السياب

الاسم: سعد الحجي
التاريخ: 23/08/2012 20:14:50
المبدع العزيز محمود داوود برغل
مرحبا بك وأهلا
عيدك مبارك
ودامت أيامك أعيادا ومسرات.

الاسم: سعد الحجي
التاريخ: 23/08/2012 20:12:21
الصديق راعي البجع
مرحبا وتحايا بغدادية ساخنة..
اذا كان "شفط" النركيلة تقبيلا للأفاعي فهو اذن تقبيل االعاشق المغرَم!
فما وصفك لقبلة تدوم ساعة أو ساعتين بشغف متواصل!
(وهنا أكاد أموت من الضحك وأنا أتذكر حديث الأمس)..!!

محبة دائمة
أيها الشاعر الماطر سلسبيلا..

الاسم: سعد الحجي
التاريخ: 23/08/2012 19:51:31
الصديق الكريم علي الزاغيني
أنا أيضا اتمنى اللقاء بك وبكل الصحب المبدعين
وصلت خلال رمضان فدهمني الصوم والحر وبعض اوراق رسمية تتطلب الانجاز لم استفق منها حتى الان!
رقم هاتفي مؤقتا هو 07703996873 وموعد مغادرتي هو الثلاثاء القادم.
كل عام وأنت بخير وعافية
تحيتي لك بمودة.

الاسم: سعد الحجي
التاريخ: 23/08/2012 19:40:15
الشاعر ناهض الخياط
فكرة أن يكون الواقع جميلا بإحلاص تعاطينا معه تمثل جوهر رسالة الأدب..
فشكرا لك وأنت تريها لنا بعباراتك الموجزة.
قلت لصديق على الفيسبوك قبل يومين ان قصيدة الشاهر إيليا أبو ماضي الشهيرة:
قال السماء كئيبةٌ وتجهما / قلت: ابتسم يكفي التجهم في السما !
قال: الصبا ولى! فقلت له: ابتــسم/ لن يرجع الأسف الصبا المتصرما !
فيها -على دعوتها التفاؤلية- تجني ربما لا يُدرك من أول وهلة فلست أظن السماء قد تعمدت التجهم يوما اتما نحن الذين ننظر الى الاشياء فنراها كألوان أعماقنا...
لك تحايا الود
وكل عام وأنت بخير وعافية.

الاسم: جلال جاف \ الشاعرالأزرق
التاريخ: 23/08/2012 18:52:58
الاديب القدير

سعد الحجي

عيد مبارك
وكل عام وانت بالف خير والف ابداع
تحياتي وتقديري

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 23/08/2012 15:11:15
ذلك الذي رسمَـتْ ملامحَهُ لحظةٌ خاطفةٌ من جنون

الذي وشوشَتْ بهِ عرّافةٌ تتقنُ حكاياتِ العذاب

ذلك السادرُ في غيابهِ

...ذلك المستحيلُ الإياب


سعد الحجي

........................... ///// سيدي الكريم الحجي دمت فخر الكلمة الحرة
لك النجاح والتألق والابداع الحقيقي ان شاء الله سلمت الانامل بما خطت من رقي ابداعها وتألقها الدائم دمت

تحياتي فراس حمودي الحربي ................................. سفير النوايا الحسنة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 23/08/2012 12:41:11
بل بالتشبيه أيضاً .... هذا ما أردت
ولكن طارت الـ بل فأحدثت بلبلة !!!!

الاسم: محمود داوود برغل
التاريخ: 23/08/2012 12:20:49
عبقٌ من ريحٍ ورذاذِ موج
كل عام وانت بخير
عيد سعيد مبارك

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 23/08/2012 10:13:19
الاديب الواعي والشاعر المتالق سعدي الحجي عاك الله
ايامكم سعيدة
اسعد الله ايامكم ولياليكم وشهوركم وسنينكم
تقبل الله جهدكم وجهودكم
شعر رائع بالفاظه ومعانيه
مرّت فوقي على مرمى أملٍ من قلبٍ نورسةٌ بيضاءُ ناصعة



كانت تحلّق صوبَ البحر



..تعترضها الريح ولا تدعَها تمرّ



كانت أمامي غير بعيدٍ ساكنة كأنها وإيايَ في لحظةِ زمنٍ متوقف



الريحُ تسوقُ الأمواجَ لتضربها برصيف الميناء



رذاذ ُ ارتطامها يرتفعُ عالياً ويرشّ أرضَ الرصيف



يرشّني، وأنا أمرّ مولّياً وجهي صوبَ البحرِ والمراكبِ والموج



عبقٌ من ريحٍ ورذاذِ موج

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 23/08/2012 09:14:53
والميناءُ تجثو على صدره السفنُ والمراكبُ المتوقفة باصطفاف



صامتةٌ كعصافيرَ على الأسلاكِ تجاهدُ العاصفة

..تلمّ أجنحتَها إلى جنوبها بحثاً عن دفء

سرتُ إليكِ بمحاذاةِ الساحلِ على الرصيف

أتلقّى هبوبَ الريح بصدرٍ مشرعٍ كمن يستقبلُ حبيبتَه العائدة
---
بديعة مقدرتك على التصوير وهنا لم تدهش القارىء بالتصوير فحسب بالتشبيه حيث أنه بارع تشبيهك للسفن المصطفة في الميناء بعصافير تصطف على سلك كهربائي وكذلك وصفك للريح واستقبالك لها بصدر مشرع كمن يستقبل الحبيبة , إنه تشبيه حي

وتصوير محزن في نفس الوقت !
وتحياتي الخالصة لأصدقائك في الجادرية وهم يدعونك للنارجيلة ولكن متى تكفون عن تقبيل الأفاعي !!!!
محبتي لطائر السعد الصديق الحجي

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 23/08/2012 08:36:57
شاعرنا الرائع سعد الحجي
عيدكم مبارك
كل عام وانتم بخير
سمعت انك في بغداد اتمنى لو نلتقي
تحياتي

الاسم: ناهض الخياط
التاريخ: 23/08/2012 05:27:35

سعد الحجي شاعر يرينا كم جميلا هو الواقع ، ولكننا لا نراه لأننا غير مخلصين بعلاقتنا معه، فيغشى عيننا الضباب .
قصيدتك باقة صور مدهشةكباقة من زهور في حديقة واسعة خلابة
بين جنبيك ، إنها سيناريو ملون لرؤيا قلب طيب وذكي جميل .
تحياتي !




5000