..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إلى السيد مسعود الملا مصطفى البرزاني رئيس إقليم كوردستان العراق

علي السيد جعفر

في البدء سيدي العزيز لابد لي إن أقر لكم وكما كنت دائما" داعيا" ومدافعا" عن حقا" تأريخيا" لكم بقيام ما تحلمون به ، (دولة كوردية) يلم فيها شتات شعبكم في الإقليم (شعب دعائمه الجماجم والدم ، تتحطم الدنيا ولا يتحطم ) * وهو ما تكفله لكم شرعة أممية متى ما توفر مناخ دولي لذلك ، كنت على يقين تام بقدومه ولو بعد حين .

لكني هنا للحديث لجنابكم عن حالة التأزيم الحالية لعملية سياسية هشة رغم تلك القناعات التي تملي علي إقرارا" مني بحتمية إرهاصات مماثلة تصاحب سقوط نظم ديكتاتورية والأمثلة أكثر من أن تذكر في منطقة مليئة بأنظمة تهميش وإلغاء ، بعد عقود طويلة لم تألف مكوناتنا دستورا" دائما" أو حتى الفقه فيه ، ناهيك عن الفهم الخاطيء لكل من المركز والإقليم توضع فيه النقاط فوق حروف ما ألتبس فيه من العلاقة والصلاحيات الممنوحة لكليهما في إدارة الدولة دستوريا" .
سيدي العزيز .. كنتم جزءا" هاما" وكبيرا" ولا ابرأ آخرين من العصف الذي نحن فيه وتخشى الناس بسببه إنهيارا" لا يحمد عقباه ، تكونون فيه كأمة خاسرين مكاسب جمة حباكم الله بها بعد أن لامست أنوفكم الأبية نسيم الحرية ، ونكون كعرب عراقيين وإن أختلفت توجهات ورؤى كل مكون طائفي منا حول البناء المؤسساتي للدولة وشكلها النهائي خاسرا" أكبر ، غير باخس لحقوق مكونات أخرى تحيا بيننا .
بالطبع نتشارك وإياكم الخوف من ديكتاتورية قد تبزغ من جديد ، خاصة ونحن نرى تماهى الحد الفاصل بين الدولة والحكومة ومصادرة قرارات هيئات نعمل جميعا" على إستقلالها ، وعدم رضوخها لحكومات متعاقبة تفرزها صناديق إقتراع .
لكني أرى منكم هروبا" غريبا" للأمام يجنبكم المواجهة لحسم ملفات كثيرة عالقة ، لا أرى شركائكم في إجتماع اربيل 
لسحب الثقة عن رئيس الوزراء قدرة على منحكم ما أنتم حالمين الوصول إليه ناهيك عن إن الكثيرين منهم لم يؤمن بعد ولن يؤمن بمعنى عراق إتحادي ديمقراطي لحنين منه لما كان من نظام ديكتاتوري ، وآخرين تعلم قبل غيرك عدم إلتزامهم تجاه شعبك بشيء إلا إذا كان حريصا" على هلاكه شعبيا" في قاعدة له مازال كثير منها تعاني جهلا" كبيرا" في حقوق المكونات دستوريا" بعد سنوات المركزية والإعلام المفرطين .
لذا ادعوك سيدي لحوار جاد ننجوا جميعا" عبره من لحظات قد ندان بها ، مركزا" له من الأخطاء الكثير وإقليما" يقفز كما أراه وكثيرين غيري فوق سيادة دولة أسيء فهم ضعف المركز فيها لحداثة التجربة والسلام .

*
 شاعر العرب الكبير محمد مهدي الجواهري

 

علي السيد جعفر


التعليقات

الاسم: Athraa
التاريخ: 23/12/2013 00:15:17
بوركت ،،، شكرآ لمجهودك القيم .




5000