..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ملتقى الخسارات

جمال المظفر



( 1 ) 

سألتقيك ِ
عندَ أول منعطف ٍ 
للخسارات ِ
حيث لامنفى
يشد ُ خطاي ...



(2 )

هذا الشارع ُ 
مزدحمٌ بالاسئلة
وبالعابرين
على دكة الوهم
وهم يتقاسمون ألأزمنة



( 3 )

الفلاسفة ُ
يمرون َ 
على هذا الجسر
كهذيانات ٍ محمومة



( 4 )

الدراويش
يؤثثون الأرصفة
بدم الكلمات
الهاربة
من فم إله
عاف التعاويذ
تلثغ زرقتها 



( 5 )

شكراً
لأن كل الذين يمرون من هنا
يسرقون
بعض انكساراتنا
ويرحلون منتشين 



( 6 )

مابين انكسارك
وانكساري
دمع شمعة 
أدمنت البكاء
على خيباتنا



( 7 )

مثل أبي
كنت ُ أُخيط ُ
المصائب َ
بالمصائب ِ ..



( 8 )

كان عمري
بضعة حروب
وهزائم
أرختها النجوم



( 9 )

صه
ياأيها التمثال
لأنك تفضح
عري ألأسئلة



( 10 )

ظل الله يراقبني
من خلف ستار
وأنا
أقاسمك ثرثرة السرير




(11 )

علمتنا الحروب
أن نعد أعمارنا
ببقايا أغلفة الرصاص
التي أخطأت أهدافها



( 12 )

لأنك مصاب بالتخمة
تقيأت الكلمات
على دفعات
وكان الشعر يبحث
عن إله تائه
مابين الظلمة
والظلمات



( 13 )

منذ أعوام
وأنا أراقب
بعثرة الحروف
على شفتيك



( 14 )

لم يعلمني الاله
كيف أبكي
ولو لمرة واحدة
مثل التماسيح
لفرح كاذب



( 15 )

قفي
عند أول فارزة
تشبه شكل المقصلة



( 16 )

هذا الليل مباح
لبيع الأسرار
على دفعات
ولو بسعر فضيحة



( 17 )

من فرط خيباتنا
تساقطت الحروف
وأدمنت الثغاء
مثل خريف
تساقطت أوراقه
على مواجع الرصيف



(18 )

لم نعبر عصر النكبات
لأن الخرائط
غير واضحة المعالم
والجسر مكتظ بالخيبات
والزمن متشح بالسواد
والشماعات
مزدحمة بأشباه الميتين
الذين يعلقون خساراتهم
على حائط الرغبات
ويرحلون منكسرين

 

جمال المظفر


التعليقات




5000