.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ماذا لو .......... / العودة الى الوطن

أحمد الصائغ

ماذا لو استقبلك موظف الجمارك في مطار بغداد بابتسامة تنسيك مشقة الرحلة التي استمرت عدة ساعات كي تقلك حمامة الشوق الى ارض الوطن الذي غادرته وعيناك مملؤتان بالدموع وسط نظرات رجال الأمن التي انتشرت في مركز طريبيل الحدودي تحسب عليك أنفاسك التي تكاد أن تفارقك من شدة الخوف وهو آخر شيء تتذكره وانت تغادر ارض الوطن لتفترش محطات ومحطات في تاريخ حياتك التي لا تعرف بأي منفى ستنتهي ولكنك تعرف كيف بدأت وانت شاب تستقبل الحياة ببذلة عسكرية تنتظرك حالما تنتهي من دراستك لترافقك الى قبرك او مستشفى عسكري او سجن اظلم تنتظر الدور كي تقص لك إحدى اذنيك .

ماذا لو أسمعك موظف الاستقبال في الصالة الكبيرة للمطار كلمات تواسي غربتك التي استمرت اعواما ليقول لك لقد تعبتم خارج الوطن فأهلا وسهلا بكم في ربوع الوطن لترد عليه ان تعبنا لا يساوي شيئاً أمام تضحياتكم وانتم تكابدون أعتى دكتاتورية عرفها العالم , يبتسم ويقول لك لكن انتم السمك الذي أُخرج من مياه دجلة والفرات عنوة لتتخبطوا في اوحال الغربة التي رسمت خطوطها القاسية على وجوهكم , وهنا تبادره بالقول لا يا اخي لا تقل هذا فان كنا نحن السمك الذي اخرج من النهر فانتم السمك الذي تحمل الفالة في نهر شحيح طيلة ايام الطاغية .

ماذا لو استقبلك سائق التكسي بابتسامة وايماءة من راسه بالاحترام وهو يحمد الله على سلامتك ووصولك ارض الوطن سالما بعد هذه السنوات من الغربة وهو يحدثك عن بغداد ما بعد سقوط الدكتاتور وكيف ان الكل شمر عن ساعده ليبني الوطن فها هي سيدي شوارع بغداد تبدو كأنها لوحة خضراء جميلة والكل يسير بهدوء فلقد انتقلت كل التكنولوجيا في العالم الى العراق والحديث للسائق فأنت تعلم سيدي ان العراقيين قد وصلوا الى كل انحاء العالم هربا من الطاغية والآن وعند عودتهم اقسموا ان يبنوا الوطن من جديد وان يقدموا كل خبراتهم بالتعاون مع الابداع العراقي الذي كان مغمورا في الداخل طيلة حكم الطاغية ليكون أجمل بلد في العالم .

ماذا لو استقبلك الاهل وسط عناق يختصر مسافات سنين الغربة لتشعر بدفءٍ افتقدته في محطات المهجر ولترى السعادة تعم ارجاء البيت والجيران يلتفون حول اهلك يباركون عودتك الميمونة فهذا جارك ابو عمر جاء مع جارك الآخر ابو عبد الزهرة مباركين ومهنئين بسلامة الوصول, وهذا جارك ابو دانيال حمل بالنشرة الضوئية ليعلقها في فضاء الحديقة الواسعة التي ستعد لاستقبال الأهل والأقارب والجيران الذين سيأتون ليلا للترحيب بك وسيبقون حتى ساعة متأخرة من الليل .

ماذا لو ......
ماذا لو .......
ماذا لو لم أفق من هذا الحلم الجميل

أحمد الصائغ


التعليقات

الاسم: د. أسماء سنجاري
التاريخ: 15/10/2009 22:12:29
من السمات المميزة لواحة النور العذبة التي أحتاج اليها لأستمر هو ذلك الشريط الجانبي الذي يذكرنا بما أبدع به الأدباء ونشر سابقا...

عادة ماألقي نظرة على هذا الشريط وأجد نفسي تواقة لما تفضل ألأدباء بنشره سابقا...وهي رحلة اكتشاف لعالم عذب وأكتب تعليقي على ماأقرأ وأرسل أطيب الامنيات التي أتمنى أن تصل الكاتب ليعلم اننا نشد على يديه وبحاجة لأبداعه...

مرة قرأت قصيدة رائعة لأحد الشعراء المرهفين ليصلني رد من صديق لذلك الشاعر ليخبرني أن الشاعر في غيبوبة...وهنا لاتوجد لغة تعبر عن ماانتابني من أسى وحاجة لأن أربت على تلك الأنامل الرقيقة.

بعض أدباء النور أثروا بعمق برحلتي الحياتية والأدبية وأسعى لقراءة كل ماتفضلوا بنشره من ابداع .. والاستاذ الأديب الشاعر أحمد الصائغ بلاشك في طليعة من أحتاج الى شعرهم ألأنيق ونصوصهم التي تعكس حرصه على رقي ألأدب والعطاء الانساني.

في هذا النص يحلم الصائغ ويدعونا الى نحلم معه..
وفيه اشارات مخلصة الى مايحتاجه الانسان من وطنه والى تعلقه الدائم به والى رغبته الأزلية في واقع مزهر.

"ماذا لو لم أفق من هذا الحلم الجميل"

تحياتي وتقديري

أسماء

الاسم: الشاعره والصحفيه زكيه المزوري
التاريخ: 27/02/2008 21:57:20
سيدي عافاك الله انت عراقي ولابد للقباج الغريبه ان تعود يوما الى اعشاشها فالحريه خارج العش طويلا تصير هما ولا بد لك من العش لكن في العراق ،
انا اقول عودوا الى العراق ايها المثقفون لاننا بحاجتكم بقائكم .... وتغريدكم من بعيد لا يغنينا من جوع ولا يطربنا ..عودوا فالعراق اولى بكم من غيره




5000