.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الأخوة

حسين الخشيمي

حذر سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي (دام ظله) من ان هناك ملايين الدولارات التي تدفع لأثارة الفتن والنزاعات في العراق، داعيا الكتل السياسية الى أن تنتبه لهذا الأمر.

وفي محاضرته الأسبوعية بمكتبه في مدينة كربلاء المقدسة، اليوم الخميس، خاطب سماحته من وصفهم بالأخوة في شمال العراق، مطالباً إياهم بأن يعوا حجم المؤامرة التي تحاك ضد البلاد، منتقداً التصريحات الأخيرة التي أطلقتها حكومة أقليم كردستان، والتي حملت تلميحات للانفصال عن العراق.

وفي سياق الحديث دعا سماحته جميع الكتل السياسية الى الأجتماع حول طاولة الحوار، موضحاً أن العراق ليس فقط فيه الأكراد، بل هناك أكثر من قومية وطائفة، متسائلا حول ذلك بالقول "هل إن هذا يعني أن نقيم دويلات صغيرة؟".

وأعرب سماحة المرجع المدرسي عن خشيته من أن يحدث في العراق ما حدث في الصومال من حرب أهلية، لافتاً الى أنه كان قد حذر في وقت سابق السياسيين في البلاد من أن تكون هناك حرب أهلية في البلاد.

واستطرد سماحته حول هذا الموضوع قائلاً ان الحرب الأهلية لم تنجح في العراق فيما سبق، عازياً ذلك الى تصدي مراجع الدين وبعض السياسيين والحكماء لذلك.

وفي معرض حديثه عن التفجيرات الإرهابية الأخيرة التي شهدتها كربلاء ومناطق أخرى من البلاد والتي راح ضحيتها العشرات من الأبرياء، أكد سماحته على أن تلك الأعمال تعبر عن خسّة الأطراف المنفذة لها.

وفي جانب آخر من الحديث أوصى سماحته الكتل السياسية بالمحافظة على الأمانة التي في أعناقهم، وهي (الشعب العراقي)، وأن لا يدعوا العراق يسير نحو الهاوية.

وختم سماحته حديثه بتذكير السياسيين العراقيين كافة بالأيام التي كانوا فيها مطاردين في المهاجر، فأنعم الله عليهم بالأمن، كما طالبهم بالكف عن الطمع في المناصب، وبأن لا يصبحوا جسورا للمؤامرات الخارجية، وان يجتمعوا للخروج بهذا البلد من الأزمات والفتن.

رابط الخبر: http://www.al-hodaonline.com/radio/index.php?news=10808

 

 

حسين الخشيمي


التعليقات




5000