..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نادي الخمسين

سوف عبيد

إن كان الجديد يبهر برونقه فالقديم يفتن بسحره أيضا...وبمرور الزمن يمسي الجديد تكرارا رتيبا و يصبح القديم يجذبنا بشوق و ذوق

لقد بات واضحا أن الأغراض القديمة في الشعر العربي مازال بإمكانها التعبير عن الوجدان اليومي المعاصر بما ينتابنا مع توالي الأيام وتواتر الأحداث من أشجان متنوعة حيث ثبت لكثير من الشعراء الذين دأبوا على التحديث و التجديد والتجريب لسنوات طويلة أن بعض الأشكال التقليدية للقصيدة لم تستــنـفد ألقها بل تبين لهم أنه مزال بإمكانهم الولوج فيها من ذلك أن المعارضات ـ مثلا ـ تفتح المجال واسعا أمام التماهي والتواصل بين شاعرين أو أكثر عندما يجد أحدهم نفسه في أحاسيس متشابهة أو متماثلة مع قصيد قرأه هنا أو هناك ، فالمعارضات الشعرية إنما تنسج عوالمها من خيوط واحدة متشابهة اللحمة والسدى

ليس معنى هذا الكلام التشكيك أو التراجع في منجزات القصيدة الحديثة ولكنه تأكيد لمقولة إن لكل نص خصائصه الفنية و الشكلية التي تستجيب للمضمون المناسب أي أن المبنى والمعنى شيئان متلازمان و أن النص الشعري البديع يمكن أن يتجلّى في أي شكل محكم الصناعة حسب تعبير أبي هلال العسكري

:إذن

النص الشعري البديع يمكن أن يتبلور في أي شكل فني يناسبه تماما

كشذى العطر الزكي يمكن أن يفوح من أي زجاجة ؟

إن الذي أكد لي هذه الفكرة أن صديقنا الشاعر فائق الربيعي نشر بموقع النور يوم 11 نوفمبر2007 قصيدة بعنوان ـ صريع هوى الخمسين ـ فبادرت بتحيته على الموقع بقصيدة لي بعنوان ــ الخمسون ــ كتبتها منذ سنوات خلت بمناسبة

بلوغي الخمسين ثم ماكان من صديقنا الشاعر إسحاق قومي إلا أن أرسل له تحية هو أيضا بقصيدة تتماهى مع الوجدان الخمسيني وحسبت أنها ثالثة الأثافي وانتهى الأمر في المساجلات و الإخوانيات عند هذا الحد... ولكن بريدي الألكتروني فاجأني برسالة مودة و إخاء من الشاعر الصديق سالم اللبان وهو من شعراء تونس المجددين في سياقات قصيد النثر بالإضافة إلى إسهاماته الجادة في المسرح وشغفه بالموسيقى...قرأت الرسالة

و إذا في آخرها قصيد له جديد بعنوان ـ من وحي الخمسين ـ وهي في53 من الأبيات على عدد سنوات عمره ــ أطاله الله في الصحة والعافية ــ

وقديما قال ابن بسّام الشنتريني في كتابه الذخيرة في محاسن أهل الجزيرة :قد يقع الحافر على الحافر إذ الشعر ميدان والشعراء فرسان

فمرحبا إذن بالشاعر سالم اللبان في نادي الخمسين

قصيد من وحي الخمسين *

1 - هَلْ لِهَذَا الرَّدِّ مِنْ مَعْــنَى ؟ وَهَلْ يُشْــفِي الجَـــوَابُ ؟

2 - أَمْ تُــرَى، يَا صَاحِبِي، قَــدْ هَانَ بِالنَّجْــوَى العَذَابُ ؟

***

3 - يَا لِخَمْسِـــــــينَ مَضَــتْ كَالبَــــرْقِ والبَحْــرُعُــبَابُ

4 - رُبَّــمَا لَـمْ يَبْـــقَ مِنْـــهَا غَيْـــرُ قَـــــوْلٍ يُسْتَـــــطَابُ

5 - أَوْ لََعَـــلَّّ القَـــوْلَ أَيْضًـا سَـــوْفَ يَحْـــوِيهِ التُّــرَابُ

6 - مِثْلــمَا يَحْــــوِي رُفَاتِـي يَــــوْمَ لاَ يُجْــــدِي كِــتَابُ

7 - فَإِذَا المَبْــــــنَى انْهِيَــــارٌ وَإْذَا المَعْــــنَى انْسِـــكَابُ

8 - وَإِذَا الإِنُــشَــاءُ، نَظْـــــمًا كَـانَ أَمْ نَثْـــــرًا، يَـــبَابُ

9 - وَإِذَا الفَــــــنُّ، لِمَـــنْ آمَــــــــنَ بِالفَــــــنِّ، عِــقَابُ

10- وَإِذَا الفِـــــكْرُ شَـــــقُاءٌ زَائِـــــدٌ، مِنْــهُ المُــصَابُ

11- وَإِذَا الدُّنْــــــيَا، بِمَا فِيـــــهَا، خِـــــــدَاعٌ وَكِـــذَابُ

***

12- فَلِـــمَ، يَا صَاحِـــبِي، تَغْــتَمُّ إِنْ خَـــانَ الصِّحَابُ ؟

13- وَلِمَ يُضْنِـــيكَ، فِي الحِـــرْبَاءِ، لِلَّـــوْنِ انْقِــلاَبُ ؟

14- وَلِـمَ قَـــوْلُـكَ فِيـهِمْ حَيْـــثُ لاَ يُجْـــدِي العِــتَابُ ؟

15- هِــيَ ذِي دُنْـــيَاكَ، يَـــا سُـــــوفُ، نِـعَاجٌ وَذِئَـابُ

16- وَسَعِـــيدٌ مَـــنْ لَـــهُ فِــي مَوْضِـعِ الخَـــفَّاقِ نَـابُ

***

17- خَجَــلِي مِـــنْ هَـــذِهِ الخَمْسِيــنَ، وَالأَبْنَاءُ شَابُــوا

18- هَلْ تُرَى قَــدْ عِشْـتُ شَاةً حَيْثُمَا يُرْجَى عُــقَابُ ؟

19- كُــلُّ مَا أَدْرِيــهِ أَنِّـي لَــمْ يُحَـرِّكْــنِي غِــــــــلاَبُ

20- كُلَّــمَا شَــبَّ شِــجَارٌ كُنْـتُُ أَدْعُـــــو أَنْ تَحَابُّـــوا

21- لَمْ أَخُضْ فِي النَّاسِ حَــرْبًا يَـوْمَ أَنْ سُنَّتْ حِرَابُ

22- فَـــإِذَا الكُـــلُّ عَلَــــــــيَّ، وَإِذَا شَأْنِـــــي يُـــعَابُ

23- وَإِذَا بِـي قَــدْ غُلِبْــتُ ... هَكَـــذَا الـدَّهْرُ العُجَـابُ

24- عِشْتُ فِي الحُــبِّ فَخِبْتُ حَيْثُ فِي الحِقْدِ أَصَابُوا

25- كُــلُّ مَا لَيْــسَ لَهُمْ أَضْـــحَى لَهُمْ، جَلَّ المُصَابُ

26- وَأَنَا المَـــطْعُونُ وَحْــدِي بَيْنَـهُمْ مُلْكِِـي خَــرَابُ

***

27- هَا أَنَا يَا سُوفُ فِي الخَمْسِيـن تََـــوْهٌ وَاغْتِــرَابُ

28- أَدَّعِــي فَهْــمًا وَأُفْقُ الكَــوْنِ فِي ذِهْنِــي ضَبَابُ

29- تَحْجِــبُ الـــرُّؤْيَةَ عَنِّــي رَاسِــــيَاتٌ وشِعَــابُ

30- مُثُــلٌ دُنْيَاكَ يَا سُــوفُ ؟ أَمِ الدُّنْــيَا حِــسَــابُ ؟

31- هَــلْ نَجَحْنَا إِذْ نَجَحْنَا أَمْ طَغَـى فِينَا السَّـرَابُ ؟

32- فَنَـمَا فِيـنَا ادِّعَاءٌ، شَأْنَ مَنْ فِي الكَـوْنِ خَابُوا ؟

***

33- يَا لِــدَرْسِ الجَبْرِ، أَقْصَانِي مِـنَ الفَهْـــمِ الغِيَابُ

34- هَـلْ تُـرَى فِي القِسْمِ كُنْتُ أَمْ دَنَا مِـنَّي السَّحَابُ

35- فُزْتُ فِـي رَعْـيِ النُّجُـومِ، مَا عَـنِ الحُلْمِ مَتَـابُ

36- وَلِنَحْوِي لَمْ يَكُنْ فِي بُورْصَــةِ الصَّـرْفِ مَنَابُ

37- أَضْحَتِ الأَخْـــلاَقُ طَـلاًّ عْنْــدَهُ نَاحَ الغُـــرَابُ

38- بَيْنَــمَا جَمْــعٌ وَطَــرْحٌ وَاخْتِــلاَسٌ وَاكْتِــــتَابُ

39- أَسَّسَتْ خُلْقًا بَدِيـــلاً، فَنَـمَا فِي الأَرْضِ غـَـابُ

40- شِـــرْعَةً لِلـــنَّاسِ، مِنْهَا أَزَمَاتٌ وَاضْطِـــرَابُ

***

41- طُرُقَاتُ اليَوْمِ زِفْـتٌ، فَوْقَـــهُ يَكْـــبُو الـــرِّكَابُ

42- فَإِذَا الخِصْيَانُ فِـي العَلْـيَاءِ وَالفُــرْسَانُ غَابُــوا

43- هَجَرُوا المَيْـدَانَ يَأْسًا، أَوْإِلَى السُّوقِ اسْتَجَابُـوا

44- إِذْ غَـدَا السَّبْـــقُ إِلَــى الدِّينَارِ مِنْهَاجٌ صَـــوَابُ

45- أَوْ إِلَى الجُــوعِ مَـآلٌ، سَـاءَ مَا يَحْوِي الوِطَابُ

***

46- لاَ تَلُــمْ فَالعَصْــرُ نَهْــبٌ أَوْ صِيَامٌ وَانْسِــحَابُ

47- أَوْ صُمُـــودٌ فَانْكِــسَارٌ، آفَةُ الغُصْنِ الصِّلاَبُ

48- كُــلُّ حَيِّ عَـــوْرَةٌ، كَمْ تَسْتُــرُ النَّاسَ الثِّيَــابُ

49- أَيُّـــمَا نَهْجٍ سَلَـــكْنَا، مِنْــهُ خُسْــــرٌ وَاكْتِسَابُ

50- وَكَـــذَا مِنْهُ ضَمِـــيرٌ مُتْعَــــبٌ أَوْ مُسْتَـــرَابُ

51- وَالسَّعِــــيدُ الحَــقُّ مَـــنْ فِـي زَحْمَـــةِ النَّــاسِ يُهَــابُ

52- لِصُمُـــــودٍ صَـــادِقٍ، أَوْ لِسَــجَايَــاهُ يُعَـــــــــــــــابُ

53- فَدَعِ اللَّـــوْمََ يَعُـــــدْ، مِــن عِــــزَّةِ النَّفْــسِ، الشَّـــبَابُ ها

سوف عبيد


التعليقات

الاسم: سُوف عبيد
التاريخ: 05/12/2007 21:52:13
يقول المثل السويدي : لاتحتسب عمرك بالسنوات بل بالأصدقاء ..
مع اِعتزازي ومودتي

الاسم: سُوف عبيد
التاريخ: 05/12/2007 21:03:58
حضرة الأخ الشاعر المبدع والصديق الوفي الأستاذ فائق الربيعي
تحية المودة والوفاء وبعد
شكرا لك ولكل الأصدقاء الكرام فلقد غمرتموني بمحبتكم ولطفكم و أنتم أصحاب الفضل و المروءة وأتمنى أن تكون هذه القصائد والكتابات حولها أواصر أخوة وصفاء لتزيد من الترابط من أجل الخير والسلام . أخوكم سوف عبيد ـ تونس ـ
soufabid@gmail.com

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 05/12/2007 18:45:18
استاذنا وشاعرنا الرائع سوف عبيد
إن تناولك الجميل والمميز لموضوع النادي الخمسيني أضافه فسحة متجددة من الأمل المنشود الذي جسدتهُ من خلال اللوحة الفنية التي رسمتها بحروف قصيدتك المعبرة والملهمة , والتي جعلت كثيرا من الشعراء أن يكتبوا في نفس الغرض وعن ذات الموضوع وان اختلفت أدواة التعبير لكل منهم ولكنهم جميعا يلتقون في محطة العمر الجديدة والتي تعتبر السبيل الموصل إلى بقية المحطات في رحلة العمر المديد إنشاء الله
دمت بالخير والعطاء المتجدد والمتألق .




5000