.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فلسفة الحب - الشاعر الإنجليزي بيرسي بيش شيلي \\ ترجمة نزار سرطاوي

نزار سرطاوي

 

الينابيع تمتزج بالنهر،
والأنهار بالمحيط؛
رياح السماء  تمتزج إلى ما لا نهاية
بإحساس جميل
ليس في الدنيا شيء منفرد؛
فكل الأشياء وفق قانون إلهي
تمتزج في كيانِ شيءٍ آخر -
فَلِمَ لا أمتزج مع كيانك؟

انظري، الجبال الشاهقة تُقَبّل السماء،
والأمواج تعانق بعضها بعضاً؛
لا يمكن أن يُغتفر ذَنْبُ زهرةٍ شقيقة
إذا كانت تزدري شقيقها؛
وضوء الشمس يعانق الأرض،
وأشعة القمر تُقًبّل البحر -
ماذا تساوي كلّ هذه القبلات،
إن لم تُقَبّليني أنت؟

 

Love's Philosophy

The fountains mingle with the river, 
And the rivers with the ocean; 
The winds of heaven mix forever 
With a sweet emotion; 
Nothing in the world is single; 
All things by a law divine 
In another's being mingle-- 
Why not I with thine? 

See, the mountains kiss high heaven, 
And the waves clasp one another; 
No sister flower could be forgiven 
If it disdained its brother; 
And the sunlight clasps the earth, 
And the moonbeams kiss the sea;-- 
What are all these kissings worth, 
If thou kiss not me?

 

-------------------------

يعد الشاعر بيرس بيش شيلي واحداً من كبار الشعراء الرومانسيين الإنجليز ومن أعظم شعراء القصيدة الغنائية في اللغة الإنجليزية. ويتمحور شعر شيلي في غالبيته على موضوعات تتعلق بالجمال والطبيعة والحرية السياسية والخيال، شأنه في ذلك شأن سائر الشعراء الرومانسيين، لكن ما يميز شعره هو إحساسه المرهف، ونزعته القوية نحو الحب والفرح والأمل، وكذلك البعد الفلسفي لموضوعاته.

ولد شيلي في 4 آب / أغسطس عام 1792 من أسرة ثرية. فقد كان والده عضواً في البرلمان، وهذا ما أتاح له الالتحاق بجامعة أكسفور عام 1810. لكنه طُرِد في العام التالي، هو وصديقٌ له يدعى توماس جيفرسون  هوغ، وذلك للاشتباه بأنهما قاما معاً بتأليف كتيّب بعنوان "ضرورة الإلحاد." في عام 1811 التقى بفتاة تدعى هارييت ويستبروك وهرب الاثنان معاً إلى إدنبره، وبعد ذلك بعام واحد، ذهبا بصحبة شقيقة هارييت إلى دبلن،  ثم إلى ديفونن، ومن هناك إلى شمال ويلز. بحلول عام 1814 كانت هارييت قد أنجبت طفلين، إلا أن علاقتهما الزوجية كانت قد انهارت. وهرب شيلي مع امرأة أخرى هي ماري غودوين التي تعرف باسم ماري شيلي، وهي كاتبة الرواية الشهيرة "فرانكشتاين."

سافر شيلي وماري وبصحبتهما أخت غير شقيقة لماري إلى كل من فرنسا وسويسرا وألمانيا قبل ان يعودوا جميعاً إلى لندن، حيث سكن شيلي وماري بالقرب من حديقة وندسور الكبرى. وهناك كتب قصيدته "ألاستور"Alastor  (1816)، التي جلبت له شهرة واسعة.

في عام 1816 قضى شيلي فصل الصيف على ضفاف بحيرة جنيف مع بايرون وماري، التي كانت قد شرعت في كتابة "فرانكشتاين." وفي خريف ذلك العام، انتحرت زوجته الأولى هارييت غرقاً. وإئر ذلك تزوج شيلي من ماري واستقرا عام 1817 في مارلو الكبرى على نهر التيمز وقد سافرا لاحقاً إلى إيطاليا. وهناك كتب شيلي  السوناتة الشهيرة "رمسيس الثاني"zymandias  (1818)، كما قام بترجمة "الندوة" لأفلاطون من اليونانية.

بالإضافة إلى أعماله الشعرية الشهيرة مثل "رمسيس الثاني" و"قصيدة إلى قبّرة" و"قصيدة إلى الريح الغربية،" ألّف شيلي أعمالاً شعرية مطولة مثل "بروميثيوس طليقاً" و "ألاستور" و "أدونيس" و "ثورة الإسلام" و"ملكة مؤاب."

في 8 تموز / يوليو عام 1822 أثناء وجوده في إيطاليا، قضى شيلي غرقاً في حادث بحري.

نزار سرطاوي


التعليقات

الاسم: mohameddemosx
التاريخ: 07/02/2014 01:23:06
[جميل جدا

الاسم: نزار سرطاوي
التاريخ: 03/03/2012 14:01:37

الشكر لك د. أزهر. أنت شاعر راقي القلب والقلم. وأعتز بشهادتك كل الاعتزاز

الاسم: نزار سرطاوي
التاريخ: 03/03/2012 12:12:47

الشكر لك د. أزهر. أنت شاعر راقي القلب والقلم. وأعتز بشهادتك كل الاعتزاز

الاسم: د.ازهر سليمان
التاريخ: 03/03/2012 10:27:53
كلمات عذبة استطاعت نقل روح اقصيدة الى العربية بشكل سلس.كما اعجبني استخدام الاستاذ نزار القوافي في النص المترجم ليضيف لمسات موسيقية جميلة.




5000