.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ملكت قلبي

دانيال قاسم

ملكت قلبي وفيه منك أسرارُ

ما أجمل الملكَ إن كان فيه وقارُ ...

  

في وجنتي تلألأتْ دموعي عشقا ً

قد تحيرتْ فيها الأبصارُ والأفكارُ ...

  

أخبرتكِ إنني في الحبِ مبتدأ

وكل حب في القلوب أنوارُ ...

  

ترقص أحرفي في شفتيك كأغنية ٍ

وان حبك في فؤادي يدار ...

  

في الليل يخجل البدر منك

والشمس تغازلكِ ويروق لك الحوارُ ...

  

سأشكرُ حبا قد أبى لخضوع

إلى أفئدة كان فيه ذل وعارُ ...

  

سمراء تحيي حبا وتحاكي الصفراء

أيا مهجي اذهبي ففي القلب نارُ ...

  

فقلتُ لها بشرتِ بالخير انكِ

ملكتِ حياتي فيها شموس وأقمارُ ...

  

قسما ًإنني مهفهف كالغصن في

حركاتي ويشهدُ بذلك الليلُ والنهارُ ...

  

كتبتكِ شعرا ًوفاءا ً لعهدي

افدي لكِ روحا ًيحسده الأبصارُ ...

  

الدهرُ معكِ يوما ًفي تقويمي

فقد يقالُ إن الدهر دوارُ ...

  

بكِ اهتز لي غصن الأماني

مثمرا ًرقت لي الأحزان والأنوار ...

  

تحيرتْ بكِ القوافي حينَ ضممتها

في قصيدتي جفت الأقلام وبكتْ الأبصارُ ...

  

لعمري ما نطقتِ إلا مفعمة ًبالحبِ

وكأن الوفاءَ في شفتيكِ أخبارُ ...

  

رويدا ًقد أفنيتِ عمركِ بين أحضاني

فأضحى روحك ِعشقا ًوقارُ ...

  

أدركتُ بأنني في ضميرك حاضرٌ

وبين ثنايا فؤادكِ قرارُ ...

  

يؤنـِسـُني حبكِ في ظلمة الليلِ

ويداعبُ فؤادي ويعزفهُ الأوتارُ ...

 

 

 

 

 

دانيال قاسم


التعليقات

الاسم: دانيال قاسم
التاريخ: 13/01/2012 17:32:34
شكرا الشاعرة المتالقة رندة صادق وشكرا لكلماتك الراقية اتمنى لك الابداع والتالق الدائم اءيتها الرائعة محبتي

الاسم: رندة صادق
التاريخ: 13/01/2012 17:03:50
نص مفعم بالمشاعر والاحاسيس الراقية ولغة تخاطب الروح بشفافيتها
تحياتي وتقديري استاذ دانييل قاسم




5000