.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


على ضفاف قدسية

سحر سامي الجنابي

مثلما قد اوّلوا في حاء ِ ميم ِ----  يهدرون الدم من اصل ٍ كريم ِ

حين صاح القدسُ هيا للفلاح ِ ----- أولُ الأصوات لبــّى من سقيم ِ

أيُّ شوق ٍ عارم ٍ يروي العطاشى ---- ويمدُّ الأهل بالصبر الحليم ِ

قطــّعوا الكفين للعباس ِ حتى ----  يقطعوا كفيّ في خلٍّ  حميم  ِ

كلُّ سهم ٍ نال احبابي فمني ----- نال قبلا من ودادي في الصميم ِ

فكأني بأبن ملجم في يزيد ٍ  ----- قد تراءى صورة النهج القديم ِ

وكأني اليوم في حج ٍ وارمي ----  جبهة الشيطان والمسخ الرجيم ِ

وكأني  في حــِراء ٍعند جدي ---- أسمع ُ القرآن للــوحي الكريم ِ

وكأني اليوم عيسى حين ظنوا ---- صلــّبوه ُ فارتقى ظهر َ النسيم ِ

وكأني اليوم ابراهيم لمــّا ---- ألقي َ في النار من فكر ٍ عقيم ِ

وكأني اليوم نوح ٌ حين سوى ---- مركب الطوفان ينجي من جحيم ِ

وكأني اليوم موسى قد تحدّ ى  ---- دولة الطاغوت ِ فرعون اللئيم ِ

وكأني اليوم اسماعيل لبــّى   ---- مسلما ًلله ِ والأمر الحكيم ِ

لاح رأسي فوق رأس الرمح يتلو ---- سورة ً للكهف ِ والسرِّ العظيم ِ

 

 

سحر سامي الجنابي


التعليقات

الاسم: سحر الجنابي
التاريخ: 12/01/2012 12:11:28
شكرا للأستاذ سعيد العذاري على الدعاء ... وانا بدوري ادعو لك بأن يبارك الله في عمرك لتشهد مراسيم احياء ذكرى عاشوراء التي تحمل اسرارا تجعل مداد الشعراء ينفد ومداد الرسالة لاينفد لأنها امتداد لرسالة خاتم النبيين

الاسم: سحر الجنابي
التاريخ: 12/01/2012 11:46:13
شكرا للأخ علي جابر الفتلاوي على دراسة النص بهذه الدقة ... فإذا كان الإبداع حليفي هنا فهو لأن الملهم الإمام الحسين عليه السلام واخيه العباس عليه السلام . وثورة الحق المبين ... فشكرا لمرورك الكريم

الاسم: علي جابر الفتلاوي
التاريخ: 11/01/2012 05:57:54
الاخت الشاعرةالمتألقة سحر السلام عليكم
لست شاعرا لكني اتذوق الشعر وانفعل به لمعانيه وصوره،قصيدتك اتحسس من خلالها حبك للحسين ع ولاخيه قمر بني هاشم اتحسس وجدانك وايمانك لك من الله الجزاء الاوفر ، كل بيت اقف عنده يهزني ، هزني قولك كل سهم نال احبابي فمني نال قبلا من ودادي في الصميم
رسمت صورا بارعة ومؤثرة ، استعرضت مسيرة الثورة في التأريخ وكأنك تقرأين زيارة وارث ، قولك :
لاح رأس فوق رأس الرمح يتلو سورة الكهف والسر العظيم
هذا تصوير رائع لكرامات الحسين ع انه الجانب الاخر من ملحمة المعصوم بارك الله فيك واتمنى لك التوفيق
علي جابر الفتلاوي

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 10/01/2012 11:29:52
الشاعرة المبدعة سحر سامي الجنابي رعاك الله
نوّر الله قلبك وعقلك ولسانك كما نوّرت عقولنا وقلوبنا باستعراض مسيرة عاشقي الله التي اورثوها لقارئ صورة الكهف منتصرا وراسه على الرمح
شعر مقدس جميل العبارات والمعاني والقيم وجميل في موسيقيته الشيقة
والى مزيد من الابداع




5000