.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
.
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مركز الجنوب للدراسات يعقد ندوة عن رهانات الدولة المدنية في العراق

حيدر قاسم الحجامي

ضمن أنشطته المتنوعة ضيف مركز الجنوب للدراسات والتخطيط الباحث والصحفي مرتضى الحصيني في ندوة لمناقشة رهانات الدولة المدنية في العراق ومعوقات نشوئها .

أدار الندوة مدير المركز الكاتب صلاح الموسوي الذي افتتح الندوة بتعريف موجز للدولة المدنية ، التي يراها حلاً وسطاً بين الدولة العلمانية التي تعادي الدين وبين الدولة الدينية ، فهي دولة غير دينية لكنها تسمح للأحزاب الدينية بلعب دور في الحياة السياسية على حد وصف الموسوي .

ثم تحدث الضيف عن تعريفه  للدولة المدنية ، معتبراً هذا المصطلح حديث على القاموس السياسي ، وهو مصطلح أشكالي ، لكنه لاقى رواجاً كبيراً في البلدان العربية ومن بينها العراق للخروج من مأزق اتهام العلمانية بمعادة الدين وتجنب أقامة دول دينية .

كما عد الحصيني الحديث عن ظهور دولة مدنية في العراق في ظل دستور توافقي أشكالي حديث عن سراب ، ففلسفة الدولة العراقية ما بعد التغيير غائبة أو مغيبة لأن كل القوى السياسية المشاركة حاولت وسم هذه الدولة بسمات معينة ، لذا فهي هجين متعدد من أيديولوجيات متنافرة ، وغير واضحة الملامح .

وأشار الحصيني الى أن ظهور دولة "مدنية " في العراق يحتاج الى مراجعة شاملة للدستور وحسم النقاش بشأن هوية الدولة التي يمكن أن تظهر بعد كتابة الدستور الجديد .

وتابع الحصيني " أن ما حصل في العراق هو أن القوى الدينية التي كانت تعارض النظام الديكتاتوري كانت ترفع شعار النظام الاسلامي والحكومة الاسلامية ، لكنها اضطرت تحت رغبة الشارع والضغط الاقليمي والدولي الى التنازل والقبول بشكل "هجين للدولة " على حد وصفه ، وهذا ما يلاحظه الباحث في موقف القوى الأسلامية التي وصلت للسلطة في تونس ومصر واعلانها ان لا تنوي اقامة نظام ديني بل هي مع الدولة المدنية وهذا يعتبر تغيراً نوعياً في عمل هذه القوى الاسلامية "

كما رأى الباحث ان التوجه نحو علمنة الدستور هي بمثابة خروج من نفق المحاصصة السياسية والنظام التوافقي ، والسبب برأيه أن الدولة في ظل هذا الدستور لن تأخذ شكلاً غير شكلها الوطني .

وشهدت الندوة مداخلات وتعقيبات من الحضور الذين ابدوا ملاحظاتهم حول شكل الدولة القائمة وكذلك موقف القوى السياسية الدينية من موضوعات الحريات الشخصية وحقوق المرأة والمواطنة وغيرها من مصطلحات الدولة الحديثة .

يذكر إن مركز الجنوب للدراسات والتخطيط الستراتيجي هو إحدى مؤسسات المجتمع المدني الذي تأسس عام 2006 في محافظة ي قار 380 كم جنوب بغداد.

 

حيدر قاسم الحجامي


التعليقات




5000